جاريث بيل «المخيب للآمال» يواصل فقدان رصيده لدى إدارة ريال مدريد

اللاعب الويلزي جاريث بيل قدم أداءً سيئًا خلال مباراة إيبار التي انتهت بهزيمة ريال مدريد بثلاثية نظيفة وأصبح مستقبله على حافة الهاوية بعد نفاد رصيده من قبل إدارة «الميرنجي».

0
%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AB%20%D8%A8%D9%8A%D9%84%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AE%D9%8A%D8%A8%20%D9%84%D9%84%D8%A2%D9%85%D8%A7%D9%84%C2%BB%20%D9%8A%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84%20%D9%81%D9%82%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D8%B1%D8%B5%D9%8A%D8%AF%D9%87%20%D9%84%D8%AF%D9%89%20%D8%A5%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

تلقى ريال مدريدهزيمة ثقيلة أمام إيبار بثلاثة أهداف دون رد، أمس السبت، وسط أداء متراجع من جميع اللاعبين، ووجهت إليهم العديد من الانتقادات من قبل الجمهور وعشاق النادي الملكي، ومن بين هؤلاء اللاعبين كان الويلزي جاريث بيل، الذي ظهر بأسوأ أداء خلال هذه المباراة.

وكانت إدارة النادي الملكي تنتظر من بيل أن يعوض غيابكريستيانو رونالدو بعد رحيله عن النادي إلي يوفنتوس الإيطالي، ولكن الويلزي قدم أداءً مخيبًا للآمال في ملعب إيبوروا، وكشفت الإحصاءات أن أرقامه كانت فقيرة جدًا، حيث أظهرت أنه فقد الكرة 21 مرة، ومرر الكرة إلى ملعب الخصم 10 مرات فقط، وسقط 3 مرات في منطقة التسلل.

ويبدو أن رصيد بيل أوشك على الانتهاء من قبل إدارة الفريق الأبيض، ولكنها لن تصدر أي قرار إلا بعد نهاية الموسم، وإذا استمر الويلزي على الأداء لن يكون أمام إدارة الفريق الأبيض سوى عرض اللاعب للبيع.

وسيكمل اللاعب 30 عامًا في الصيف المقبل، وإذا لم يقدم أوراقه الجيدة خلال المباريات المتبقية من هذا الموسم ويلبي توقعات النادي وآماله، من المؤكد أنه لن ينال شرف قيادة الفريق ويكون بديلاً عن رونالدو، خاصة أن صفقة اللاعب كلفت النادي قرابة 101 مليون يورو.

ويقدم بيل موسمًا محبطًا حتى هذه اللحظة، حيث سجل 5 أهداف فقط في 16 مباراة رسمية، أي بمعدل هدف كل 253 دقيقة، ووصلت عدد الدقائق التي لم يسجل فيها قرابة 532 دقيقة متتالية، تحديدًا بعد نهائي «التشامبيونزليج» الأخير أمام ليفربول الإنجليزي والذي فاز به الريال بثلاثية مقابل هدف.

وفي هذا الصدد، سئم النادي من أدائه الباهت، ولكن مازال هناك فرصة للاعب الويلزي لتعديل مساره مع «الميرنجي» في الفترة القادمة، والقرار النهائي سيكون بعد انتهاء الموسم ورؤية إحصائية، ولكن في الوقت الحالي، جاريث بيل على حافة الهاوية.

اقرأ أيضًا: راموس يحلل أسباب الهزيمة من إيبار

ومن ناحية أخرى، يعلم جيدًا سولاري مدى أهيمة اللاعب الويلزي بالنسبة للفريق الأبيض، ويرغب في الاستعانة بمهارته من أجل مساعدة النادي في زيادة الغلة التهديفية، وأظهر دعمه له، عندما صرح في المؤتمر الصحفي لما قبل مباراة بلد الوليد، قائلاً: «بيل الأضواء مسلطة عليه، فهو لاعب رائع ونريد أن يظهر قدراته الكبيرة في كل الأيام».

وبدأ بيل هذا الموسم بتألق كبير حيث سجل ثلاثة أهداف في الليجا في ثلاث مباريات متتالية وسجل هدفًا في الشامبيونزليج، ولكنه عاد من جديد للصيام التهديفي والمعاناة من الإرهاق والإصابات ولم يسجل أي هدف منذ 1 سبتمبر عندما سجل أول أهداف ريال مدريد أمام ليجانيس في الجولة الثالثة في المباراة التي انتهت بنتيجة 4-1.

وتكبد الريال هزيمته الخامسة في الليجا، ووقف رصيده عند 20 نقطة في المركز السادس، بينما رفع إيبار رصيده إلى النقطة 18 محتلاً المركز السابع في الليجا الإسبانية.

وتعد هذه أول هزيمة لريال مدريد في خمس مباريات تحت قيادة المدرب الأرجنتيني سانتياجو سولاري الذي تولى الإدارة الفنية للفريق مؤقتا أواخر الشهر الماضي خلفا لجولين لوبيتيجي الذي أقيل لسوء النتائج.

وبعدما فاز الريال بالمباريات الأربع التي خاضها تحت قيادة سولاري في الليجا ودوري أبطال أوروبا وكأس الملك، أعلن النادي في 13 نوفمبر الماضي عن تعيين المدرب الأرجنتيني مديرا فنيا رسميا للفريق حتى يونيو 2021.

.