رغم فشله في إنقاذ ريال مدريد.. كارلوس وأساطير الملكي يكرمون سولاري

قامت رابطة اللاعبين القدامى في ريال مدريد برئاسة الظهير البرازيلي السابق روبيرتو كارلوس بتكريم مدرب الفريق الملكي السابق الأرجنتيني سانتياجو سولاري.

0
%D8%B1%D8%BA%D9%85%20%D9%81%D8%B4%D9%84%D9%87%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A5%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B0%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF..%20%D9%83%D8%A7%D8%B1%D9%84%D9%88%D8%B3%20%D9%88%D8%A3%D8%B3%D8%A7%D8%B7%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D9%83%D9%8A%20%D9%8A%D9%83%D8%B1%D9%85%D9%88%D9%86%20%D8%B3%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%8A

لا ينسى عشاق ريال مدريد الموسم الماضي للفريق، والذي خرج خلاله صفر اليدين من كل البطولات على الصعيدين المحلي والقاري، حيث حل الفريق ثالثاً في جدول ترتيب الدوري الإسباني، وودع بطولة كأس الملك من الدور نصف النهائي، وعلى الصعيد القاري ودع مبكرا بطولته المفضلة دوري أبطال أوروبا، بعد ثلاثية تاريخية غير مسبوقة.

وخلال رحلة الموسم الماضي أشرف على تدريب ريال مدريد ثلاثة مدربين: هم الإسباني جولين لوبيتيجي، ثم الأرجنتيني سانتياجو سولاري، وأخيراً كانت العودة للفرنسي زين الدين زيدان من جديد في ظل تراجع الأداء وتقهقر ريال مدريد محلياً وأوروبياً.

ويشترك سولاري مع زين الدين زيدان في أنه تمت الاستعانة به من فريق الكاستيا في ريال مدريد (الفريق الثاني للنادي أو الرديف) إلا أن المدرب الأرجنتيني الطموح وصاحب النتائج الجيدة مع الكاستيا لم يحالفه التوفيق وسط كتيبة نجوم ريال مدريد.

ولم يكن ممكنا داخل إدارة فلورنتينو بيريز الصبر بشكل كبير على سولاري، لاسيما في ظل غضب الجماهير بعد الخروج المهين من بطولة دوري أبطال أوروبا، ولذا تمت الإطاحة به من على رأس الجهاز الفني للفريق.

اقرأ أيضاً: لتجنب أزمة ريال مدريد بعد رونالدو.. محمد صلاح وريث ميسي في برشلونة

أساطير وقدامى النجوم في ريال مدريد يكرمون سولاري

وكشفت تقارير رسمية اليوم الخميس، صفحات ريال مدريد الرسمية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، عن قيام رابطة اللاعبين القدامى في النادي بتكريم سانتياجو سولاري، في مقر النادي بقلعة «سانتياجو برنابيو».

وقامت الرابطة برئاسة الظهير الأيسر البرازيلي السابق للنادي الملكي، وأحد أفراد كتيبة جيل الجلاكتيكوس، روبيرتو كارلوس بتكريم سانتياجو سولاري، ومنحه الشارة الذهبية تقديراً للمرحلة الصعبة التي قاد خلالها الفريق الملكي في الموسم الماضي.

وتواجد في حفل التكريم أسطورة النادي الملكي السابق: أمانسيو أمارو، الذي حصد مع ريال مدريد 9 بطولات في الليجا الإسبانية، وكذلك ايميليو بوتراجينيو، مدير العلاقات المؤسسية في النادي، بالإضافة إلى النجوم القدامى مثل: رافا مارتين فاسكيز، سانشيز باريوس، ايسيدورو سان خوسيه وماكايو.

اقرأ أيضاً: سانتياجو سولاري يعود إلى ريال مدريد

وأشاد النجوم بما قدمه سولاري، مع ريال مدريد، وكتب روبيرتو كارلوس، عبر حسابه الشخصي على موقع «تويتر» للتغريدات القصيرة: «صديقي، ألقاب كثيرة حققتها في السنوات الأخيرة، ومن المستحيل الفوز بكل شيء دائمًا، لأنه لو فزت بكل شيء سيتم تحويل أسماء البطولات إلى: دوري ريال مدريد وتشامبيونز ليج مدريد وكأس ملك ريال مدريد، تحياتي وأتمنى لك دوام الصحة».

ماذا قدم سولاري خلال فترته القصيرة مع ريال مدريد؟

وتولى سولاري تدريب ريال مدريد، خلفا لجولين لوبيتيجي، في 30 أكتوبر عام 2018، ورحل عن النادي في 11 مارس، بعد نحو 130 يوما في تدريب الفريق الملكي.

وخلال هذه الرحلة قاد الفريق في 32 مباراة في مختلف البطولات، حقق خلالها الفوز في 22 مباراة، بينما تعادل مرتين، وخسر ثماني مباريات.



وكانت أبرز هذه الخسائر، أمام أياكس أمستردام الهولندي بنتيجة 1-4، في إياب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا، وودع على إثرها الفريق الملكي البطولة التي كان يحمل لقبها لثلاثة مواسم متتالية، وكذلك الخسارة على ملعبه «سانتياجو برنابيو» أيضاً أمام الغريم التقليدي برشلونة، في نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، وودع الفريق على إثرها البطولة الملكية أيضاً.

كما تلقى الفريق خسارتين مؤثرتين في بطولة الدوري أمام كل من برشلونة وجيرونا، وكانتا سببا مباشراً في ابتعاده عن المنافسة على لقب الدوري، وهو ما دعا الإدارة برئاسة فلورنتينو بيريز، بعد كل ذلك لتوجيه الشكر له، والاستعانة بخدمات زين الدين زيدان من جديد.

.