Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
19:15
سانت كلارا
ماريتيمو
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
19:15
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
20:00
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
برشلونة
أتليتكو مدريد
19:15
انتهت
برايتون
مانشستر يونايتد
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
20:00
ريال مدريد
خيتافي
18:00
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
19:45
انتهت
جنوى
يوفنتوس
17:00
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
17:30
أتالانتا
نابولي
19:00
انتهت
ليجانيس
إشبيلية
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
تورينو
لاتسيو
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
روما
أودينيزي
17:30
ريال سوسيداد
إسبانيول
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
18:30
انتهت
سيرفيتي
يانج بويز
17:30
انتهت
مايوركا
سيلتا فيجو
17:30
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
20:30
انتهت
ريو أفي
سبورتينج براجا
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:15
انتهت
فيتوريا غيمارايش
فيتوريا سيتوبال
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
16:00
انتهت
فاماليساو
بورتيمونينسي
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
جاري نيفيل يحكي ما دار بينه وبين رونالدو في مباراة فالنسيا وريال مدريد

جاري نيفيل يحكي ما دار بينه وبين رونالدو في مباراة فالنسيا وريال مدريد

أكد جاري نيفيل لاعب مانشستر يونايتد السابق أنه اتبع خطة عدم قص عشب ملعب ميستايا للحد من خطورة كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد السابق والويلزي جاريث بيل.

محمد سعد
ترجمة: محمد سعد
تم النشر

أكد جاري نيفيل، لاعب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق، أنه ارتكب خطأ كبيرًا في تولي مهمة قيادة فريق فالنسيا الإسباني في موسم 2015-2016 لأنه لا يمتلك خبرة تدريبية.

وأجرى نيفيل مقابلة إذاعية تناول فيها العديد من الأمور، وبدأ حديثه مشيرًا إلى الفترة التي قضاها على رأس الجهاز الفني لفالنسيا، وجاء في تصريحاته: «بالنظر إلى الخلف، آخر ما كان يحتاجه فالنسيا كان مدربًا دون خبرة، وآخر ما كنت أحتاجه أنا كان جهازا فنيا بدون خبرة، ولكنني قررت تولي تلك المهمة لأن بيتر ليم أبدى إيمانًا كبيرًا بي وكنت أريد رد هذا الدين».

وأكد المدافع الإنجليزي السابق أن هذا كان أحد قراراته الخاطئة، وفي هذا السياق تابع: «كان قرارًا اتخذته في يومين، وتأثر هذا القرار ببعض من غطرستي وغروري، فقد لعبت في أحد أفضل الأندية في العالم لعشرين سنة، وكنت أشعر أنني غير قابل للتدمير، ولكنني اكتشفت سريعًا أنه عندما لا تكون مستعدًا وتواجه شيئًا وأنت غير مؤهل له حينئذ تتلقى صفعة على وجهك».

وأشار نيفيل في تصريحاته إلى أن شقيقه حذره من تلك المهمة، فصرح: «كان يجب عليّ رؤية دلائل التحذير بشكلٍ أسرع من هذا، بالنظر إلى الماضي، قللت من حجم وجودي في دوري مختلف بدولة مختلفة وحجم العمل المطلوب».

وأردف: «لم أنشغل بدوري الرئيسي، وهو العمل على الفوز بمباريات كرة القدم، في البداية، كان واضحًا أن هناك لاعبين غير مسرورين، وكان يجب عليّ اتخاذ قرارات كبيرة تتعلق بهؤلاء، ولكن كان هذا ضعفا مني، كان يجب عليّ أن أكون حاسمًا».

اقرأ أيضًا: التشكيلة الأفضل والأسوأ في مانشستر يونايتد خلال 27 عامًا

وقال: «عندما رحلت، وعدت نفسي بأنني لن أكون ضعيفًا عند اتخاذ قرار كبير، كنت ضعيفًا لمدة أربعة أشهر وفقدت ثقتي بنفسي».

وأشار نيفيل في تصريحاته إلى أن الصحافة ووسائل الإعلام قست عليه تمامًا وأنه كان يشعر في كثير من المؤتمرات الصحفية كما لو كان يتم استجوابه، مؤكدًا أنه لم يحظ بدعم زملائه في الجهاز الفني.

نيفيل يحكي ما دار بينه وبين رونالدو

وأما بالنسبة إلى طريقة إيقاف كريستيانو رونالدو وجاريث بيل في اللقاء الذي جمع فالنسيا وريال مدريد على ملعب «ميستايا» في ذلك الموسم، فصرح: «أكثر ما أتذكره عن تلك المباراة هو أن خطتنا تعلقت بترك عشب الملعب طويلًا جدًا وعدم ريه لكي لا تسير الكرة بشكلٍ سريع على أمل إيقاف رونالدو وجاريث بيل، تركت ملعب ميستايا كما لو كان حقل مزارع، واقترب مني رونالدو قبل المباراة وقال لي: «قص الملعب»، وأجبته: «ليس هناك إمكانية لذلك».

اخبار ذات صلة