توابع عدم تجديد عقد ميسي اليوم.. خسائر مادية وقلق من إصابة البرغوث

وفي الثانية عشر مساء اليوم الأربعاء، سيصبح ليونيل ميسي بدون فريق، بعد مسيرة بدأها مع برشلونة في عام 2001، حينها كان في سن الـ 13 عامًا.

0
اخر تحديث:
%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%A8%D8%B9%20%D8%B9%D8%AF%D9%85%20%D8%AA%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D8%B9%D9%82%D8%AF%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85..%20%D8%AE%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D8%B1%20%D9%85%D8%A7%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D9%88%D9%82%D9%84%D9%82%20%D9%85%D9%86%20%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%BA%D9%88%D8%AB

لأول مرة في تاريخ الأرجنتيني، ليونيل ميسي نجم برشلونةالإسباني، سيصبح مهاجم البارسا حرًا بعد ساعات من الآن، نظرًا لانتهاء عقده في 30 يونيو الجاري ولم يتوصل لاتفاق مع ناديه لتجديد هذا العقد.

وفي الثانية عشر مساء اليوم الأربعاء، سيصبح ميسي بدون فريق، بعد مسيرة بدأها مع البارسا في عام 2001، حينها كان في سن الـ 13 عامًا.

وعلى الرغم من صعوبة تخيل هذا الأمر لجماهير البارسا، إلا أن مسؤولي النادي الكتالوني يتحلون بالتفاؤل والثقة بمسألة قبول ميسي عرض البارسا واستكمال مشواره في قلعة الكامب نو.

وأكدت التقارير الأرجنتينية على استمرارية ميسي في برشلونة، ولكن أجلت الأمر حتى نهاية بطولة كوبا أمريكا 2021 في 11 يوليو المقبل، نظرًا لمشاركة ميسي مع منتخب الأرجنتيني في هذه البطولة التي تختضنها البرازيل.

وتعتبر بطولة كوبا أمريكا مهمة لميسي ولمنتخب التانجو، لهذا ولا يريدون تشتيت انتباه البرغوث وطريقه نحو تحقيق لقب يسعون ورائه منذ فترة طويلة.

وبغض النظر عن القلق الذي يفرضه مسألة تواجد أفضا لاعب في تاريخ البارسا بدون عقد، إلا أن هناك عدة توابع خلال استمرار هذه الحالة.

ومن أبرز التوابع، هي عدم حصول برشلونة على أي تعويض من قبل الفيفا، إذ تعرض ميسي للإصابة خلال بطولة كوبا أمريكا، وكذلك لن يكون اللاعب مجرد تحت بند التغطية الطيبة في النادي الكتالوني.

وهذا الموقف يعتبر مختلفًا عما حدث مع عثمان ديمبيلي، بعد تعرضه لإصابة في بطولة يورو 2020 مع منتخب فرنسا، وسيغيب لمدة 4 أشهر، مما يعني أن برشلونة سيحصل على تعويض 20.548 ألف يورو على اليوم الواحد بحد أقصى حتى عام واحد، وفقًا لقانون حماية اللاعبين.

ليس هذا فقط، بل أشارت صحيفة «سبورت» الكتالونية على عدم إمكانية البارسا استخدام صورة ميسي في القميص الجديد أو أي شيء متعلق بمستقبل الفريق أو حتى بيع قمصان ميسي لموسم 2021-2022 في المتجر الرسمي للنادي، مما يتسبب في خسائر لبرشلونة خاصة أن قميص ميسي يجلب الملايين.

وبعيدًا عن المسائل التجارية، إلا أن هناك قضية ستؤثر على قائمة البارسا في الموسم المقبل، متعلقة إذا كان ميسي سيعتبر تجديد عقد أم صفقة جديد للنادي.

وفي الحقيقة هناك عدة آراء في هذا الشأن، ولكن وفقًا لما تفرضه الليجا، فإن هذا الأمر يمكن التسبب في توابع خاصة إذا اعتبرها خافيير تيباس صفقة جديدة، الأمر الذي سيؤثر على حد رواتب الفريق في برشلونة.


.