الأمس
اليوم
الغد
00:00
تأجيل
اتحاد طنجة
رجاء بني ملال
19:45
انتهت
ويلز
المجر
16:00
انتهت
زامبيا
زيمبابوي
00:00
تأجيل
مولودية وجدة
الجيش الملكي
19:00
انتهت
ليبيا
تنزانيا
19:45
انتهت
بولندا
سلوفينيا
19:45
انتهت
لاتفيا
النمسا
19:45
انتهت
سان مارينو
روسيا
19:45
انتهت
اسكتلندا
كازاخستان
19:45
انتهت
مقدونيا الشمالية
إسرائيل
19:45
انتهت
سلوفاكيا
أذربيجان
19:45
انتهت
بلجيكا
قبرص
13:00
الخور
الغرافة
16:00
انتهت
موريتانيا
أفريقيا الوسطى
13:00
السيلية
الدحيل
14:00
الشارقة
بني ياس
14:00
خورفكان
الظفرة
15:10
نادي قطر
العربي
16:00
تأجيل
حسنية أغادير
المغرب التطواني
16:45
اتحاد كلباء
عجمان
16:45
الوصل
الفجيرة
17:30
جالاتا سراي
بلدية إسطنبول
18:00
تأجيل
الدفاع الحسني الجديدي
رجاء بني ملال
19:30
كلوب بروج
أوستيند
16:00
انتهت
النيجر
مدغشقر
17:00
انتهت
لبنان
كوريا الشمالية
16:00
انتهت
الأردن
تايوان
12:00
انتهت
أوزبكستان
فلسطين
00:00
تأجيل
الدفاع الحسني الجديدي
الرجاء البيضاوي
00:00
تأجيل
يوسفية برشيد
حسنية أغادير
00:00
تأجيل
نهضة بركان
أولمبيك خريبكة
00:00
تأجيل
الفتح الرباطي
المغرب التطواني
00:00
تأجيل
سريع وادي زم
أولمبيك آسفي
06:00
تأجيل
الوداد البيضاوي
نهضة الزمامرة
09:00
انتهت
نيبال
الكويت
10:30
انتهت
ميانمار
مونجوليا
11:00
انتهت
جزر المالديف
غوام
11:00
انتهت
تركمنستان
سريلانكا
12:00
انتهت
هونغ كونغ
كمبوديا
15:00
انتهت
اليمن
سنغافورة
20:00
ليفانتي
مايوركا
12:45
انتهت
ماليزيا
إندونيسيا
13:00
انتهت
إثيوبيا
كوت ديفوار
15:00
انتهت
عمان
الهند
14:00
انتهت
قيرغيزستان
طاجيكستان
14:00
انتهت
العراق
البحرين
14:00
انتهت
أفغانستان
قطر
14:00
انتهت
سوريا
الفلبين
13:00
انتهت
فيتنام
تايلاند
19:45
باريس سان جيرمان
ليل
19:00
انتهت
غينيا الاستوائية
تونس
19:30
بوروسيا دورتموند
بادربورن
19:30
رويال انتويرب
جنت
12:30
أبها
الفتح
19:45
انتهت
هولندا
استونيا
14:55
الحزم
الرائد
19:45
انتهت
ألمانيا
أيرلندا الشمالية
16:40
الشباب
الفيحاء
16:30
انتهت
السعودية
باراجواي
13:00
انتهت
بوروندي
المغرب
13:30
انتهت
البرازيل
كوريا الجنوبية
دوري أبطال أوروبا| دي ماريا يجلد أنديته السابقة

دوري أبطال أوروبا| دي ماريا يجلد أنديته السابقة

نجح باريس سان جيرمان الفرنسي في افتتاح مشوار بطولة دوري أبطال أوروبا للموسم الجاري بعد فوزه على ريال مدريد 3-صفر في ليلة تألق نجمه دي ماريا

حسام نور
حسام نور

تمكن اللاعب الأرجنتيني أنخيل دي ماريا أن يصبح «ملك» حديقة الأمراء خلال العرس الكروي، أمس الأربعاء، بين فريق باريس سان جيرمان الفرنسي أمام فريق ريال مدريد الإسباني في افتتاحية الجولة الأولى بالنسبة لكل فريق في دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

الأرجنتيني كان الأفضل على المستطيل الأخضر ضد فريقه السابق ريال مدريد وتمكن من قيادة هجوم «بي إس جي» مسجلا هدفين واضعا النادي الباريسي على المسار الصحيح، بالإضافة إلى ذلك قام بتمريرات صحيحة بنسبة 85% (29 تمريرة صحيحة من 34 تمريرة)، وكان قريبا من تسجيل «هاترك» في الهجمة الأخيرة ولكن ثقته الزائدة جعلت الكرة تعلو مرمي تيبو كورتوا.

في باريس، شوهد دي ماريا نشيط جداً وتركيزه كله منصباً على المباراة، لدرجة أنه في الجزء الأخير من المباراة تولى مسؤولية مراقبة البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور وحصل على بطاقة صفراء.



من جديد، قام دي ماريا بالتألق أمام فريقه السابق كما فعل في النسخة الماضية أمام مانشستر يونايتد، النادي الذي اشتراه من ريال مدريد. ففي الأولد ترافورد تمكن من أن يصبح عنصرا حاسما واستخرج أفضل مستوى لديه بإعطاء تمريرتين حاسمتين: واحدة لـ كيمبيمبي و الأخرى لـ كيليان مبابي في مباراة الذهاب.

وبجانب أدائه الجيد في الأولد ترافورد، أخذ دي ماريا مبارزة خاصة مع الجماهير، فعندما دخل المباراة انطلقت صيحات وصافرات الاستهجان ضده وظهر هذا واضحا أيضا عندما اصطدم بأشلي يونج بجانب أحد الأسوار على عشب الملعب القريب من الجماهير.

وفي الشوط الثاني من هذه المباراة، تمكن من التألق وصنع تمريرته الحاسمة الأولى محتفلا بهدف كيمبيمبي للرد على إهانات جمهور مانشستر يونايتد له في المدرجات، قائلا لهم: «اللعنة عليكم».

وفي وقت لاحق، بعد تسديدة على المرمي، أنطلقت صافرات الاستهجان ضده من جديد وقاموا بإلقاء زجاجات المياة والجعة على عشب الملعب ضده. وأخذ دي ماريا الأمر على سبيل المزاح وقام بالإشارة وكأنه يشرب من أحد تلك زجاجات الجعة وقام بإرسالها خارج الملعب. ولم يكن هذا كافيا بالنسبة له، بل قام بتمريرة أخرى حاسمة جاء منها هدف كيليان مبابي قبل أن يتم استبداله عندما استغل مروره نحو الجماهير وقام بالتصفيق لكل الحاضرين.

يمكنك أيضا قراءة: دي ماريا بعد ذبح ريال مدريد: إنها مجرد البداية

العودة إلى مدريد في ديسمبر

سيواجه أنخيل دي ماريا للمرة الثالثة فريقه السابق ريال مدريد في مدريد في معقل سانتياجو برنابيو بقميص باريس سان جيرمان بعد خوضه مباراة المجموعات موسم 2015-2016 ومباراة دور الـ 16 موسم 2017-2018.

فاللاعب الملقب بـ «الشعرية أو المكرونة» سيعود للعب مرة أخرى على البرنابيو يوم 26 نوفمبر المقبل، وسيحاول تحقيق فوزا ثانيا ضد فريقه السابق كما فعل بالأمس، وسيحاول أن يصبح «الملك» من جديد.

اخبار ذات صلة