جريزمان والكرة الذهبية.. قصة غريبة تنتظر النهاية السعيدة

جريزمان يواصل محاولاته مع الساحرة المستديرة للفوز بلقب شخصي كبير

0
%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%87%D8%A8%D9%8A%D8%A9..%20%D9%82%D8%B5%D8%A9%20%D8%BA%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%A9%20%D8%AA%D9%86%D8%AA%D8%B8%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%8A%D8%AF%D8%A9

تعرض اللاعب الدولي الفرنسي أنطوان جريزمان لاعب فريق أتلتيكو مدريد الإسباني لظلم غريب نوعًا ما خلال الفترة الماضية من قبل الاتحادين الأوروبي والدولي على صعيد الجوائز الفردية بالرغم من فوزه ببطولة كأس العالم التي أقيمت على الأراضي الروسية في الصيف الماضي، وبطولتي السوبر والدوري الأوروبيين مع ناديه، لكن تهميشه أصاب اللاعب بالذهول والدهشة، وليس هو فقط، بل مدربه الأرجنتيني دييجو سيميوني ولاعبيه وكل من يحاوطه.

ظلم مفاجئ

بالرغم من فوز الكرواتي لوكا مودريتش لاعب فريق ريال مدريد بجائزتي الأفضل في أوروبا والعالم من قبل الاتحادين الأوروبي والدولي لما قدمه مع فريقه ريال مدريد بعدما ساهم في تتويج الأبيض ببطولة دوري أبطال أوروبالكرة القدم، ووصول منتخب بلاده لنهائي المونديال بعدما حقق مستويات مذهلة وهو في ربيعه الثاني والثلاثين، إلا أن عدم تواجد جريزمان ضمن الثلاثي النهائي في الجائزتين كان كالصاعقة، لكن ماذا سيحدث معه في الكرة الذهبية التي تقدمها مجلة «فرانس فوتبول» الفرنسية؟

وكانت مجلة «فرانس فوتبول» قد أعلنت الإثنين عن لائحة اللاعبين الثلاثين المرشحين لنيل جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، أبرزهم صاحب جائزة الأفضل للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الكرواتي لوكا مودريتش ومنافسيه في اللائحة النهائية البرتغالي كريستيانو رونالدو والمصري محمد صلاح، والغائب عن الفرديات هذا الموسم أنطوان جريزمان.

إن لم تنصفه الكرة

عدم فوز اللاعب الفرنسي بجائزة الكرة الذهبية التي تنظمها منظمة فرنسية في الأصل سيكون اللاعب نفسه مفتقدا للتوفيق بكل صوره، لأنه في الأساس قدم المعايير المطلوبة للفوز بجائزتي الأفضل في العالم وأوروبا بفوزه بالبطولات القارية والتي جاء في مقدمتها المونديال، فعدم فوزه بالكرة الذهبية وكسره لاحتكار كلاً من البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب فريق ريال مدريد الإسباني السابق ويوفنتوس الإيطالي الذي توج بها 5 مرات من قبل، والأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب فريق برشلونة الذي توج بنفس عدد البرتغالي.

يذكر أن الفرنسي خاض الموسم الماضي 49 مباراة بمختلف البطولات مع فريقه، سجل 29 هدفًا، وصنع 15 أخرين، وكما ذكرنا توج بثلاثة بطولات، فيما قدم هذا الموسم 11 مباراة، سجل 4 وصنع 3.

.