رئيس برشلونة السابق يتحدث عن رحيل نيمار إلى باريس سان جيرمان

أكد خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة السابق أنه لا يعتقد أن هناك جماهير تشجع البلوجرانا غيرت من انتمائها بسبب رحيل البرازيلي نيمار إلى باريس سان جيرمان

0
%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%20%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86

في صيف عام 2013 تعاقد نادي برشلونة الإسباني مع جناح برازيلي شاب من نادي سانتوس تنبأ له الجميع بأنه سيكون إحدى أيقونات كرة القدم، وأنه سيشكل ثنائيا رائعا مع الأرجنتيني ليونيل ميسي، ألا وهو نيمار دا سيلفا.

وبالفعل أتم اللاعب انتقاله إلى قلعة كامب نو، وبدأ يصول ويجول وشكل خط هجوم مميزا أرعب كبار أوروبا رفقة ميسي والمهاجم الأوروجواياني لويس سواريز.

وكان نيمار إحدى النقاط المضيئة في الفترة التي قضاها رفقة برشلونة، إذ أسهم في تتويج الفريق بالعديد من البطولات، أبرزها الفوز بدوري أبطال أوروبا موسم 2014 -2015، وجميعنا لا ننسى ريمونتادا مباراة باريس سان حيرمان، وكان جناح السيليساو هو النجم الأبرز في تلك المباراة.

وبعد قضاء ما يقرب 4 سنوات رفقة البلوجرانا، قرر نيمار الرحيل إلى باريس سان جيرمان في صيف عام 2017 مقابل قيمة مالية هي الأكثر في تاريخ كرة القدم، إذ أتم اللاعب انضمامه إلى العملاق الباريسي بعد وصول قيمة الصفقة إلى 222 مليون يورو.

وكان رحيل نيمار عن برشلونة بمثابة صدمة كبيرة للنادي وعشاقه، فالبرازيلي كان يُعد أحد عناصر تشكيلة الفريق الرئيسية التي لا غنى عنها.

وبعد رحيله بدأ الجميع يتحدث عن أسباب ذلك، وجميعها كانت تدور حول رغبته في الابتعاد عن ظل ميسي لكي يتمكن من تحقيق إنجازات فردية، أهمها التتويج بالكرة الذهبية.

وانضم مؤخرًا خوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة السابق، إلى قائمة من تحدثوا عن رحيل نيمار، إذ قال: «هوية النادي هي الشيء الأكثر قوة، وفي تلك الحالة من الصعب مشاهدة أحد المشجعين يغير من انتمائه لأن لاعب كرة رحل إلى فريق آخر».

وتابع: «يروق لنا نيمار للغاية كلاعب كرة قدم، ولكن لا أعتقد أن هناك مشجعا من مشجعي برشلونة غير من انتمائه وقرر تشجيع باريس سان جيرمان بعد رحيل نيمار، والسبب الرئيسي في ذلك هو أن هوية النادي وصورته قوية للغاية».

.