Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:00
انتهت
مانشستر سيتي
ريال مدريد
18:00
الأهلي
إنبـي
18:00
انتهت
الزمالك
المصري
14:00
تأجيل
نادي مصر
الإنتاج الحربي
16:55
انتهت
باير ليفركوزن
جلاسجو رينجرز
15:00
مصر للمقاصة
أسـوان
19:00
برشلونة
نابولي
19:00
انتهت
يوفنتوس
أولمبيك ليون
16:30
الوحدة
الرائد
19:00
انتهت
ولفرهامبتون
أولمبياكوس
13:30
انتهت
الغرافة
الخور
19:00
بايرن ميونيخ
تشيلسي
15:45
انتهت
الوكرة
العربي
16:15
ضمك
الفيصلي
15:45
السد
الدحيل
16:55
انتهت
إشبيلية
روما
15:45
انتهت
الشحانية
نادي قطر
13:30
أم صلال
الأهلي
17:00
انتهت
نهضة الزمامرة
حسنية أغادير
19:00
انتهت
بازل
إينتراخت فرانكفورت
16:00
الاتفاق
الفيحاء
15:45
انتهت
الريان
السيلية
18:00
الاتحاد
الأهلي
16:00
انتهت
لوزيرن
يانج بويز
17:00
الرجاء البيضاوي
أولمبيك آسفي
21:00
انتهت
نهضة بركان
الوداد البيضاوي
16:00
انتهت
رابيرسويل
سيون
16:00
النجم الساحلي
اتحاد تطاوين
16:00
حمام الأنف
مستقبل سليمان
18:00
النادي الإفريقي
نجم المتلوي
16:00
الملعب التونسي
شبيبة القيروان
16:00
اتحاد بن قردان
الترجي
14:00
يانج بويز
سيون
16:00
هلال الشابة
الاتحاد المنستيري
جريزمان وبرشلونة.. الهوية المفقودة

جريزمان وبرشلونة.. الهوية المفقودة

أصبح الفرنسي أنطوان جريزمان فاقدا لهويته مع برشلونة بعدما حل في الدقيقة الأخيرة من مباراة فريقه أمام أتلتيكو مدريد، مما يدل على تراجع مستواه

إفي
إفي
تم النشر

كان لمشهد دخول المهاجم الفرنسي أنطوان جريزمان ملعب كامب نو في الدقيقة الأخيرة من مباراة فريقه برشلونة أمام فريقه السابق أتلتيكو مدريد، الكثير من الدلالات على تراجع مستواه وفقدانه لدوره البطولي داخل الفريق الكتالوني، خاصة بعدما شارك بديلا للمباراة الثالثة في آخر أربع جولات بالليجا.

فجريزمان الذي نزل في ملعب سانشيز بيثخوان أمام إشبيلية (ق79) وفي ملعب بالايدوس معقل سليتا فيجو (ق81)، وأمام فريقه السابق في الدقيقة (90)، أصبح مفتقدا للثقة والتفاعل مع زملائه سواء داخل الملعب أو خارجه، ما انعكس على أدائه وفقدانه للكرات وتراجع نجاعته الهجومية.

ومثلما راهن المدرب كيكي سيتيين على مارتين برايثويت في مباراة السبت الماضي أمام سيلتا (2-2) كخيار أول لتنشيط الهجوم، كان الناشئ أنسو فاتي أيضا هو ملاذ المدرب للهروب من شبح التعادل الثالث للفريق الكتالوني قبل أن يدفع بالفرنسي الذي لم يجد الوقت أو يبعث بأي شراره هجومية ليتعادل البرسا مجددا (2-2) ويمنح الفرصة لغريمه ريال مدريد بالابتعاد أكثر بالصدارة حيث أن بإمكانه زيادة الفارق إلى 4 نقاط حال فوزه غدا على خيتافي بنفس الجولة الثالثة والثلاثين.

اقرأ أيضًا: الصحافة الفرنسية: «جريزمان يتعرض للإهانة»

وشارك جريزمان في مباراة وحيدة من بين المواجهات الستة التي خاضها برشلونة بعد العودة من التوقف لمدة 90 دقيقة وكانت أمام ليجانيس، حيث شارك في المجمل في 233 دقيقة من أصل 530 ممكنة، أي 44%.

في المقابل كان جريزمان قد لعب اجمالي 2950 دقيقة من أصل 3430 ممكنة قبل التوقف، بنسبة 86%.

كما أصبح بطل العالم مع فرنسا هو اللاعب الأكثر تبديلا في صفوف البرسا هذا الموسم، حيث تم استبداله 18 مرة في المباريات الـ37 التي شارك فيها أساسيا.

ورغم كل هذا، يعد جريزمان من جانب آخر أكثر من شارك في مباريات بقميص البلاوجرانا هذا الموسم، الذي يعد الأول له داخل القلعة الكتالونية، حيث شارك في دقيقة واحدة على الأقل في 43 من أصل 44 مباراة خاضها الفريق.

وغاب المهاجم الفرنسي صاحب الـ29 عاما فقط عن مواجهة برشلونة وإشبيلية بالجولة الثامنة من الليجا.

وفي مجمل الدقائق التي شارك فيها جريزمان بقميص برشلونة سجل 14 هدفا (بمعدل هدف كل 227 دقيقة)، وكان آخر هدف شهد توقيعه في يوم 25 فبراير الماضي أمام نابولي الإيطالي في الدقيقة 57 في ذهاب الدور ثمن النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا.

ومنذ ذلك الحين فشل في هز الشباك طوال 753 دقيقة، ليواصل الخفوت في الملاعب، وسط غموض مستقبله مع برشلونة مع أول مواسمه، مع رغبة الفريق الكتالوني في دعم الهجوم بالتعاقد مع الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز، وسط كوكبة النجوم في الخط الأمامي وأبرزهم ليونيل ميسي ولويس سواريز والمصاب عثمان ديمبيلي.

وعلق مدرب جريزمان السابق، دييجو سيميوني بالأمس على وضع المهاجم الفرنسي الذي كان لاعبا لا غنى عنه في صفوف «الروخيبلانكوس» لخمس سنوات من 2014 وحتى 2019 ، قائلا «جريزمان، لا تعليق».

اخبار ذات صلة