جوارديولا يكشف كواليس رحيله عن برشلونة.. ورؤيته الأولى للطفل ميسي

بيب جوارديولا المدير الفني الحالى لفريق مانشستر سيتي تحدث عن مسيرته مع برشلونة وكواليس رحيله عن الفريق الكتالوني، ورؤيته الأولى لميسي عندما كان طفلًا.

0
%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D9%83%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%B3%20%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%D9%87%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9..%20%D9%88%D8%B1%D8%A4%D9%8A%D8%AA%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89%20%D9%84%D9%84%D8%B7%D9%81%D9%84%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A

أجرى المدير الفني الإسباني بيب جوارديولا مدرب نادي برشلونة السابق والمدرب الحالي لفريق نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، لقاء مع شبكة «راديو كتالونيا»، سيتم إذاعته مساء الثلاثاء، سيتناول فيه الحديث حول مسيرته مع الفريق الكتالوني ويكشف كواليس رحيله عن الفريق.

وبدأ جوارديولا حواره بالحديث عن ميسي، قائًلا: «أخبرني أحدهم منذ فترة طويلة أن هناك طفلاً جيدًا في قطاع الناشئين، أخبروني أنه كان صغيراً للغاية، لكنه يسجل الكثير من الأهداف كما أنه مراوغ جيد، لم أكن أعرفه وفي يوم من الأيام ذهبت لرؤيته مع والده في متجر نايك برات، لقد رأيته صغيرًا وخجولًا لدرجة أنني شككت أن هذا هو الطفل الذي يقال عنه إنه جيد جدًا، الحقيقة هي أنه عندما رأيته يلعب في الملعب وسجل ثلاثة أهداف في مباراة، اعتقدت بالفعل أنه مع هذا اللاعب سنفوز بكل شيء».

اقرأ أيضاً| «آرسنال وليفربول صراع أكبر من كأس الرابطة الإنجليزية»

ثم تطرق للحديث عن فريق برشلونة، فقال: «بين المباراة والأخرى ليس هناك وقت للراحة أو الاستمتاع، ولكن من حيث بناء الفريق، فانظر كيف كان كل شيء يعمل ويسير على ما يرام ، وكيف كان يتصرف اللاعبون فيما بينهم، والكيمياء والتناغم والتجانس بين الجميع واحترامهم لبعضهم البعض ولقرارات المدير الفني، كما أنهم كانوا يعرفون من منهم الأفضل وقبلوا التفاوت في توزيع الأجور وقيمة العقود، كنا مجموعة من الأصدقاء الذين يذهبون إلى تناول العشاء لا إلى لعب مباراة، كنا مجموعة تعرف جيدًا كيف تتقدم في لحظات التأخر، كل هذا كان يسير بشكل جيد للغاية، لكن قيادة سيارة «البارسا» تمنعك من الاستمتاع بها».

واختتم حديثه الممتع بالكشف عن كواليس رحيله عن برشلونة، موضحاً: «أن علاقة الحب التي كانت لدى تلك المجموعة وقتها كانت غير مسبوقة، قدمنا لبعضنا البعض الكثير، ولكن هناك لحظة يتوقف فيها كل شيء ولابد للأمور أن تنتهي، لا حال يبقى على ما هو عليه، فالحياة مراحل ومحطات وكان لابد من اتخاذ القرار، وأخذ المغامرة في مكان آخر».

الجدير بالذكر أن بيب جوارديولا قد تولى تدريب فريق برشلونةفي موسم 2007-2008، واستمر حتى موسم 2012-2013، وخلال رحلته مع البارسا حقق 14 لقبًا محليًا وقاريًا.

.