توماس رونثيرو يكتب: ريال مدريد الذي نريده

استطاع فريق ريال مدريد تحقيق فوز هام للغاية على فريق إشبيلية في خامس جولات دوري الدرجة الأولى الإسباني ليتصدر الترتيب مناصفة مع أتلتيك بلباو.

0
%D8%AA%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%B3%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%AB%D9%8A%D8%B1%D9%88%20%D9%8A%D9%83%D8%AA%D8%A8%3A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A%20%D9%86%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D9%87

نهاية أسبوع رائعة

الرياضة تشبه الحياة، فهي شريحة من العواطف التي تجعلك تستيقظ في يوم ما دون أن يكون لديك رغبة في مغادرة الفراش؛ ويوم آخر تبعث بك طاقة كبيرة، لقد عشنا نحن ريال مدريد أسبوعًا صعبًا للغاية، كنا غارقين في حالة من الاكتئاب العاطفي بسبب ضربة باريس القوية، ولكن ها قد أتى يوم السبت وأتت معه الأخبار السارة، إذ بدأ اليوم بأول وعكة تلحق بأتلتيكو مدريد على عشب ملعب «واندا ميتروبوليتانو»، وهو الميدان الذي سيزوره ريال مدريد خلال ستة أيام لخوض مباراة الديربي التي تنبعث منها رائحة الثأر من الهزيمة بسبعة أهداف لثلاثة في نيويورك، وفي مساء ليلة السبت ازدادت حماسة ريال مدريد وعشاقه بعد الانتصار الرائع الذي حققه غرناطة على فريق برشلونة، والذي أخفق في معالجة مشاكله حتى بدخول ميسي وأنسو فاتي، لقد أيقظني نجلي اليوم برغبة حتمية قائلًا لي: «أبي، لا يمكننا أن نفشل في إشبيلية، إذا فزنا اليوم فسنتصدر الترتيب وسيتأخر أتلتيكو مدريد وسنوسع فارق النقاط مع برشلونة لأربعة»، ولاكتساب مزيد من الروح المعنوية قبل مواجهة «رامون سانشيز بيزخوان»، استطاع فريق بابلو لاسو الفوز بكأس السوبر لكرة السلة على فريق برشلونة، وفي نهاية الأمر شاهدنا ريال مدريد القوي الثابت في أدائه.

نقاط من ذهب

ثلاث نقاط بملعب الفريق «الأندلسي» هي أكثر من ثلاث نقاط بكثير، لقد ذكرنا لكم بالأمس أن الفريق استطاع تحقيق فوزًا واحدًا خلال الثمان سنوات الأخيرة بفضل «هاتريك» كريستيانو، وست هزائم، كان الكثير منها مؤلمًا، حسنًا ها قد انتهت المباراة ولم يتلق كورتوا تسديدة واحدة بين الثلاث خشبات، فبعد مباراة باريس كان تحقيق الفوز اليوم أشبه بمعجزة، ولكنه لم يكن كذلك، فعندما يلعب الفريق بأقصى قوة وتركيز وحماس وصرامة وطموح له فيتحقق الانتصار، هذا هو ريال مدريد الذي يود الجمهور مشاهدته، دعونا أيضًا لا ننسى أن الجودة والكفاءة الفردية موجودة بالفريق، واليوم، الاثنين، وبداخل قاعة حفل توزيع جوائز «الأفضل» سيكون هناك تسعة لاعبين من ريال مدريد مرشحين للتواجد بتشكيلة العام، وهم: كارفاخال وراموس وفاران ومارسيلو وكاسيميرو وكروس ومودريتش وبنزيما وهازارد.

اقرأ أيضًا: الدوري الإسباني| إشبيلية 0-1 ريال مدريد.. بنزيما يجعل الصدارة «ملكية»

كريم يعادل رقم ميسي

استطاع فريق ريال مدريد احباط مخطط لوبيتيجي بإلقاء الملح على جرح لا يزال يؤلم، وبهدف اليوم وصل بنزيما إلى هدفه العشرين هذا العام.. معادلًا رقم ميسي، لقد قاد كريم فريقًا قرر الخروج من كهف الإحباط، فنحن نتصدر الترتيب بالمناصفة، هيا يا مدريد!

.