رونالدو لا يستبعد شراء ناد في البرتغال

يبحث رونالدو منذ عامين عن شراء أحد الأندية البرتغالية، حيث أكد ذلك في تصريحات صحفية له نشرت اليوم، بعد تجربته في فريق ريال بلد الوليد الإسباني

0
%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%B4%D8%B1%D8%A7%D8%A1%20%D9%86%D8%A7%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%AA%D8%BA%D8%A7%D9%84

كشف رونالدو نازاريو لاعب ريال مدريد وبرشلونة السابق ورئيس نادي بلد الوليد حاليا، أنه لا يزال يبحث عن ناد كرة قدم في البرتغال لشرائه.

وقال (الظاهرة) البرازيلي «أتيت قبل عامين إلى مدريد وكنت أبحث عن فريق لشرائه. كان دوري القسم الثاني باهظ الثمن بالنسبة لي. لذا فكرت في البرتغال ولا زلت أبحث».

وأضاف «حين كنت اتحدث عبر التلفاز في مونديال روسيا، هاتفني المحامي الخاص بي ليبلغني بعرض من بلد الوليد»، وذلك الثلاثاء من لشبونة خلال قمة (ويب ساميت) حيث تلقى جائزة (الابتكار في الرياضة).

يمكنك أيضًا قراءة: مروا على الليجا| بافون.. الأعظم في هندوراس ومسيرة قصيرة في بلد الوليد

واعترف نجم الريال والبرسا السابق أنه «سعيد» تمامًا بمشروعه مع بلد الوليد، رغم أنه يعاني «كثيرا في عطلات نهاية الأسبوع بشكل لم يعتده» حتى حين كان لا يزال لاعبا.

ويحتل فريق ريال بلد الوليد المركز الثاني عشر في جدول ترتيب الدوري الإسباني، برصيد 17 نقطة، من 12 جولة خاضهم هذا الموسم في الليجا، حيث حقق الفوز في 4 لقاءات وتعادل في 5 وخسر في 3 آخرين.

وتمكن بلد الوليد من تسجيل 14 هدفًا واستقبلت شباكه مثلهما حتى الآن.

بلد الوليد يتساوى في النقاط مع ليفانتي وفالنسيا وأتلتيك بلباو.

رونالدو دي ليما معروف أيضًا، بلقب «الظاهرة» وهو لاعب كرة قدم برازيلي سابق اعتزل لعب كرة القدم في فبراير عام 2011.

ويُعتبر أفضل مهاجمي كرة القدم عبر التاريخ حسب وصف الكثيرين، كما يُصنّف أنه أحد أفضل من لعب كرة القدم على الإطلاق، وتميّز بالسرعة والمهارة العالية وبالبراعة في الإنهاء أمام المرمى.

وفاز الظاهرة بجائزة الفيفا لأفضل لاعب في العالم وهو بسنّ العشرين عاماً عام 1996، كأصغر من حقّقها، كما ظفر بها في مناسبتيْن أخريين عاميْ 1997 و2002. وهو كذلك أصغر من حقّق جائزة الكرة الذهبية وكان ذلك عام 1997، كما ظفر بها في مناسبة أخرى عام 2002.

.