ديمبيلي «غير مفهوم»

الفرنسي عثمان ديمبيلي لاعب برشلونة غادر الملعب مرة أخرى دون أي تفسير لزملائه والمدربين بعد الطرد الغريب ضد إشبيلية رغم تسجيله هدفًا في ظهوره رقم 191 في المباريات.

0
%D8%AF%D9%8A%D9%85%D8%A8%D9%8A%D9%84%D9%8A%20%C2%AB%D8%BA%D9%8A%D8%B1%20%D9%85%D9%81%D9%87%D9%88%D9%85%C2%BB

لم يكن هناك أي طرد في مسيرة عثمان ديمبيلي، مهاجم فريق برشلونة، في المباريات الـ 147 السابقة في رين، وأيضًا في بوروسيا دورتموند ومع برشلونة أيضًا، ولا حتى أي مباراة خاضها مع جميع الأعمار السنية في منتخب فرنسا، منها 21 مع المنتخب الأول.

وفي مسيرته مع برشلونة لم ينل سوى 3 بطاقات في 66 مباراة، كان كل ذلك صحيحا حتى مساء الأحد، حين تعرض للطرد أمام إشبيلية، ولا أحد يعرف جيدًا ما سبب ذلك عندما توجه إلى حكم لقاء فريقي برشلونة وإشبيلية في الدوري الإسباني، والذي انتهى لصالح البارسا برباعية مقابل لا شيء، ووجه له بعد الكلمات السيئة.

اقرأ أيضًا : أراوخو: سعيد ببدايتي مع برشلونة.. ولكني حزين للطرد «غير المستحق»

وقال ديمبيلي لحكم المباراة ماتيو لاهوز عقب إشهار البطاقة الحمراء في وجه اللاعب رونالدو أراخو «سيئ جدًا»، وذلك في حضور جيرارد بيكيه وفرينكي دي يونج وسيرجيو بوسكيتش، الذين نظروا له في حيرة.

لا أحد يعرف جيدًا ما الذي كان يدور في رأس عثمان ديمبيلي، الحقيقة هي أن الفرنسي غادر دون شرح أي شيء.

ورد إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة على ذلك الطرد والكلمات التي وجهها اللاعب لحكم اللقاء، بسخرية قائلًا: «لا أعرف ما قاله، من بين أشياء كثيرة لأنه من الصعب أحيانًا التحدث إلى ديمبيلي، إنه لغز، بالتأكيد لم تكن عبارة طويلة جدًا».

هذا الشيء لم يكن أدرج في كتالوج ديمبيلي، بعد العديد من الإصابات، وعدم الالتزام بمواعيد التدريب، انضم إليهم التعرض للطرد بطريقة غير مفهومة.

وجاء في محضر حكم المباراة ماتيو لاهوز: «إنه في الدقيقة 87 من زمن المباراة تعرض اللاعب رقم 11 الذي يُدعى عثمان ديمبلي للطرد للسبب التالي «توجيه الألفاظ التالية لي» قائلًا: «سيئ للغاية، أنت سيئ للغاية، بينما كان يحرك ذراعيه على مسافة قريبة مني».

وفي حالة اعتبار هذا اللفظ إهانة لحكم المباراة فإن الجناح الفرنسي سيتعرض لعقوبة تتراوح ما بين 4 إلى 12 مباراة، لكن في حالة اعتبار الأمر السخرية من الحكم أو الاستخفاف به فسيتعرض اللاعب لعقوبة الغياب عن المشاركة ما بين مباراتين إلى ثلاثة وفقًا لما هو منصوص عليه في المادة 117 من اللائحة التأديبية.

وبذلك سيكون اللاعب مهدد بالغياب عن مواجهتي إيبار وريال مدريد المقبلتين، هذا بالرغم من قدرة برشلونة على تقديم استئناف على قرار لجنة التأديب.

وبات برشلونة قريبًا من فقدان أحد نجومه في مباراة الكلاسيكو المقبلة.

.