جوزيه مورينيو يتحدث عن احتمالية عودته إلى ريال مدريد من جديد

أشارت بعض الأنباء الصحفية إلى أن نادي ريال مدريد يرغب في عودة جوزيه مورينيو إلى الفريق مرة أخرى، هذا بالإضافة إلى رغبة بنفيكا في التعاقد مع مورينيو

0
%D8%AC%D9%88%D8%B2%D9%8A%D9%87%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%AA%D9%87%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF

شهدت الأيام القليلة الماضية انتشار عدد من الشائعات التي تشير إلى رغبة ريال مدريد الإسباني في التوقيع مع البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق، لتولي مهمة قيادة «المرينجي» خلال الفترة المقبلة، هذا بالإضافة إلى تردد عدد من الأنباء التي تؤكد دخول إدارة نادي بنفيكا البرتغالي في مفاوضات مع مورينيو لقيادة الفريق أيضًا.

وأمام تلك الشائعات التي انتشرت خلال الأسابيع القليلة الماضية، فضل مدرب «الشياطين الحمر» السابق عدم التزام الصمت وأجرى مقابلة مع صحيفة «كورييو دا مانها» البرتغالية، وتناول الحديث عن عدد من الموضوعات، والتي يُعد أبرزها احتمالية عودته إلى ريال مدريد أو تولي مهمة قيادة بنفيكا.

وصرح قائلًا: «عندما يعود أحد المدربين أو اللاعبين إلى فريقه مرة أخرى، فهذا يعني أنه قدم شيئًا إيجابيًا، وهذا ما شعرت به عندما وصلت إلى دكة تشيلسي، وعندما يعود أحد المحترفين أو يُقدم له عرضًا للعودة مرة أخرى إلى أحد الأندية فهذا بمثابة شرف كبير، ودائمًا ما تحاول الأندية التعاقد مع أحد اللاعبين أو المدربين الذين تعرفهم وتقوم بالرهان عليهم وهي تدرك المقومات التي لديهم، وإذا ما قدموا له أحد العروض فهذا يكون بسبب أنهم على علم بقيمة ذلك الشخص».

وأما بالنسبة إلى الشائعات التي ربطت اسم مورينيو بفريق بنفيكا، فاستبعد البرتغالي نفسه إمكانية تولي مهمة قيادة أحد الفرق البرتغالية، وأنه ليس لديه أي نية للعمل في البرتغال، مؤكدًا أن إدارة نادي بنفيكا لم تطلب منه قيادة الفريق، وفي هذا السياق تابع قائلًا: «أعتقد أنه يمكنني القول بأنني ليس لدي خلال الفترة الحالية أي نية للعمل في البرتغال، أنا بأفضل حال فيما أنا عليه حاليًا، وليس هناك خيار لفريق بنفيكا».

يُذكر أن الأيام الماضية حملت العديد من الأنباء التي تُشير إلى أن مورينيو يرفض قيادة فريق بنفيكا بسبب الأمور المالية، وهو الأمر الذي نفاه رئيس النادي البرتغالي مؤكدًا أن الأمور المالية ليست مشكلة إذا ما كان يود جوزيه تولي قيادة الفريق.

الجدير بالذكر أن إدارة «الشياطين الحمر» أقالت مورينيو من منصبه بعد دخوله في صراعات مع عدد من اللاعبين كالفرنسي بول بوجبا، بالإضافة إلى تراجع أداء الفريق وسلسلة النتائج السياسية التي لحقت به خلال الأسابيع الأخيرة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

.