Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
13:30
انتهت
الأهلي
السد
16:15
أبها
الاتحاد
19:00
مانشستر يونايتد
لاسك لينز
18:45
انتهت
جنوى
هيلاس فيرونا
18:45
انتهت
ليتشي
بارما
15:45
انتهت
نادي قطر
أم صلال
18:00
الأهلي
الحزم
18:00
النصر
الهلال
19:00
انتهت
الرجاء البيضاوي
يوسفية برشيد
16:00
العدالة
الاتفاق
18:30
انتهت
زيورخ
ثون
18:30
انتهت
يانج بويز
سانت جالن
19:00
إنتر ميلان
خيتافي
18:45
انتهت
بولونيا
تورينو
16:25
الرائد
ضمك
17:45
الفيصلي
التعاون
16:00
انتهت
سبال
فيورنتينا
18:30
انتهت
نيوشاتل
لوجانو
17:00
فينترتور
بافوايس
18:45
انتهت
ساسولو
أودينيزي
16:00
الفتح
الفيحاء
17:00
لوزيرن
يانج بويز
18:30
انتهت
سيرفيتي
سيون
17:00
رابيرسويل
سيون
13:30
انتهت
الخور
الوكرة
18:30
انتهت
بازل
لوزيرن
16:55
شاختار دونتسك
فولفسبورج
15:45
انتهت
الغرافة
الدحيل
16:30
الوحدة
الشباب
17:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
النادي الإفريقي
16:55
كوبنهاجن
بلدية إسطنبول
16:00
انتهت
هلال الشابة
حمام الأنف
16:00
انتهت
نجم المتلوي
الملعب التونسي
19:00
المغرب التطواني
الرجاء البيضاوي
16:00
انتهت
اتحاد تطاوين
الصفاقسي
ذكرى هبوط الصاروخ على البرنابيو.. كيف أثر كريستيانو رونالدو في تاريخ ريال مدريد؟

ذكرى هبوط الصاروخ على البرنابيو.. كيف أثر كريستيانو رونالدو في تاريخ ريال مدريد؟

تأثير مذهل أحدثه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي يلقب بصاروخ ماديرا في ريال مدريد منذ أصبح لاعبا بشكل رسمي في النادي، وهو الحدث الذي تحين الذكرى الحادية عشرة له.

أحمد مجدي
أحمد مجدي
تم النشر
آخر تحديث

تأثير مذهل ذلك الذي أحدثه البرتغالي كريستيانو رونالدو في ريال مدريد منذ أصبح لاعبا بشكل رسمي في النادي، وهو الحدث الذي تحين الذكرى الحادية عشرة له اليوم، الأول من يوليو، ففي نفس ذات اليوم عام 2009، بدأ صاروخ ماديرا مرحلة جديدة في مسيرته صنع خلالها المجد مع الفريق الملكي حين أعلن ريال مدريد تعاقده معه.

الكثيرون يعتبرون أن هذا هو الانتداب الأهم في التاريخ، 94 مليون يورو من أجل رونالدو جعلته أغلى لاعب كرة قدم في العالم آنذاك كاسرا رقم زيدان الذي صمد لـ8 سنوات حين انتقل إلى ريال مدريد قادما من يوفنتوس.

اقرأ أيضًا: تعرف على سرعة صاروخية كريستيانو رونالدو في شباك جنوى

أرقام رونالدو مع ريال مدريد تؤكد أن الميرنجي استفاد بأكبر شكل ممكن من البرتغالي، هوس مذهل من الأرقام نستعرضه في السطور التالية.

البدايات مع ريال مدريد.. العثور على مستوى مختلف

رونالدو كان قد فاز بالكرة الذهبية مع مانشستر يونايتد، لذا لم تكن جودته محل شك، ولكن 33 هدفا في الموسم الأول مع ريال مدريد أكدت أنه قادم بقوة وبدرجة أكبر مع ريال مدريد، لم يقف عند هذا الحد، فقد كان الموسم الأول له 2009-2010، الموسم الوحيد من 9 مواسم خاضها رونالدو مع ريال مدريد وفشل في تسجيل 40 هدفًا فما فوق في ظل خوضه نحو 50 مباراة بحد أدنى في الموسم مع ريال مدريد.

في موسمه الثاني، حقق رونالدو لقبه الأول مع ريال مدريد وهو كأس ملك إسبانيا وساهم في 69 هدفًا مع الميرنجي، سجل 53 وصنع 16 في 54 مباراة، في العام التالي سجل 60 ومنح 15 صناعة وقاد ريال مدريد للفوز بلقب الليجا لأول مرة خلال 4 أعوام وقاد الفريق إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وبحلول 2012، كان رونالدو قد بدأ يتعامل بشكل طبيعي مع فكرة انه صار أحد أفضل لاعبي كرة القدم عبر التاريخ، وهو الأمر الذي سيتجلى بقوة في الأعوام اللاحقة.

تعزيز العظمة

لقب دوري أبطال أوروبا لم يكن قد دخل خزائن ريال مدريد بعد مع رونالدو، لذا فقد كان هدفه الرئيس، وضع كامل تركيزه لتحقيق هذا اللقب الغائب عن خزائن ريال مدريد منذ عام 2002.

الكل يبحث عن (العاشرة).. موسم 2013-2014 كان الموسم الذي حملها لريال مدريد، ساهم رونالدو في 65 هدفًا، سجل 51 وصنع 14، حقق دوري أبطال أوروبا وكأس ملك إسبانيا وساهمت ركلته الأخيرة أمام أتلتيكو مدريد في الفوز 4-1، وسجل في تلك البطولة 17 هدفًا كاملًا محققً رقما قياسيًا في المسابقة.

وفي 4 سنوات تالية، حقق رونالدو 3 ألقاب في دوري أبطال أوروبا، وقدم مع ريال مدريد في 2014-2015 أعلى الأرقام حين سجل 61 هدفًا وصنع 21، ومن بين 4 نهائيات خاضها مع ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا، سجل 3 أهداف كانت في نهائيين.



وفي آخر موسمين لرونالدو مع ريال مدريد، حاز الفريق 8 ألقاب كاملة، وسجل رونالدو في 86 مناسبة، ووصل لرقم ليونيل ميسي آنذاك في الكرة الذهبية حين حصل عليها للمرة الخامسة.

أصبح رونالدو أيقونة في ريال مدريد، صار من الصعب أن يتخيل أحدهما من دون الآخر، ولكن في 2018 افترقت الطرق لتنتهي مسيرة واحد من أعظم أيقونات كرة القدم في العصر الحديث، وأحد أهم أساطير ريال مدريد عبر التاريخ، وهو الهداف التاريخي للميرنجي على الإطلاق.

أرقام تساوي تاريخًا

خلال 9 مواسم مع ريال مدريد، سجل رونالدو 450 هدفًا وصنع 119، تخطى راؤول (323) في أكتوبر 2015، وكان قد تخطى أيضًا كلا من كارلوس سانتيانا، وفرينس بوشكاش، وألفريدو دي ستيفانو، أرقام رونالدو في الليجا لم يحققها سوى ليونيل ميسي الذي يملك في رصيده 440 هدفًا مع برشلونة في الليجا، مع قضاء الأرجنتيني كل مسيرته في برشلونة داخل المسابقة.



وبينما كان كل المدافعين ممتنين لرؤية رونالدو مغادرا الليجا، إلا أن هناك فرقًا بعينها تفوق أمامها وهي برشلونة (18) وسيلتا فيجو (20) وأتلتيكو مدريد (22) وخيتافي (23) وإشبيلية (27).. هؤلاء بتلك الأرقام من التهديف كانوا ضحاياه المفضلين.

لم يكن الخصوم في الليجا وحدهم هم الذين عانوا، في أوروبا أيضًا كان رونالدو اللاعب الأول الذي يسجل 10 أهداف فأكثر في المسابقة في 7 مواسم متتالية، وأول يصل لتسجيل 100 هدف بقميص ناد واحد في المسابقة.

بعمر 35 عاما، لا يزال رونالدو يواصل التميز في يوفنتوس داخل الدوري الإيطالي، ولكن ريال مدريد كان النادي الذي أحدث به التأثير الأكبر، وسوف يكون النادي بحاجة لسنوات عديدة كي يجلب أسطورة قابلة للمقارنة مع رونالدو.. بل قد لا يمكن ذلك على الإطلاق.

اخبار ذات صلة