رافينيا: مستقبلي؟!.. أنا لاعب في برشلونة الآن

لاعب إنتر ميلان السابق يتحدث عن مستقبله

0
%D8%B1%D8%A7%D9%81%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A7%3A%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84%D9%8A%D8%9F!..%20%D8%A3%D9%86%D8%A7%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A2%D9%86

قال البرازيلي رافينيا ألكانتارا لاعب وسط فريق برشلونة العائد مجدداً إلى صفوف البلوجرانا بعد نهاية إعارته لنادي إنتر ميلان الإيطالي، إنه لا يعرف شيئًا عن مستقبله، مؤكداً أنه حتى هذه اللحظة لاعب ضمن صفوف الفريق الكتالوني.

وسافر اللاعب مع بعثة الفريق الكتالوني في جولته بـالولايات المتحدة الأمريكية وشارك اليوم في مؤتمر صحفي قبل مواجهة إيه إس روما الإيطالي ضمن منافسات بطولة كأس الأبطال الودية.

وقال رافينيا: «لا أعرف شيئًا عن مستقبلي، هذا حقيقي، لو كنت أعرف شيئًا كنت لأكون أول من يعلنه.. الأمر الوحيد الواضح الآن هو أنني ما زلت لاعبا في برشلونة».

واعترف اللاعب بأنه قضى «وقتا طيبا» خلال الفترة التي كان معارا فيها لإنتر الإيطالي، لكنه ليس لديه أي فكرة إن كان سيعود لـ«الدوري الإيطالي» مجدداً أم لا.

وصرح رافينيا: «كلها شائعات، لكن قضيت وقتا طيبا هناك وسأحب أن أعود، ما يشغلني الآن هو التركيز بأكبر صورة ممكنة في فترة الإعداد لاستعادة إيقاع اللعب».

وأعرب اللاعب أيضًا عن تمنيه بأن يعود شقيقه تياجو ألكانتارا إلى برشلونة الإسباني، معتبراً أنه سيكون فريقاً مثالياً بالنسبة له.

وعلى الصعيد الشخصي أشار إلى أنه يرى نفسه في برشلونة، إلا أن هدفه كأي لاعب كرة محترف هو لعب أكبر قدر ممكن من الدقائق.

وأكمل رافينيا: «ما يرغب فيه أي لاعب هو المشاركة، لا أعرف إن كان هذا الأمر سيحدث هنا أم في الخارج، لكن كل ما أرغب فيه هو اللعب».

.