رسميًا.. كاسياس يعود إلى ريال مدريد

أعلن نادي ريال مدريد، اليوم الثلاثاء، عن عودة حارسه الأسطوري السابق إيكر كاسياس إلى معقله لتولي منصب نائب المدير العام لمؤسسة النادي الأبيض.

0
%D8%B1%D8%B3%D9%85%D9%8A%D9%8B%D8%A7..%20%D9%83%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%20%D9%8A%D8%B9%D9%88%D8%AF%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

أعلن نادي ريال مدريد، صباح اليوم الثلاثاء الموافق 22 ديسمبر 2020، عودة حارسه السابق إيكر كاسياس (البالغ من العمر 39 عامًا)، الذي تربى معه منذ دخوله معقله وهو في التاسعة من عمره حتى بلوغه الرابعة والثلاثين، محققًأ 19 لقباً مع الفريق الأبيض، قبل أن يغادر إلى نادي بورتو البرتغالي.

وجاء بيان ريال مدريد الرسمي حول عودة كاسياس، هكذا: «أعلن نادي ريال مدريد عن انضمام إيكر كاسياس إلى مؤسسة ريال مدريد كمساعد للمدير العام، إيكر كاسياس هو أحد أساطير ريال مدريد، ويمثل قيم نادينا وهو أفضل حارس مرمى في تاريخنا».

وتابع البيان: «فاز إيكر كاسياس بـ 19 لقبًا خلال 25 عامًا دافع فيها عن قميصنا: 3 كؤوس أوروبية، 3 كؤوس عالم للأندية، 2 كأس السوبر الأوروبي، 5 بطولات دوري إسباني، 2 كأس ملك إسبانيا و 4 كؤوس سوبر إسبانية، وفي البرتغال، مع بورتو، فاز بالدوري البرتغالي مرتين وكأس البرتغال مرة واحدة وكأس السوبر البرتغالي مرة، ومع المنتخب الإسباني كان دوليًا في 167 مباراة وفاز بكأس العالم مرة واحدة وكأس الأمم الأوروبية مرتين وكأس العالم تحت 20 عامًا».

واختتم البيان: «تم تكريم مسيرته الرياضية وبعده الإنساني بجوائز مرموقة مثل جائزة أمير أستورياس للرياضة، الوسام الملكي للصليب الكبير من الاستحقاق الرياضي، والميدالية الذهبية للوسام الملكي للاستحقاق الرياضي والميدالية الذهبية من مجتمع مدريد، وبالنسبة لريال مدريد، إنه لشرف كبير أن نستقبل أحد كبار قادة الفريق في بيتنا».

كان هذا الخبر مرتقبا بشدة في الأشهر الأخيرة بسبب رغبة النادي الملكي واللاعب الإسباني السابق في توحيد مساراتهما مرة أخرى، وحان الوقت الآن للإعلان عنه من قبل ريال مدريد، وكان هناك الكثير من التكهنات حول الوظائف المختلفة التي يمكن أن يتولاها كاسياس داخل معقل سانتياجو برنابيو، وتم أخيرًا دمجه في المخطط التنظيمي الأبيض كنائب للمدير العام لمؤسسة ريال مدريد.

كاسياس، الذي أصيب بنوبة قلبية أثناء تدريباته مع بورتو في 1 مايو 2019، اضطر لهذا السبب إلى تعليق قفازاته الصيف الماضي واعتزال لعب كرة القدم، ومنذ ذلك الحين درس مشاركته في مشاريع مختلفة، أشهرها ترشيحه لرئاسة الاتحاد الإسباني لكرة القدم، والذي لم ينجح بها في النهاية.

وقام كاسياس بمشاركة تدوينة ريال مدريد للإعلان عن عودة الحارس السابق إلى النادي، عبر حسابه على «تويتر»، وكتب: «فخور بالعودة إلى المنزل، وأواجه هذا التحدي الجديد بكل حماس ورغبة موجودة في العالم، أشكركم على الترحيب».


كان خيار العودة إلى ريال مدريد دائمًا موجودًا، حيث كان فلورنتينو بيريز، رئيس النادي الملكي، على تواصل دائم معه منذ الحادث المؤسف بإصابته بنوبة قلبية.

وأكد فلورنتينو بيريز خلال حواره مع شبكة «موفيستار بلس» الإسبانية أن رحيل كاسياس عن ريال مدريد لم يكن أمرًا مرغوبًا به وأن اعتزاله المبكر وبهذه الطريقة كان صدمة لعالم كرة القدم، حيث عبر نادمًا: «لا يمكن للاعب لديه 25 عامًا في ريال مدريد أن يخرج بهذه الطريقة».

في 18 ديسمبر الماضي، تحدث كاسياس عن إمكانية عودته في مقابلة مع صحيفة «ذا ناشونال» الإنجليزية، قائلًا: «من الواضح أنه شيء سيكون جيدًا للغاية، لدي تاريخ طويل جدًا مع ريال مدريد، حوالي 25 عامًا، لذلك من الواضح أن لدي مشاعر كبيرة تجاه النادي، بالطبع، لن أستبعد هذا الاحتمال، خاصة أن أكون من مدريد وأعيش هنا أعتقد أنه على المدى القصير، عاجلاً وليس آجلاً، سأعود للعمل بشيء متعلق بكرة القدم».

.

اخبار ذات صلة