رسميا.. إيقاف دييجو كوستا 8 مباريات بعد طرده أمام برشلونة

قررت لجنة المسابقات في الاتحاد الإسباني لكرة القدم إيقاف المهاجم الدولي لفريق أتلتيكو مدريد 8 مباريات بعد البطاقة الحمراء التي حصل عليها أمام برشلونة

0
%D8%B1%D8%B3%D9%85%D9%8A%D8%A7..%20%D8%A5%D9%8A%D9%82%D8%A7%D9%81%20%D8%AF%D9%8A%D9%8A%D8%AC%D9%88%20%D9%83%D9%88%D8%B3%D8%AA%D8%A7%208%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%B7%D8%B1%D8%AF%D9%87%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9

قررت لجنة المسابقات في الاتحاد الإسباني لكرة القدم اليوم الخميس، رسميا، إيقاف مهاجم فريق أتلتيكو مدريد ومنتخب إسبانيا، دييجو كوستا لمدة 8 مباريات، بعد ما بدر منه عن خروج عن النص أمام برشلونة.

وحقق برشلونة الفوز على أتلتيكو مدريد بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعت بين الفريقين ضمن منافسات الجولة الحادية والثلاثين من عمر الدوري الإسباني الدرجة الأولى، ليقترب برشلونة كثيراً من حسم لقب الليجا بعدما رفع رصيده إلى 73 نقطة، مقابل 62 نقطة لأتلتيكو مدريد.

وشهدت الدقيقة 29 من عمر المباراة حادثة مؤسفة بعد أن أشهر جيل مانزانو، حكم الساحة للمواجهة، البطاقة الحمراء في وجه مهاجم «الروخيبلانكوس» دييجو كوستا، بعد أن وجه له بعض الألفاظ النابية.

وكانت «آس» قد انفردت قبل عدة أيام بأن الإيقاف لثماني مباريات ينتظر اللاعب مما أصاب جماهير «الأتلتي» بصدمة كبيرة.

أقرأ انفراد «آس»: صدمة كبيرة لجماهير أتلتيكو مدريد.. الإيقاف 8 مباريات يهدد كوستا

تفاصيل قرار الاتحاد الإسباني بشأن دييجو كوستا

وأعلن الاتحاد الإسباني اليوم الخميس، أنه بعد دراسة الواقعة وتقرير حكم المباراة عما بدر من اللاعب، تم الاستقرار على قرار إيقافه لمدة ثماني مباريات وفقا للائحة بطولة الدوري الإسباني.

وأشارت لجنة المسابقات إلى رفضها الكامل لما بدر من اللاعب من توجيه شتائم نابية إلى الحكم مانزانو خلال مباراة برشلونة.

وفضلاً عن الإيقاف أعلنت لجنة المسابقات في الاتحاد الإسباني ايضاً عن تغريم اللاعب ستة آلاف و10 يوور، وكذلك تغريم نادي أتلتيكو مدريد 2800 يورو.

ووفقا لهذه العقوبة فإن دييجو كوستا سيغيب عن مباريات فريق أتلتيكو حتى نهاية الموسم الجاري.

«فلاش باك».. ماذا فعل كوستا مع حكم مباراة برشلونة؟

وكانت الأحداث بعد مرور نحو نصف ساعة من عمر المباراة مؤسفة في أرض الملعب، وكادت تتطور للأسوأ وتتدخل مدافع برشلونة، النجم الإسباني جيرارد بيكيه لتهدئة كوستا وإبعاده عن الحكم.

وبعد مراجعة ما حدث في هذه الأحداث من خلال تقنية الفيديو «الفار» تبين أن دييجو كوستا وجه السباب للحكم.

وعقب المباراة كشف جيل مانزانو أن كوستا توجه له وتحدث معه بصوت عالٍ، ونعته بـ«ابن العاهرة»

وأضاف الحكم أن دييجو كوستا احتك به وأمسك ذراعه لمنعه من إشهار البطاقات الصفراء لزميليه الثنائي الأوروجواياني: جودين وخيمينيز.

.