الأمس
اليوم
الغد
جاريث بيل ردًا على انتقاده في الصحف: «من أجل المبيعات»

جاريث بيل ردًا على انتقاده في الصحف: «من أجل المبيعات»

وصف الويلزي الدولي جاريث بيل جناح فريق ريال مدريد الإسباني حملة الانتقادات التي يتعرض لها في الصحف الإسبانية بأنها مضحكة جدا، متهكما بقوله إنه يتعين عليه بيعها

محمد عبد السند
محمد عبد السند

تهكم الويلزي الدولي جاريث بيل نجم هجوم فريق ريال مدريد الإسباني من موجة الانتقادات التي يتعرض لها في الصحافة الإسبانية، قائلا إنه لا يعير انتباها كبيرا إلى الصحافة السلبية في إسبانيا، واصفا الوضع بأنه «مضحك جدا».

وزعم بيل في التصريحات التي أدلى بها خلال المؤتمر الصحفي الذي حضره اليوم الجمعة والذي يسبق مباراة منتخب ويلز مع نظيره الآذري ضمن منافسات الجولة التاسعة من التصفيات المؤهلة لبطولة نهائي دوري أمم أوروبا «يورو 2020»، إن التركيز عليه من قبل الصحافة يُعزى إلى قدرته على «بيع الصحف»..

وطار بيل الذي غاب عن عدد من مباريات ريال مدريد بداعي الإصابة، مؤخرا رفقة بعثة منتخب ويلز لملاقاة آذربيجان في المباراة المقررة غدا السبت في العاصمة الآذرية باكو.

ولطالما تعرض الويلزي لموجة انتقادات شرسة في الصحف ووسائل الإعلام الإسبانية بسبب مستواه المتراجع في ريال مدريد، وكثرة الشائعات التي تقرن بينه وبين الرحيل عن سانتياجو برنابيو.

اقرأ أيضا: جاريث بيل: أشعر بحماس للعب مع ويلز أكثر من ريال مدريد

ولعل أحد أشد المنتقدين له على الإطلاق هو الصحفي بيدجا ميجاتوفينش المعروف بانتمائه الشديد للعملاق المدريدي والذي فتح النار ذات مرة على الجناح المولود في مدينة كارديف الويلزية خلال حديثه في الإذاعة الإسبانية قبل أسابيع قليلة، حينما قال إن أولويات بيل هي: «ويلز، ثم الجولف، ثم بعد ذلك ريال مدريد».

وهذا ما دفع بيل إلى التعقيب بقوله: «أجد ذلك أمرا مضحكا».

وفي معرض رده على سؤال حول الانتقادات المستمرة له في الصحافة الإسبانية، أشار بيل إلى أنه لا يهتم كثيرا بذلك، وأنه يعتبر الوضع مضحكا.

وتابع: «لديهم بالتأكيد وجهة نظر عني، أنها أحد تلك الأشياء، وسواء أكانت جيدة أم لا، فهي تخصني، ولذا يجب علي أن أبيع الصحف».

وواصل جاريث بيل حديثه عن تلك الانتقادات قائلا: «أسمع بعض القصص عني، لكني لا أكترث، وأصدقائي يبعثون لي بعض الصور المضحكة أو أي شيء يُكتب عني، وأنا من جانبي أحاول العودة لسابق مستواي في أسرع وقت ممكن».

وأتم تصريحاته بقوله: «أجد هذا الأمر مضحكا جدا للأمانة، لاسيما بعض الصور والأخبار التي يرسلها إلي أصدقائي».

اخبار ذات صلة