دييجو سيميوني.. مقتنص الليجا من أنياب الكبيرين يكمل عامه الـ 50

توج دييجو سيميوني بلقب الليجا مع أتلتيكو مدريد في 2014 وكأس الملك في 2013 والسوبر الإسباني في 2014 والدوري الأوروبي مرتين في 2012 و2018 والسوبر الأوروبي مرتين في 2012 و2018 ،

0
%D8%AF%D9%8A%D9%8A%D8%AC%D9%88%20%D8%B3%D9%8A%D9%85%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A..%20%D9%85%D9%82%D8%AA%D9%86%D8%B5%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D9%86%D9%8A%D8%A7%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D9%86%20%D9%8A%D9%83%D9%85%D9%84%20%D8%B9%D8%A7%D9%85%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D9%80%2050

يحتفل اليوم المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني بعامه الخمسين والتي كانت جميعها مليئة بالتحدي والشغف والمنافسة في عالم كرة القدم، وبالأخص خلال سنواته التسعة الأخيرة على رأس فريق أتلتيكو مدريد الإسباني، والتي نجح خلالها في إنهاء سيطرة الكبيرين ريال مدريد وبرشلونة على لقب الدوري الإسباني (الليجا) واقتنصه منهما بجدارة.

خمسة عقود هي عمر سيميوني، صاحب مبدأ «التركيز في كل مباراة على حده»، الذي دافع كلاعب عن قمصان أندية فيليز سارسفيلد، بيسا، إشبيلية، أتلتيكو، إنتر ميلان، لاتسيو، راسينج أبيانيدا ومنتخب الأرجنتين الأول.

وفي عام 2006 قرر «التشولو» اعتزال اللعبة والاتجاه لعالم التدريب، ليقود أندية إستوديانتيس، ريفر بليت، سان لورنزو، كاتانيا وأتلتيكو مدريد.

شارك سيميوني الذي كان خط وسط مثيرًا للجدل مع منتخب الأرجنتين في 106 مباراة دولية في الفترة ما بين 1988 إلى 2002 وسجل خلالها 11 هدفا وكانت اللقطة الأشهر في مسيرته حينما تسبب في طرد ديفيد بيكهام نجم منتخب إنجلترا السابق بكأس العالم 1998

طوال مسيرته مع الأندية شارك 513 مباراة وسجل 84 هدفًا، وتوج بالدوري الإسباني الدرجة الأولى موسم 1995 -1996 وبكأس ملك إسبانيا في نفس الموسم مع إنتر حصل على الدوري الأوروبي موسم 1997 - 1998، كما توج بالدوري الإيطالي مع لاتسيو في موسم 1999 -2000 وبالكأس في نفس الموسم والسوبر الإيطالي عام 2000 والسوبر الاوروبي عام 1999 وتوج بكوبا أمريكا عامي 1991 و1993.

اقرأ أيضًا: مباراة ليفربول وأتلتيكو مدريد.. قيد التحقيق

وكمدرب توج سيميوني ببطولتين للدوري في الأرجنتين «أبرتورا» مع إستوديانتيس و«كلاوسورا» مع ريفر بليت، كما توج بلقب الليجا مع أتلتيكو في 2014 وكأس الملك في 2013 والسوبر الإسباني في 2014 والدوري الأوروبي مرتين في 2012 و2018 والسوبر الأوروبي مرتين في 2012 و2018 ، كما خسر نهائي التشامبيونز ليج مرتين في 2014 و2016.

.