توماس توخيل يسعى لإقناع عثمان ديمبلي بالانضمام لباريس سان جيرمان

ما زال الألماني توماس توخيل، المدير الفني لباريس سان جيرمان، يرغب في وجود جناح أيسر فريق برشلونة عثمان ديمبلي رغم تمسك اللاعب بالبقاء في «الكامب نو»

0
%D8%AA%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%B3%20%D8%AA%D9%88%D8%AE%D9%8A%D9%84%20%D9%8A%D8%B3%D8%B9%D9%89%20%D9%84%D8%A5%D9%82%D9%86%D8%A7%D8%B9%20%D8%B9%D8%AB%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D8%AF%D9%8A%D9%85%D8%A8%D9%84%D9%8A%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%B6%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86

تداولت العديد من التقارير في الفترة الأخيرة اهتمام نادي برشلونة الإسباني باستعادة المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا من صفوف ناديه باريس سان جيرمان الفرنسي.

وكان النادي الكتالوني قد قدّم عرضا لنظيره الباريسي يتضمن إعارة لاعبه الفرنسي وجناح أيسر فريق البلوجرانا عثمان ديمبلي، بالإضافة إلى تخليه بشكل نهائي عن الكرواتي إيفان راكيتيتش ودفع 150 مليون يورو على دفعتين من أجل استعادة نيمار في معقل «الكامب نو».

وأفادت العديد من التقارير أن اللاعب الفرنسي لا يرحب بالرحيل من صفوف البلوجرانا ولو على سبيل الإعارة، وكان هذا ما أكده بالفعل وكيل اللاعب، ويأتي هذا الرفض من جانب عثمان ديمبلي على الرغم من حرص الألماني توماس توخيل، المدير الفني لفريق العاصمة، على وجوده في صفوف فريقه حتى يكون بديلا مناسبا بعد رحيل نيمار.

ولعب الجناح الفرنسي تحت إشراف توماس توخيل حينما كان موجودا في صفوف نادي بوروسيا دورتموند الألماني في موسم عام 2016-2017، وهي الفترة التي تألق فيها ديمبلي تحت إشراف توخيل، وبدا واضحا للغاية أن ثمة انسجاما شديدا بين اللاعب ومدربه.

اقرأ أيضا: عثمان ديمبلي «غير مهتم» بأنباء اقتراب نيمار من برشلونة

إلا أن اللاعب الفرنسي ترك قبل رحيله إلى برشلونة في صيف عم 2017 انطباعا سيئا للغاية بعدما ضغط بقوة على إدارة ناديه الألماني حتى تفتح له أبواب الرحيل إلى «الكامب نو»، خاصة حينما رفض التدرب مع فريقه وأصر على الاختباء بحيث لم يعرف أي من مسئولي النادي الألماني الوصول إليه.

ومع ذلك، فقد أكدت صحيفة «لو باريزيان» الفرنسية أن المدرب الألماني قام بمهاتفة اللاعب أمس الأربعاء لإقناعه بالمجيء إلى العاصمة باريس، وفيما يبدو أن اللاعب مجددا قرر التمرد مرة أخرى على مدربه ورفض اللعب تحت إشرافه.

.