دراسة تفض اشتباك صراع الأفضل بين ميسي ورونالدو

دراسة جامعية تجيب على السؤال الذي يشغل بال جميع محبي كرة القدم حول العالم، والمتعلق بالأفضلية بين الثنائي ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو والصراع الدائر بينهما

0
%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A9%20%D8%AA%D9%81%D8%B6%20%D8%A7%D8%B4%D8%AA%D8%A8%D8%A7%D9%83%20%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88

لا زال السؤال الملح على الملايين من مشجعي كرة القدم حول العالم لأكثر من عقد دائرًا، من الأفضل؟ ليونيل ميسي أم كريستيانو رونالدو، في ظل المنافسة المحمومة بينهما على كافة الألقاب الفردية والجماعية.

وللإجابة عن هذا السؤال قامت جامعة لوفان البلجيكية بتطوير برنامج يدعي «تقييم الأفعال» مع شركة «ساي سبورتس» الهولندية المتخصصة في احصائيات كرة القدم، يعتمد على تقدير الاحتمالات التي تحلل جميع ما يمكن أن يقوم به لاعب كرة القدم على أرض الملعب.

وخلال حديثه مع صحيفة «سبورزا» البلجيكية، أكد جيسي دايفس أستاذ جامعة لوفان بشرح المسألة بقوله: «في العادة، تحدد قيمة اللاعب عبر تسجيل الأهداف أو صناعتها، إلا أن تسجيل الهدف أمر نادر، حيث يتم تقدير قرابة 1600 فعل يمكن القيام به خلال المباراة، ونموذجنا يراقب كافة الأفعال، التمريرات والتسديدات والمرواغات، ويتم حساب القيمة على هذا الأساس»، ومع هذا الكم من البيانات، يقوم البرنامج بتحليل ما يقوم به اللاعب والتي تعود بالنفع على فريقه ونتيجة المباراة.

اقرأ أيضًا: تدريبات برشلونة تثير الغموض حول لحاق ميسي بمباراة ريال بيتيس

ووفقًا لهذه القيم، قامت الدراسة البحثية بتحليل إحصائيات كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي من موسم 2013-2014 إلى موسم 2017-2018، في الدوري الإسباني، واستبعدوا أدائهما خلال مباريات دوري أبطال أوروبا وكأس ملك إسبانيا والمباريات الدولية، وأسفرت هذه الدراسة عن كون ميسي أكثر حسمًا للمباريات، حيث حصل على قيمة وصلت إلى 1.21، في حين وصلت قيمة رونالدو إلى 0.61.

وكشف توم ديكرو، طالب دكتوراه شارك في تطوير الدراسة أن المواسم الأولى كانت الدرجة متقاربة للغاية بين ميسي ورونالدو، لكن منذ 2015 ابتعد الأرجنتيني بشكل كبير عن منافسه الأزلي.

اقرأ أيضًا: رونالدو يكشف سبب اصطحاب ابنه لمنزله القديم في البرتغال

وأضاف: «نرى هذه الدراسة تعويضًا للعديد من لاعبي كرة القدم، الذين يقوم بعضهم بالعديد من الأعمال، لكن بقيمة أقل، هذه هي حالة الفرنسي بول بوجبا لاعب وسط مانشستر يونايتد، على سبيل المثال، حيث لا يسددون الكرة كثيرًا، لكن لديهم تأثير أكبر، وهذا يحدث مع لاعبين أمثال هاري كين ومحمد صلاح وكريستيانو رونالدو».

وتابع منتقلًا للحديث عن قائد برشلونة: «قضية ميسي مختلفة تمامًا، الأرجنتيني لاعب استثنائي، ولديه أرقام عالية للغاية في العديد من الأعمال عالية القيمة».

الفرق بين رونالدو وإيدين هازارد

وقامت الدراسة أيضًا بالمقارنة بين كريستيانو رونالدو، والبلجيكي إيدين هازارد المنتقل حديثًا إلى ريال مدريد، والتي تأمل إدارة النادي الملكي أن يملأ الفراغ الذي خلفه رحيل البرتغالي إلى يوفنتوس الإيطالي في الصيف الماضي، حيث أن معدل الاثنين متساوٍ تقريبًا.

قيمة البلجيكي في تشيلسي، خلال موسم 2017-2018، كانت 0.64، واللاعبان لديهما مساهمات متقاربة، لكن رونالدو هداف كلاسيكي، وقيمته تتحدد بناءً على التسديدات المتقنة، لكن هازارد يساهم أكثر في اللعب، وقيمته مقسمة على التمريرات والمراوغات والتسديدات.

وقال ديكرو في ختام تصريحاته: «يمكننا أن نستنتج أن هازارد إضافة جيدة لريال مدريد، ولكن ليس بديلًا مباشرًا لرونالدو، وسيكون على النادي المكي استخدام أسلوب مختلف للعب للاستفادة من البلجيكي».

.