روني كان يحلم باللعب في برشلونة لكنه كان أقرب إلى ريال مدريد

طلب مهاجم يونايتد السابق واين روني الرحيل عن مانشستر يونايتد في عام 2010 وكان الدوري الإسباني خيارًا حقيقيًا، معترفًا بأنه كان يحلم بالذهاب إلى برشلونة ولكن ريال مدريد كان أقرب.

0
%D8%B1%D9%88%D9%86%D9%8A%20%D9%83%D8%A7%D9%86%20%D9%8A%D8%AD%D9%84%D9%85%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%84%D9%83%D9%86%D9%87%20%D9%83%D8%A7%D9%86%20%D8%A3%D9%82%D8%B1%D8%A8%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

قبل عشر سنوات، بعد أربعة أيام من عيد ميلاده الخامس والعشرين، كان المهاجم الإنجليزي واين روني يهز أسس معقل أولد ترافورد ويطالب برحيله، ومن داخل نادي مانشستر يونايتد لم يتمكنوا من ضمان مشروع لنجمهم آنذاك قويًا بما يكفي لمواصلة التقدم جنبًا إلى جنب، ومع ذلك، فإن تدخل السير أليكس فيرجسون جعله يغير رأيه بعد يومين وفي 22 أكتوبر وقع عقدًا لمدة خمسة مواسم أخرى، لكن ماذا حدث في تلك الساعات الـ 48؟ هل كان المهاجم قريباً من مغادرة مانشستر؟ والإجابة أنه كان يحلم بالذهاب إلى فريق برشلونة تحت قيادة المدرب بيب جوارديولا، لكن ريال مدريد كان أقرب.


 تحدث واين روني عن كل هذا خلال حواره مع موقع «مانشستر يونايتد بودكاست» الإنجليزي، وقال حول امكانية انضمامه في السابق إلى الدوري الإسباني: «ما كان يدور في رأسي، في تلك اللحظة، في تلك الفترة التي استمرت يومين، كنت مستعدًا للذهاب واللعب في إسبانيا، ومن الناحية المثالية، كنت أرغب في الذهاب إلى برشلونة، لكن كان يبدو أنه من المرجح أن أكون في ريال مدريد أكثر من برشلونة».


وتابع: «أتذكر يومًا ما كنت أفكر "تخيل اللعب في برشلونة حيث يتواجد ميسي وتشافي وإنيستا وبوسكيتس»، وفي ذلك الوقت، لم يكن ميسي يلعب كما يفعل الآن، كلاعب «9» على سبيل المثال، حيث كان يلعب في الخارج، وكنت أعتقد أنه يمكنني التأقلم بشكل مثالي، وكان بإمكاني النزول لالتقاط الكرة وجعل هؤلاء اللاعبين يركضون في الخلف، أتذكر أنني كنت أفكر في ذلك».

وتابع حول اهتمام تشيلسي ومانشستر سيتي بالتعاقد معه: «أعتقد أنه موثق جيدًا أن تشيلسي ومورينيو أرادوا التوقيع معي، وكان ريال مدريد وبرشلونة ومانشستر سيتي هناك، لكن لم تكن هناك خيارات للذهاب إلى هناك (إلى المان سيتي)، على الرغم من وجود شائعات، إلا أن الخيارات الثلاثة الأخرى (برشلونة، ريال مدريد وتشيلسي) كانا أكثر واقعية».


وأختتم حول خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا أمام برشلونة: «أتذكر أن أليكس فيرجسون قال "نحن مانشستر يونايتد وسنهاجم، إنه من ثقافة هذا النادي" وأنا كنت أعتقد "لست متأكدًا من ذلك"، وأعتقد أن جميع اللاعبين يعرفون في الداخل أنه كان التكتيك من الخطأ، وأننا كنا نتخلى عن ما جعلنا نفوز في نصف نهائي 2008، وأنا متأكد من أنهم تغلبوا علينا في المرتين».





.

اخبار ذات صلة