توتنهام يقرب هاري كين من التعاقد مع ريال مدريد

أشارت وسائل الإعلام في إنجلترا إلى أن رئيس توتنهام، داني ليفي، يفضل انتقال نجمه هاري كين إلى ريال مدريد ولا يريد سماع عروض مانشستر يونايتد والسيتي.

0
اخر تحديث:
%D8%AA%D9%88%D8%AA%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%85%20%D9%8A%D9%82%D8%B1%D8%A8%20%D9%87%D8%A7%D8%B1%D9%8A%20%D9%83%D9%8A%D9%86%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%82%D8%AF%20%D9%85%D8%B9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

لم يكن التفاوض مع داني ليفي، رئيس إدارة نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، سهلاً على الإطلاق، ولكن هذا العام، إذا قرر المهاجم الإنجليزي هاري كين ترك فريق حياته «الأسبيرز»، فقد يكون هو نفسه من يطرق أبواب سانتياجو برنابيو رغبة في انتقاله إلى صفوف نادي ريال مدريد الإسباني.

هذا ما يتضح على الأقل من المعلومات التي تظهر في وسائل الإعلام في إنجلترا، حيث أكدوا في موقع «ذا أتلتيك» الإنجليزي أن رئيس توتنهام، داني ليفي، لا يريد أن يسمع أو يتحدث عن الاهتمام المفترض من فريقي مدينة مانشستر، المان يونايتد والمان سيتي، بضم نجمه هاري كين، وأنه سيكون أكثر رغبة في السماح له بالذهاب إلى أي دوري رئيسي آخر.

وهذة المعلومات ليست جديدة، بالإضافة إلى التسريبات من داخل نادي توتنهام التي تشير بأن المهاجم الإنجليزي يعيش معضلة مستمرة تكمن في رغبته في البقاء مع الأسبيرز، ولكن قلة الألقاب التي يحققها الفريق وإمكانية عدم اللعب حتى في مسابقة دوري أبطال أوروبا «شامبيونزليج» الموسم المقبل 2021-2022، يهددان ببقائه لفترة أطول في نادي حياته في ظل الذروة التي يعيشها هاري كين في مسيرته في كرة القدم.

وفي سن السابعة والعشرين من عمره، لا يبدو أن هاري كين يريد أن يترك الشكوك بالنسبة لأحد كبار القارة العجوز أوروبا، وهو نادي ريال مدريد، الذي حاول التعاقد معه في الماضي.

وتكمن المشكلة الرئيسية التي تطرحها العملية ليست فقط أن ريال مدريد وضع المهاجم النرويجي إيرلينج هالاند كأولوية في هذا الميركاتو الصيفي، لكنهم ليسوا في عجلة من أمرهم ليبحثوا عن بديل للمهاجم الفرنسي كريم بنزيما.

وبهذا المعنى، فإن قيمة الـ 140 مليون يورو التي يشاع أن داني ليفي سيطلبها من أجل السماح لهاري كين بالرحيل، تصعب فرصة اللاعب الإنجليزي في أن ينتهي به الأمر مرتديًا القميص الأبيض، ولكن إذا انتهى الأمر باللاعب النرويجي الشاب هالاند بالانتقال إلى فريق آخر ويسهل توتنهام وصول نجمه، فحينها يمكن لنادي ريال مدريد التفكير في عملية لم تعد تدور حول الأرقام التي تم الحديث عنها قبل عامين.

.