جوزيه مورينيو يكشف عن أفضل فريق تولى تدريبه خلال مسيرته

المدير الفني السابق لفريق مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو يظهر للمرة الأولى على شبكة قنوات «بي إن سبورتس» ويكشف عن أفضل فريق قاده خلال مسيرته

0
%D8%AC%D9%88%D8%B2%D9%8A%D9%87%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D8%AA%D9%88%D9%84%D9%89%20%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D9%87%20%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%B1%D8%AA%D9%87

شهدت الأسابيع القليلة الماضية تخلي نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي عن خدمات البرتغالي جوزيه مورينيو، المدرب السابق لـ «الشياطين الحمر»، بعد سلسلة من النتائج والأداء السيء، وتم تعيين أولي جونار سولسكاير بدلًا منه.

وفي الأيام القليلة الماضية وردت العديد من الأنباء التي ربطت اسم «سبيشيال وان» بأحد الفرق الكبرى كريال مدريد الإسباني وبنفيكا البرتغالي، وهو الأمر الذي نفاه مورينيو بنفسه، إذ قال بأنه لم يصله عرض من النادي البرتغالي، كما أنه ليس لديه نية العمل في البرتغال خلال الفترة الحالية.

ويبدو أن جوزيه مورينيو قرر البعد قليلًا عن عالم التدريب بكرة القدم ووجه أنظاره ناحية العمل الإعلامي، إذ أكدت شبكة قنوات «بي إن سبورتس» التليفزيونية أن مورينيو سيقوم بتحليل المباريات على شاشتها.

وفي أولى لقاءات مورينيو على الشبكة الرياضية العالمية، أدلى بالعديد من التصريحات التي أشار فيها إلى أن نادي إنتر ميلان الإيطالي هو أفضل فريق تولى تدريبه في مسيرته حتى وقتنا الحالي، وفي هذا السياق صرح قائلًا: «يتوجب عليّ القول بأن أفضل فريق توليت تدريبه هو إنتر ميلان لأننا فزنا بكل شي، يجب عليّ أن أكون موضوعي وإظهار الاحترام تجاه هذا الفريق والقول بأنه استطاع الفوز بكل شيء، منذ اليوم الأول وحتى اليوم الأخير».

وتابع: «لقد تمكن من الفوز بجميع البطولات، لقد فاز بثلاثية، وحقق الفوز بثلاثة أهداف لهدف على أفضل فريق في العالم، وهو برشلونة، وفاز على بايرن ميونيخ بهدفين نظيفين في المباراة النهائية، لقد استطاع إنتر ميلان الفوز بالدوري الإيطالي بعدد كبير ورائع من النقاط، كما تُوج بالكأس، لقد فاز بثلاثة نهائيات في عشرة أيام، يجب عليّ القول بأنه أفضل فريق توليت تدريبه».

الجدير بالذكر أن ريال مدريد أبدى اهتمامه خلال الأسابيع القليلة الماضية بجوزيه مورينيو، لا سيما بعد الأداء المترنح الذي أظهره الفريق تحت قيادة الأرجنتيني سانتياجو سولاري، ولهذا فإن الأسابيع القادمة قد تشهد بعض التغييرات والتي قد تقود أحد أفضل مدربي كرة القدم للعودة مرة أخرى إلى قلعة «سانتياجو بيرنابيو»، والذي رحل عنها في عام 2013.

.