الأمس
اليوم
الغد
جوارديولا: ميسي سيصاب كثيرًا إذا قام بذات المجهود الذي قدمه خلال فترتي

جوارديولا: ميسي سيصاب كثيرًا إذا قام بذات المجهود الذي قدمه خلال فترتي

المدرب الإسباني بيب جوارديولا يتحدث عن ذكرياته مع برشلونة وضرورة التعامل مع ميسي في سنه الـ 30 بالإضافة للكشف عن رغبته في رؤية تشافي هيرنانديز مدربًا للبلوجرانا.

محمود عادل
محمود عادل

كشف بيب جوارديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي عن صعوبة التعامل مع نجوم مخضرمين مثل ليونيل ميسي، مهاجم برشلونة بعد تخطيه عمر الـ 30، مشيرًا إلى هذا السن يتطلب مجهود محدد فقط.

وأكد جوارديولا على أن ميسي هو العامل الأساسي لطريقة لعب برشلونة عندما كان مدربًا للنادي الكتالوني، خلال مقابلة مع راديو كتالونيا، قائلاً: «هناك مدربين رائعين ولكن لم يستطيعوا الفوز بأي شيء، لأنهم لم يمتلكوا ميسي، وكنت محظوظًا بامتلاكه بصحبة تشافي وإنييستا وداني ألفيس وبيكيه».

وتابع المدرب الإسباني حديثه على مسالة اعتزال ميسي، قائلاً: «بالطبع ميسي سيعتزل يومًا ما، وبرشلونة سيتجاوز هذا الأمر، لهذا يجب الاستعداد والبحث عن بديل له مثلما حدث مع كوبالا ويوهان كرويف، وبالطبع لا يوجد شكوك حول قدرتهم على إيجاد هذا البديل».

واعترف جوارديولا على عدم القدرة على مطالبة اللاعبين ذو 30 عامًا بنفس مطالب الـ 20 عامًا، قائلاً: «النجوم يجب أن يركضوا مثل أي لاعب، ويجب إقناعهم بهذا الأمر، ويمكنك شراء اللاعب في حالة أنه يركض ولكن لا يسجل 3 أهداف في كل مباراة، ولكن لا يوجد لاعب يسجل 3 أهداف كل مباراة، ربما ميسي يقترب منه».

اقرأ أيضًا: جوارديولا يكشف كواليس رحيله عن برشلونة.. ورؤيته الأولى للطفل ميسي

وتابع جوارديولا حديثه عن ميسي، قائلاً: «في هذا السن يجب مطالبة ميسي بجهد محدد، لا يمكنه الركض من أجل الركض فقط، وإذا ركض ميسي بالمعدل الذي كان يركض به في موسمى الأول، بالطبع سيصاب كل 3 أشهر، وتدريب نجمًا في سنه 30 يعتبر من أصعب الأمور للمدرب».

تشافي مدربًا للبرسا

وكشف جوارديولا عن رغبته برؤية تشافي مدربًا للبرسا، قائلاً: «تشافي كان بالفعل مدربًا أثناء فترة لعبه، وبالطبع سيكون مدربًا وهناك لاعبين مارسوا كرة القدم، ولكن لم نقل أنهم سيصلون لمرحلة التدريب، وتشافي ليس مثلهم، لأنه يمكن أن يكون مدربًا أينما رغب، وليس فقط في برشلونة لهذا علينا منحه الوقت، وسيصل إلى برشلونة في أي وقت ومازال شابًا ويعلم جيدًا أمور اللعبة ويشاهدها ولديه شغف كبير وتركيز بها، وهو شخص شجاع، ويتحدث عن الأمور بشفافية، ويحمسني رؤيته مدربًا لبرشلونة».

خصومه القوية

وتحدث جوارديولا عما يروق له من الفرق في هذه الفترة، قائلاً: «نابولي بقيادة ساري، ومواجهة توماس توخيل لأنك ترى ما يفعله داخل الفريق، ويجعلك تبحث عن العودة دائمًا».

وكشف بيب عن خصومه الأقوياء الذين واجههم خلال مسيرته التدريبية، قائلاً: «برشلونة مع لويس إنريكي، وليفربول بقيادة يورجن كلوب».

مواجهة إنريكي في نصف نهائي التشامبيونزليج

واختتم بيب جوارديولا حديثه بالكشف عن المباراة الأصعب التي واجهها خلال مسيرته التدريبية، قائلاً: «أحب لويس إنريكي كثيرًا، وهو شخصية مباشرة وصادقة، وخلال مباراة نصف التشامبيونزليج مع البايرن وصلت للمباراة بغيابات عديدة بمثابة نصف الفريق مصابًا، وكانوا الأفضل، وكنت أعتقد أن المباراة لم تنته في ملعب الكامب نو، وهذا ما قاله لي فالفيردي عندما أتى مع أتلتيك بلباو وكنا 0-0 حتى الدقيقة 70 وكانت معجزة».

اخبار ذات صلة