ديربي مدريد| تحول تاريخي منح «قيمة» أتلتيكو تفوقًا استثنائيًا على الريال

أتلتيكو مدريد ينجح في تقليص الفارق مع ريال مدريد في القيمة السوقية لقائمته بعد الصفقات الأخيرة في العامين الماضيين، مقارنة بالقيم البعيدة قبل موسم 2013-2014.

%D8%AF%D9%8A%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%7C%20%D8%AA%D8%AD%D9%88%D9%84%20%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%D9%8A%20%D9%85%D9%86%D8%AD%20%C2%AB%D9%82%D9%8A%D9%85%D8%A9%C2%BB%20%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D8%AA%D9%81%D9%88%D9%82%D9%8B%D8%A7%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%AB%D9%86%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%8B%D8%A7%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84

يلتقي مساء اليوم السبت ريال مدريد وأتلتيكو مدريد على ملعب «واندا ميتروبوليتانو»، وسط وجود فوارق بسيطة بين الفريقين، سواء على المستوى الرياضي أو الاقتصادي.

وخلال السنوات الأخيرة، بدأت الاختلافات الكبيرة التي كانت موجودة في السابق بين الريال وأتلتيكو تتلاشى، وبالتحديد منذ وصول المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني لقيادة الروخي بلانكوس.

وبدأت نقطة التحول الكبيرة لأتلتيكو في موسم 2013-2014 بعد فوزهم بالدوري الإسباني والوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا في لشبونة، وحينها كانت هيمنة النادي الملكي ساحقة.

وفي هذه الفترة كانت القيمة السوقية للروخي بلانكوس تبلغ 230.5 مليون يورو، مقارنة بقيمة المرينجي التي قدرت بـ 571.5 مليون يورو أي فارق يصل إلى 40% وفقًا لإحصائيات «ترانسفير ماركت».

ونجحت إدارة أتلتيكو مدريد في تقليل هذا الفارق، ورفع القيمة المالية للنادي إلى 73.3% وبقيمة سوقية تقدر بنحو 872.5 مليون يورو مقابل 1 مليار و189.5 مليون يورو للريال، النادي الذي يعتبر ضمن الأندية الخمسة حول العالم التي تجاوزت قيمتها حاجز المليار يورو.

اقرأ أيضًا: مواجهة قوية بين جواو فيليكس وهازارد.. من يحكم في مدريد؟

وفي نهاية الموسم الماضي، نجح الروخيبلانكوس في القيام بقفزة كبيرة وصلت نسبتها إلى 15% مقابل انخفاض للنادي الملكي بنسبة 10%، وبشكل عام تضاعفت قائمة الأتلتيكو بنسبة 82.8% في انتقالات الموسمين الأخيرين حتى وصلت إلى قيمة تقدر بنحو 934 مليون يورو، في المقابل أنهى المرينجي موسمه بقيمة 872 مليون يورو، أي أقل من جاره المدريدي بنسبة 6.6%، وهو أمر حدث لأول مرة في تاريخ الناديين.

تفوق أتلتيكو مدريد في القيمة السوقية كان سريع الزوال ولم يستمر كثيرًا، خاصة بعد تدعيم الفريق الأبيض بصفقات كبيرة ووسع الفجوة بينهما إلى أكثر من 300 مليون يورو، على الرغم من التقارب النسبي بينهما بتجاوز الأتلتيكو نسبة 70% من قيمة الريال، وهذا السقف لم يستطع تخطيه إلا في موسم 2018-2019.

وبالنظر إلى صفقات النادي الملكي، نجد أن النجم البلجيكي إدين هازارد كان ثالث اللاعبين الأعلى قيمة وفقًا لـ «ترانسفير ماركت» بقيمة 150 مليون يورو، بينما لوكا يوفيتش وميليتاو ورودريجو جويس وميندي أريولا بلغت قيمتهم 197.5 مليون يورو.

وفي الجهة المقابلة، فقد الأتلتيكو قيمة كبيرة بعد بيع العديد من اللاعبين وصلت إلى 280 مليون يورو خاصة بعد رحيل جريزمان ولوكاس ورودريجو، وشراء الجوهرة البرتغالية جواو فيليكس بقيمة 120 مليون والذي أصبح بعدها أغلى لاعب في تاريخ نادي أتلتيكو مدريد، وتعتبر هذه الصفقة هي الأكبر في تاريخ خزينة إدارة ميتروبوليتانو بعدما دفعوا 30 مليون يورو مقابل أنطوان جريزمان في 2014، ومن قبله 23 مليون يورو للحصول على خدمات أجويرو في عام 2006.

.