ثلاثي ريال مدريد القادم.. أسينسيو وبنزيما وهازارد

يستضيف ريال سوسيداد مساء اليوم فريق ريال مدريد على ملعب أنويتا في إطار منافسات الجولة 30 بالدوري الإسباني ومن المتوقع مشاركة أسينسيو وهازارد وبنزيما معًا

0
%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB%D9%8A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AF%D9%85..%20%D8%A3%D8%B3%D9%8A%D9%86%D8%B3%D9%8A%D9%88%20%D9%88%D8%A8%D9%86%D8%B2%D9%8A%D9%85%D8%A7%20%D9%88%D9%87%D8%A7%D8%B2%D8%A7%D8%B1%D8%AF

استضاف فريق ريال مدريد الخميس الماضي فالنسيا على ملعب ألفريدو دي سيتفانو في إطار منافسات الجولة التاسعة والعشرين من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وعال الفرنسي زين الدين زيدان على البلجيكي إيدن هازارد والفرنسي كريم بنزيما في قيادة الخط الهجومي بالتشكيلة الأساسية للفريق.

وقد اللاعبان أداءً مثاليًا، لا سيما بنزيما الذي افتتح واختتم التسجيل لفريقه في واحدة من أجمل مباريات الفرنسي مع ريال مدريد هذا الموسم، وكان هازارد من مرر كرة الهدف الأول.

ودفع زيدان بالإسباني ماركو أسينسيو في شوط المباراة الثاني، واحتاج المهاجم الشاب إلى 29 ثانية فقط ليوقع على أول أهدافه بعد فترة غياب دامت لأكثر من 10 شهور بسبب إصابته بقطع في الرباط الصليبي.

ودفع زيدان في المباراة الماضية بلوكا مودريتش خلف هازارد وبنزيما ليقدم الفريق ملحمة رائعة، ولكن بعد عودة أسينسيو وتقديم أوراق اعتماده فإن المدرب الفرنسي سيعول على الثلاثي الذي دائمًا ما حلم به منذ بداية الموسم.

ودفع زيدان بأسينسيو في الدقيقة 74 من عمر لقاء فالنسيا، وبعد مرور ثواني قليلة سجل هدف ريال مدريد الثاني، وفي الدقيقة 86 مرر كرة الهدف الثالث للمرينجي والثاني لبنزيما.

وشهدت السنوات الماضية وجود ثلاثي مثالي في ريال مدريد أُطلق عليه BBC، أي بيل، بنزيما ورونالدو، ولكن في ظل رحيل رونالدو وتراجع مستوى جاريث بيل وغيابه تمامًا عن حسابات زيدان؛ فيجب الاعتياد على أحرف جديدة، هي: ABH، أي أسينسيو، بنزيما وهازارد.

اقرأ أيضًا: التشكيل المتوقع لمباراة ريال مدريد وريال سوسييداد اليوم 21 يونيو 2020 في الدوري الإسباني

وفي مباراة بايرن ميونيخ الألماني الودية التي أقيمت الصيف الماضي خلال الجولة التحضيرية في الولايات المتحدة الأمريكية دفع زيدان بأسينسيو وهازارد وبنزيما في خطه الهجومي، ما أشار آنذاك إلى أنه سيعتمد على هذا الثلاثي بصورة أساسية طيلة الموسم، ولكن إصابة أسينسيو اعاقت خططته تمامًا.

ريال مدريد أمام فرصة ذهبية لمعالجة مشكلة غياب الأهداف

وكانت أحد أهم المشكلات التي عانى منها ريال مدريد حتى فترة التوقف بسبب فيروس كورونا هي غياب الأهداف، ففي السنة الذي حقق فيها المرينجي ثنائية الدوري ودوري أبطال أوروبا بلغ متوسط أهداف الفريق 3 أهداف في المباراة، بينما لا يكاد يصل هذا الموسم إلى هدفين في المباراة.

ويعمل زيدان جاهدًا على إيجاد وسيلة ما لاستعادة الخمسين هدف في كل موسم الذين رحلوا مع رحيل رونالدو إلى يوفنتوس.

السجلات التهديفية لهازارد وأسينسيو آخر موسمين

ويبدو أن زيدان سيجد ضالته في أسينسيو وهازارد، وبالرغم من أن حصيلتهم التهديفية أقل كثيرًا من رونالدو، إلا أنهما سيسهمون كثيرًا على الجانب الهجومي، ففي موسم 2017/2018 سجل الإسباني 11 هدفًا مقابل 17 للبلجيكي، وفي موسم 2018/2019 أحرز ماركو ستة أهداف مقابل 21 لهازارد.

السجل التهديفي لبنزيما آخر ثلاثة مواسم

وإذا أخذنا بعين الاعتبار حالة التطور التهديفي لدى بنزيما منذ رحيل رونالدو؛ فيمكن لهذا الثلاثي معًا تعويض رحيله.

وأسهم المهاجم الفرنسي في 24% و30% من أهداف ريال مدريد خلال الموسمين، الماضي والحالي على الترتيب، مقابل 8% فقط من أهداف المرينجي في آخر موسم قضاه مع المهاجم البرتغالي في الملكي، وإذا ما واصل كريم على نفس النسق ولم تنل الإصابات منه ومن أسينسيو وهازارد فإننا سنشاهد ثلاثي مرعب لعدة سنوات.

.