Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
راموس يرد على فكرة اعتزاله كرة القدم.. ويكشف أبرز مدربيه

راموس يرد على فكرة اعتزاله كرة القدم.. ويكشف أبرز مدربيه

المدافع الإسباني سيرجيو راموس، قائد ريال مدريد يتحدث عن العديد من الأمور المتعلقة بمستقبله سواء داخل المرينجي أو بعد اعتزاله كرة القدم

محمود عادل
محمود عادل
تم النشر

أكد سيرجيو راموس، لاعب ريال مدريد،عدم ابتعاده عن كرة القدم في حالة اتخاذه قرار الاعتزال بالإضافة للحديث عن الأمور المتعلقة بمستقبله ويكشف أبرز مدربيه في مسيرته الكروية.

وتحدث راموس عن إمكانية اعتزاله كرة القدم على المدى القريب، خلال مقابلة مع صحيفة «Esquire» الإسبانية، قائلاً: «أرى نفسي داخل ريال مدريد لعدة سنوات أخرى، مستمتعًا بكرة القدم، لهذا أكرس مجهودًا كبيرًا للحفاظ على المستوى البدني، خاصة أنني أتعامل مع أفضل المعدين البدنيين، ومازالت أرى أنني قائد الفريق، سواء في المنتخب الإسباني أو الريال، وسأحاول الفوز بالألقاب».

وتابع راموس حديثه: «لا يمكنني القول إنه سيحدث غدًا، ولكنني أرغب في استمرار ارتباطي بعالم كرة القدم، ولا أستبعد أن أكون مدربًا يوم غد، ولكن هذه جرأة وسنرى ماذا سيحدث».

وفيما يتعلق باستكمال مشواره في عالم الكرة، أضاف راموس: «مستقبلي سيكون مرتبطًا بهذا العالم، لأنه يجعلني سعيدًا، وكرة القدم منحتني كل شيء، منها اللحظات السعيدة واللحظات المؤلمة، وهذا ما جعلني أنمو على المستوى الشخصي».

اقرأ أيضًا: زيدان ينفي رحيل نافاس ويكشف مستقبل بيل ورودريجيز

وعن أبرز المدربين في مسيرته الكروية، كشف راموس: «مسيرتي كلاعب هي لغز وجميع المدربين تعلمت منهم التطوير، ولكن سأخص الحديث عن خواكين كاباروس، الرجل الذي منحني فرصة اتخاذ الخطوة الأولى بعد تصعيدي للفريق الأول في إشبيلية وجعلني أشارك في أول مباراة داخل دوري الدرجة الأولى، وهو من جعلني أحقق أول حلم لي، بعد ذلك يأتي لويس أراجونيس، الذي منحني المشاركة مع المنتخب الإسباني بدون امتلاك أي خبرة وحينها كنت في سن 18 عامًا، وفي السنوات الأخيرة يظهر أنشيلوتي وزيدان وقدموا لي فرصة عيش مرحلة رائعة من الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، وأتمنى أن يتكرر هذا أيضًا مع زيدان خلال السنوات الحالية».

وتطرق قائد المرينجي للحديث عن كارثة الموسم الماضي، قائلاً: «الموسم الماضي كان من أصعب المواسم على المستوى الشخصي والاحترافي، وبالنسبة لي يرتبط الاثنان معًا، وعدم الفوز بأي بطولة باستثناء كأس العالم للأندية بالطبع يؤثر على معنوياتك ويومك، وعندما تخسر لا يمكنك فعل أشياء مثل الخروج لتناول العشاء مع زوجتك أو عائلتك».

وتابع عن تصوير فيلمه الوثائقي: «عندما قررنا عمل هذا الفيلم لم نتخيل أنه سيكون الموسم الأسوأ ولكن أيضًا يروق لي الأمر لترى الجماهير كيف عشنا هذا الموقف ويعجبني أن تشاهد الجماهير مدى انزعاجنا من خسارة مباراة».

اخبار ذات صلة