Web Analytics Made
Easy - StatCounter
جاريث بيل يبحث عن تغيير الأجواء

جاريث بيل يبحث عن تغيير الأجواء

بعد عدم استدعائه في آخر أربع مباريات لريال مدريد، يعود اللاعب الويلزي جاريث بيل للمشاركة مرة أخرى والحصول على أولى دقائقه في شهر فبراير وذلك أمام أوساسونا.

حسام نور
أجوستين مارتين - ترجمة: حسام نور
تم النشر
آخر تحديث

أخيرا اللاعب الويلزي جاريث بيل، البالغ من العمر 30 عاما، استقبل أخبارًا جيدة حول تعافيه من الإصابة، وسيعود للمشاركة مع فريقه ريال مدريد أمام أوساسونا على ملعب «أل سادار» ضمن منافسات الجولة الثالثة والعشرين من بطولة الدوري الإسباني الدرجة الأولى لكرة القدم.

وسيعود جاريث بيل بعد غياب عن المباريات الثلاث الأخيرة في الليجا التي خاضها النادي الملكي، فمنذ يوم 4 يناير الماضي عندما شارك الويلزي أساسيا في الانتصار على حساب خيتافي بنتيجة 0-3، لم يعد بيل متاحا بالنسبة لمدربه الفرنسي زين الدين زيدان في الليجا.

وغاب عن بطولة كأس السوبر الإسباني التي أقيمت على أراضي المملكة العربية السعودية في الفترة بين 8 و12 يناير بسبب معاناته من الإصابة التي منعته من السفر رفقة زملائه لخوض هذه البطولة، وكان بيل قد تعرض لآخر إصابة له على ملعب كلسيوم أمام أونيونيستا سالامنكا والتي انتهت بنتيجة 1-3 في افتتاحية ريال مدريد في كأس ملك إسبانيا، والتي خاض خلالها 52 دقيقة قبل خروجه مصابا محرزا الهدف الأول في المباراة (وهو الهدف الأول منذ آخر مرة زار خلالها الشباك وكانت 1 سبتمبر مسجلا ثنائية أمام فياريال).

وشارك بيل منذ مطلع 2020 في 142 دقيقة (أي 16.90% من عدد الدقائق التي خاضها ريال مدريد بمجموع 840 دقيقة)، والآن بعد تعافيه التام من إصاباته، ينتظر عودته ليكون أحد الأعمدة الأساسية في الفريق الأبيض كما كان عليه في بداية الموسم؛ فبفضل تمريرة حاسمة منه سجل كريم بنزيما هدف ريال مدريد الأول هذا الموسم، ثم بعدها بأسبوعين على ملعب لا سيراميكا أمام فياريال قام بتسجيل ثنائية (2-2) ليجنب فريقه من الهزيمة الأولى له منذ بداية الموسم، ومنذ ذلك الحين وبيل يظهر على استحياء بقميص ريال مدريد بعكس ما يظهر عليه مع منتخب بلاده ويلز، مساهما بتأهله بشكل نظري إلى بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020».

اقرأ أيضا: زيدان يخفي هازارد



وخلال الأيام الماضية شارك في مران فريقه في الأسبوع الماضي، وذلك بعد استبعاده من مباراة ديربي مدريد أمام أتلتيكو مدريد يوم 1 فبراير وأيضا من مباراة كأس ملك إسبانيا أمام ريال سوسيداد، حتى أن الشائعات كانت قد انتشرت مؤخرا وربطته بالانتقال إلى فريقه السابق توتنهام الإنجليزي خلال اليوم الأخير من سوق الانتقالات الشتوية.

وبعد 18 يوما من آخر ظهور له على أرض الملعب، سيتثنى لبيل الحصول على دقائقه الأولى في شهر فبراير وستكون مباراة أوساسونا على ملعب «أل سادار» بيئة مناسبة لظهور ريال مدريد وبيل، الذي يبحث عن تغيير الأجواء.

اخبار ذات صلة