الأمس
اليوم
الغد
01:00
الغاء
المكسيك
التشيك
13:00
تأجيل
جزر القمر
كينيا
17:30
الغاء
كرواتيا
البرتغال
16:00
تأجيل
تنزانيا
تونس
16:00
تأجيل
جامبيا
الجابون
16:00
تأجيل
موزمبيق
الكاميرون
13:00
تأجيل
إي سواتيني
الكونغو
13:00
تأجيل
مالاوي
بوركينا فاسو
19:00
تأجيل
غينيا الاستوائية
ليبيا
17:00
الغاء
هولندا
إسبانيا
16:00
تأجيل
توجو
مصر
16:00
تأجيل
بوتسوانا
زامبيا
16:00
تأجيل
رواندا
كاب فيردي
13:00
تأجيل
ليسوتو
بنين
13:00
تأجيل
بوروندي
موريتانيا
13:00
تأجيل
زيمبابوي
الجزائر
19:00
تأجيل
الكونغو الديمقراطية
أنجولا
16:00
تأجيل
غينيا
تشاد
19:00
تأجيل
السنغال
غينيا بيساو
17:00
الغاء
السويد
روسيا
16:00
تأجيل
النيجر
إثيوبيا
13:00
تأجيل
أوغندا
جنوب السودان
20:00
الغاء
فرنسا
أوكرانيا
20:00
الغاء
إنجلترا
إيطاليا
19:00
تأجيل
مالي
ناميبيا
19:00
تأجيل
كوت ديفوار
مدغشقر
19:00
تأجيل
تونس
تنزانيا
19:00
تأجيل
غانا
السودان
19:00
تأجيل
المغرب
أفريقيا الوسطى
17:30
الغاء
البرتغال
بلجيكا
16:00
تأجيل
جنوب إفريقيا
ساو تومي وبرينسيبي
16:00
تأجيل
نيجيريا
سيراليون
19:00
تأجيل
السودان
غانا
حصاد 2019| أوبلاك.. «سوبرمان» حراسة المرمى

حصاد 2019| أوبلاك.. «سوبرمان» حراسة المرمى

حافظ الحارس السلوفيني يان أوبلاك على نظافة شباكه مع فريقه أتلتيكو مدريد في 25 مباراة من أصل 46 مباراة خاضها خلال عام 2019 متفوقا على حراس الدوريات الكبرى.

حسام نور
حسام نور
تم النشر
آخر تحديث

أغلق السلوفيني يان أوبلاك، حارس مرمى نادي أتلتيكو مدريد، عام 2019 بأداء مميز كعادته خلال السنوات الأخيرة الماضية، حيث أصبح عنصرًا أساسيًا ولا غنى عنه بالنسبة للمدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني بل ويعتبره الكثيرون النجم الأول للروخيبلانكوس وهو بالفعل أصبح أحد قادة الفريق.

وتمكن العملاق أوبلاك أن يصبح الحارس الأكثر حفاظًا على نظافة شباكه خلال المباريات التي خاضها في عام 2019 بين حراس المرمى في الدوريات الخمسة الكبرى، حيث لعب 46 مباراة خلال هذا العام المشرف على الانتهاء وحافظ خلالها على نظافة شباكه في 25 مباراة أي بمعدل أكثر من النصف، وتحديدًا بنسبة 54.3%.

والحارس الوحيد الذي يقترب من أرقامه الإيجابية تلك هو الألماني مارك أندريه تير شتيجن، حارس مرمى نادي برشلونة، الذي تمكن من الحفاظ على نظافة عرينه في 22 مباراة خلال 49 مباراة لعبها في عام 2019 أي بنسبة 44.9%.

وبالأخذ في الاعتبار النسبة المئوية فإن اللاعب الوحيد الذي يتفوق في هذا السباق هو الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس، حارس مرمى نادي باريس سان جيرمان الحالي ونادي ريال مدريد السابق، حيث نجح في الخروج بنظافة شباكه خلال 16 مباراة خلال 31 مباراة لعبها في 2019، والنسبة الأكبر كانت مع النادي الباريسي، 12 مباراة شباك نظيفة خلال 18 مباراة، بينما مع النادي الأبيض 4 مباريات خلال 13 مباراة.

ولكن أوبلاك، الذي ظل يحافظ على مرماه خاليًا من الأهداف خلال مباراة على الأقل من كل مباراتين يشارك خلالهما، أصبح الأمر عادة بالنسبة له خلال السنوات الماضية.

وبدون الذهاب بعيدا، فإنه عام 2018 خاض خلاله 50 مباراة وحافظ على نظافة شباكه في 27 لقاء أي بنسبة 54%، أما بحساب أرقامه منذ انضمامه إلى أتلتيكو مدريد في عام 2014 فقد شارك في 232 مباراة محافظا على مرماه خاليًا من الأهداف في 128 مباراة أي بنسبة 55.2%.



اقرأ أيضا: برشلونة يتحرك لقطع طريق باريس سان جيرمان نحو تير شتيجن



فالأمر لم يكن تألقًا مؤقتًا أو طفرة في عام أو اثنين بل أوبلاك يثبت كل عام أنه من أفضل حراس المرمى في العالم وفي تاريخ أتلتيكو مدريد أيضًا، وبالنسبة للكثيرين فإنه الأفضل ورقم واحد في كلتا الحالتين.

وتم ترشيح أوبلاك للفوز بجائزة «ياشين» كأفضل حارس مرمى في العالم لعام 2019، ولكن فاز بها البرازيلي أليسون بيكر، حارس مرمى ليفربول والذي فاز بلقب دوري أبطال أوروبا في نسخته الماضية. ويعرف السلوفيني أن تحقيق فريقه للألقاب هو ما سيقربه من الفوز بتلك الجوائز لأن أداءه الفردي لا يشوبه شائبة.

اخبار ذات صلة