Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
21:00
أولمبيك خريبكة
اتحاد طنجة
19:00
نهضة الزمامرة
الفتح الرباطي
17:00
رجاء بني ملال
الدفاع الحسني الجديدي
00:30
انتهت
دالاس
ناشفيل
19:00
الجيش الملكي
الوداد البيضاوي
16:30
الشوط الاول
سموحة
المقاولون العرب
19:00
انتهت
أتالانتا
باريس سان جيرمان
19:00
الإنتاج الحربي
الأهلي
19:00
انتهت
شاختار دونتسك
بازل
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
إشبيلية
16:30
المصري
الإسماعيلي
16:00
انتهت
البنزرتي
النجم الساحلي
14:00
انتهت
أسـوان
نادي مصر
17:00
تأجيل
اتحاد طنجة
نهضة بركان
16:00
انتهت
شبيبة القيروان
النادي الإفريقي
19:00
لايبزج
أتليتكو مدريد
19:00
برشلونة
بايرن ميونيخ
16:00
انتهت
نجم المتلوي
هلال الشابة
13:00
انتهت
السيلية
العربي
19:00
انتهت
حسنية أغادير
الرجاء البيضاوي
14:00
الجونة
الاتحاد السكندري
16:00
انتهت
اتحاد تطاوين
الملعب التونسي
19:00
انتهت
يوسفية برشيد
مولودية وجدة
16:30
الشوط الاول
نادي قطر
السد
16:30
وادي دجلة
حرس الحدود
16:30
الشحانية
الريان
16:30
الشوط الاول
الأهلي
الوكرة
21:00
انتهت
أولمبيك آسفي
المغرب التطواني
18:10
انتهت
الترجي
الصفاقسي
17:50
الاتحاد
الاتفاق
21:00
تأجيل
الفتح الرباطي
رجاء بني ملال
15:55
الفتح
أبها
16:00
انتهت
مستقبل سليمان
اتحاد بن قردان
16:15
الرائد
الحزم
18:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
حمام الأنف
16:10
الفيحاء
الشباب
13:00
أم صلال
الغرافة
16:30
الدحيل
الخور
رابطة الليجا تعارض إقامة كأس السوبر الإسباني في السعودية

رابطة الليجا تعارض إقامة كأس السوبر الإسباني في السعودية

الفوضى ما زالت قائمة في مكان إقامة بطولة كأس السوبر الإسباني بالشكل الجديد، بين موقف الاتحاد الإسباني الداعم لإقامتها في السعودية، ورفض الحكومة الإسبانية ورابطة الليجا للأمر

ألفريدو ماتيا,ترجمة أحمد الغنام
ألفريدو ماتيا وترجمة أحمد الغنام
تم النشر

ما زالت مسألة المكان الذي ستقام فيه بطولة كأس السوبر الإسباني المرتقب عالقة، حيث من المقرر أن تقام خارج إسبانيا للمرة الأولى، في الفترة بين 8 و12 يناير 2020، وتشهد مشاركة 4 أندية.

وفي الفترة الماضية، تم استبعاد خيارات خوض المسابقة في مدينة ميامي الأمريكية، أو في الصين أو الهند لأسباب مختلفة، وهناك مفاوضات متقدمة للغاية مع المملكة العربية السعودية، لاستضافة البطولة التي تشهد مشاركة برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد وفالنسيا، مقابل 35 مليون يورو.

الاتفاق الوشيك جعل العديد من المنتقدين يظهرون على الساحة، قبل إتمامه بصورة نهائية، وهم الآن الحكومة الإسبانية، ورابطة الدوري الإسباني، حيث يفضلون إقامة البطولة في قطر، والتي تعد خيارًا مطروحًا بقوة.

وبالأمس، وبعد جلسة مجلس الوزراء التي تعقد كل جمعة، أوضحت الوزيرة والمتحدثة الرسمية باسم الحكومة الإسبانية بالإنابة، إيزابيل سيلا، أن المراقبين التنفيذيين يعارضون خيار إقامة كأس السوبر الإسباني في السعودية، في ظل التمييز ضد المرأة في البلد الخليجي، حيث قالت: «نحن ندافع عن المساواة»، رغم أنها اضطرت لاحقًا إلى تخفيف هذا الموقف لأن القوانين لا تدعمها، حيث أكدت أن المكان الذي تقام فيه المسابقة هو اختصاص حصري للاتحاد الإسباني لكرة القدم، وموافقته لا تحتاج إلى ترخيص.

وعلى الرغم من ذلك، فإن حزب العمال الاشتراكي الإسباني، يرى أن المرأة السعودية تمر بعناء كبير للوصول إلى الملاعب، بعد السماح لهم بحضور المباريات منذ 2018، لأنه يجب عليها أن تفعل ذلك برفقة رجل، والتواجد في أمكان مخصصة من المدرجات.

اقرأ أيضًا: تقارير: رغم رغبته في الرحيل.. بوجبا يطلب راتبًا خياليًا من يونايتد

ولا يعتزم الاتحاد الإسباني لكرة القدم إلزام نظيره السعودي بتقديم ضمانات كتابية من أجل إعمال الحقوق الأساسية، أو استثمار مبلغ مالي باهظ في دوري كرة نسائي.

ويأمل حزب العمال الاشتراكي الإسباني في أن يكون وصول بيدرو سانشيز إلى رئاسة وزراء إسبانيا، وعلاقته المميزة مع لويس روبياليس رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، أمرًا حاسمًا في تغيير أولوياته.

فوضى بين المؤسسات

من جانبها، فإن رابطة الدوري الإسباني «لا ليجا» لن تكتفى بموقفها المعلن والرافض بشكل قاطع لإقامة بطولة كأس السوبر في المملكة العربية السعودية، حتى إن اضطرت للجوء إلى المحاكم.

واستشارت الرابطة العديد من المصادر، والتي أكدت أن موقفها وأسبابها من عدم رغبتها في سفر أندية الليجا إلى السعودية مقنعة، بداية من تعارض الأمر مع سياسات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، والذي يعد روبياليس نائبه، والاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث ترى رابطة الليجا أنه من الصعب اقتصاديًا وضع 4 من أنديتها في البطولة.

وفي يوليو الماضي، قامت شبكة قنوات «beIN» المشغل السمعي البصري الشريك مع رابطة الليجا، في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ومقرها قطر، بإرسال خطاب قاسٍ إلى خافيير تيباس رئيس الرابطة، والتي حصلت «آس» على نسخة منه، حيث نددوا فيه تعرضهم لقرصنة حقوقهم لمدة عامين كاملين من شبكة قنوات «beoutQ» والمدعومة من قبل الحكومة السعودية، في ظل الاستراتيجية التي تفرضها لعزلة قطر، ووفقًا للرسالة، فإن الأمر له نطاق مختلف تمامًا عن المشكلات العامة للقرصنة.

ولذلك، وعلى الرغم من وجود اجتماعين لاحقين بين الشبكة القطرية ورابطة الليجا دون التوصل لنتائج ملموسة، تطالب «beIN» أن تخصم فورًا الرسوم المدفوعة للحصول على الحقوق، بما يتناسب مع انخفاض مستوى التفرد في المحتوى التي تقدم الرابطة، وهذا يعني أنهم يريدون تخفيض 70 من أصل 130 مليون يورو يدفعونها للحصول على الحقوق منذ عام 2015، بسبب سرقة شارة البث، والتي ستدفعها الشبكة حتى 2023.

اقرأ أيضًا: نجم أتلتيكو مدريد السابق: لا يعجبني أسلوب لعب سيميوني

وتشعر «beIN» بالإهانة، لأن العديد من أندية الليجا ليس لديها أي مشكلة للذهاب واللعب في السعودية، حيث إنها من المفترض تقوم بإيذاء الجميع بالوضع الراهن، الذي أصبح غير مستدام.

وترى الشبكة القطرية أن السعودية قدمت عرضًا لا يقاوم إلى الاتحاد الإسباني، عبر الأموال التي تأتي من القرصنة، والتي تقلص إيراداتها، وبالتالي أثرت بالسلب على الأندية الإسبانية.

وخسرت شبكة «beIN» التي لا يمكنها بيع أجهزتها حاليًا في المملكة العربية السعودية، جميع مشتركيها هناك، والمقدر عددهم بـ 400 ألف مشترك، وقرابة 50% من مشتركيها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ولذلك فخسائرها وصلت إلى 100 مليون يورو سنويًا، وأجبرت على إنهاء عقود 360 عاملًا في مقرها في الدوحة، وكانت منصة OSN منافستها في وضع أسوأ حيث خسرت في عمليات القرصنة قرابة 80% من مشتركيها، واضطرت لإغلاق قنواتها الرياضية.

تباين في موقف الأندية

وفي الوقت الحالي، يبدو الانقسام واضحًا بين أندية الليجا، والتي سيحصل كل منها على 6 ملايين يورو في حالة الذهاب إلى السعودية، حيث سيدعم أتلتيكو مدريد وفالنسيا أي قرار تتخذه رابطة الليجا في حالة اختيار مكان إقامة كأس السوبر الإسباني.

أما برشلونة، فلا يزال موقفه حتى الآن غير واضح، ويتأرجح بين دعم خافيير تيباس، وما زال مهتمًا بلعب إحدى مباريات الدوري في ميامي، ودعم الاتحاد الإسباني، حيث أبدى سعادته بالموقف الذي اتخذه لويس روبياليس في قضايا أنسو فاتي وأنطوان جريزمان.

أما النادي الذي لا شك في موقفه حتى الآن هو ريال مدريد، والذي يدعم رئيس الاتحاد الإسباني بشكل قاطع.

اخبار ذات صلة