ريال مدريد أرسل كشافيه لمتابعة أداء زانيولو

يسعى الفرنسي زين الدين زيدان الذي عاد مؤخرًا لتولي القيادة الفنية لفريق ريال مدريد الإسباني إلى تعزيز خط هجوم العملاق المدريدي خلال المرحلة المقبلة

0
%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A3%D8%B1%D8%B3%D9%84%20%D9%83%D8%B4%D8%A7%D9%81%D9%8A%D9%87%20%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%A7%D8%A8%D8%B9%D8%A9%20%D8%A3%D8%AF%D8%A7%D8%A1%20%D8%B2%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%88%D9%84%D9%88

يبدي المسؤولون في نادي ريال مدريد الإسباني اهتمامهم بضم نيكولو زانيولو مهاجم فريق روما الإيطالي في إطار سعي الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني الذي عاد مؤخرا لتولي القيادة الفنية للعملاق لكتالوني لتعزيز خط هجوم الفريق.

وأرسل ريال مدريد كشافين لمشاهدة اللاعب عن قرب خلال مباراة «ذئاب العاصمة» مع نظيره البرتغالي بورتو في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج»، والتي أعلن فيها زانيولا صاحب الـ19 عاما عن نفسه حينما سجل هدفين في اللقاء الذي أقيم على ملعب «الأولمبيكو» وانتهى بفوز فريقه بهدفين مقابل هدف.

وأصبح زانيولا هو أصغر لاعب إيطالي في التاريخ يسجل هدفين في مباراة في «تشامبيونزليج»، ورغم أن روما قد ودع البطولة على يد الفريق البرتغالي في الوقت الإضافي، تواجد كشافون من الفريق الملكي ليس فقط لمتابعة إيدير ميلياتو الذي انتقل إلى «سانتياجو برنابيو» مقابل 50 مليون يورو أمس الخميس، ولكن أيضا لمشاهدة زانيولا الذي كان على رادار ريال مدريد منذ هزيمة فريقه بنتيجة 3-0 أمام «المرينجي» في مدريد في سبتمبر الماضي.

ويلائم زانيولا المعايير التي يحددها المسؤولون عن التعاقدات في ريال مدريد من حيث الطول وصغر السن، وامتلاك المهارة والعين الجيدة على المرمى وقراءة الملعب.

وخلال مباراة فريقه أمام «لوس بلانكوس» في «سانتياجو برنابيو»، اعتمد أوزيبيو دي فرانشيسكو المدير الفني لروما على زانيولا الذي ركض أكثر من أي لاعب آخر في فريقه في النصف الأول من المباراة، ليتم استدعاؤه بعدها بأسبوعين للانضمام إلى صفوف المنتخب الإيطالي.

وانضم المهاجم الشاب إلى صفوف «الذئاب» الصيف الماضي ضمن صفقة انتقل بموجبها رادجا نينجولان إلى صفوف إنترميلان الإيطالي.

وشارك زانيولا في 18 مباراة بقميص روما هذا الموسم في الدوري الإيطالي الممتاز «الكالتشيو» وأحرز 3 أهداف، ويرتبط اللاعب بعقد مع فريق العاصمة الإيطالية حتى العام 2023.

.