Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
13:30
انتهت
الأهلي
السد
16:15
أبها
الاتحاد
19:00
مانشستر يونايتد
لاسك لينز
18:45
انتهت
جنوى
هيلاس فيرونا
18:45
انتهت
ليتشي
بارما
15:45
انتهت
نادي قطر
أم صلال
18:00
الأهلي
الحزم
18:00
النصر
الهلال
19:00
انتهت
الرجاء البيضاوي
يوسفية برشيد
16:00
العدالة
الاتفاق
18:30
انتهت
زيورخ
ثون
18:30
انتهت
يانج بويز
سانت جالن
19:00
إنتر ميلان
خيتافي
18:45
انتهت
بولونيا
تورينو
16:25
الرائد
ضمك
17:45
الفيصلي
التعاون
16:00
انتهت
سبال
فيورنتينا
18:30
انتهت
نيوشاتل
لوجانو
17:00
فينترتور
بافوايس
18:45
انتهت
ساسولو
أودينيزي
16:00
الفتح
الفيحاء
17:00
لوزيرن
يانج بويز
18:30
انتهت
سيرفيتي
سيون
17:00
رابيرسويل
سيون
13:30
انتهت
الخور
الوكرة
18:30
انتهت
بازل
لوزيرن
16:55
شاختار دونتسك
فولفسبورج
15:45
انتهت
الغرافة
الدحيل
16:30
الوحدة
الشباب
17:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
النادي الإفريقي
16:55
كوبنهاجن
بلدية إسطنبول
16:00
انتهت
هلال الشابة
حمام الأنف
16:00
انتهت
نجم المتلوي
الملعب التونسي
19:00
المغرب التطواني
الرجاء البيضاوي
16:00
انتهت
اتحاد تطاوين
الصفاقسي
تقييم «آس» لمباراة ريال مدريد وإسبانيول| كاسيميرو «الأفضل» يجعل الصدارة ملكية

تقييم «آس» لمباراة ريال مدريد وإسبانيول| كاسيميرو «الأفضل» يجعل الصدارة ملكية

حقق فريق ريال مدريد فوزا ثمينا بهدف دون مقابل أمام فريق إسبانيول على ملعبه في الجولة الـ 32 من الليجا الإسبانية ليحلق منفردا في الصدارة بفارق نقطتين عن برشلونة.

حسام نور
مانو دي خوان و حسام نور
تم النشر

استعاد فريق ريال مدريد صدارة الدوري الإسباني من فريق برشلونة بعد الفوز بهدف نظيف أمام إسبانيول، ضمن منافسات الجولة 32 من المسابقة، وسجل هدف ريال مدريد الوحيد لاعبه البرازيلي كاسيميرو مستغلا تمريرة رائعة بالكعب من زميله الفرنسي كريم بنزيما.

ونستعرض لكم تقيم «آس» للاعبي ريال مدريد أمام إسبانيول:

تيبو كورتوا: أنقذ ريال مدريد مرة أخرى عندما كانت النتيجة 0-0، واضعا يديه في ركلة حرة مباشرة من الجانب الذي تكمن صعوبته في عدد اللاعبين الذين هددوا بلمس الكرة وتحويلها، ولكن الحارس البلجيكي حلها بشكل جيد.

وفي الشوط الثاني، أوقف تسديدة جيدة من قبل اللاعب الصيني وو لي، وأوقف ركلة حرة مباشرة أكثر تعقيدا من قبل دي توماس، وركلة مركزية من ديفيد لوبيز.

داني كارفاخال: كان من الصعب عليه الدخول في العمق مثل باقي الفريق الأبيض بأكمله، وعلى الرغم من ذلك قدم في المقابل ما يكفي من الأمان للدفاع، وتعرض لتدخل عنيف من قبل بيدروسا، وكان يظهر عليه عدم النضارة والحيوية وبالتالي سيكون من الجيد إعطائه راحة لشحن طاقته.

فاران: تعرض لمتاعب من قبل رؤول دي توماس في الدقائق الأولى، ولكنه كسب وزنه بجوار راموس مع مرور الوقت، وانتهي به الأمر إلى السيطرة على دي توماس قبل الاستراحة.

سيرجيو راموس: نفس الحال له مع فاران، حيث عاني في البداية من مشاكل لاحتواء دي توماس ووو لي ولكنه تحسن بمرور الوقت . وكان حاضر دائما في الهجوم وكان على وشك تسجيل رأسية بعد تسديدة من كاسيميرو فاجئته بقوتها. ثم شارك في الهدف الأول في المباراة 0-1 بتمرير الكرة إلى بنزيما لتمريرها إلى كاسيميرو.

مارسيلو: لم يتمكن من إعطاء عمق في الشوط الأول كما يحب أو يتحد كثيرًا مع هازارد، وكان أكثر تركيزًا على المهام في صانع الألعاب، وفي الخلف ترك فجوات استغلها إسبانيول، خاصة من خلال وو لي.

كاسيميرو: أفضل لاعب في ريال مدريد في الشوط الأول، فعودته برهنت أنه لاعب ضروري لا يمكن الاستغناء عنه من أجل اعطاء توازن للفريق وأيضا لإلحاق الضرر بالخصم، كان على وشك تسجيل أحد أهداف الليجا من وسط الميدان، مع ارتباك دييجو لوبيز، الذي قام برد فعل في الوقت المحدد ومد يده. حاول عدة مرات التسديد، عبر الرأس أو من الكرات الطائرة.. وانتهى به الأمر برؤية الشباك كما لو كان مهاجم رأس حربة حقيقي مستغلا تمريرة بنزيما الرائعة بالكعب.

أقرأ أيضا: حكم «آس»| ريال مدريد استحق ضربة جزاء أمام إسبانيول

فيدي فالفيردي: مكانه كلاعب خط وسط كان من الصعب عليه التدخل كما فعل في مناسبات أخرى. وقام بالمساهمة كثيرًا في الدفاع، ولكن ليس كثيرًا في الهجوم، على الرغم من أنه لم يلعب في مكانه أبدًا ولكن وجوده ينشط مدريد في الوسط. ومع دخول رودريجو عاد للعب في مركزه وتحسن كثيرا.

توني كروس: أقل لمعانًا من المباريات الأخرى، خاصة في البداية، على الرغم من اكتساب الوزن بمرور الدقائق وكان الضامن الرئيسي لامتلاك الاستحواذ لريال مدريد.

إيسكو: كان مفاجأة في التشكيلة منذ البداية، وكان يتحرك بشكل أساسي على اليسار لإعطاء مساحة للعب فريقه، على الرغم من انخفاضه كثيرا في عملية بناء الهجمة الأولية. إنه بعيد عن أفضل مستوى له، لكنه لا يزال يدرس بعض الحيل في العبور بالكرة. وأفسح المجال لدخول رودريجو في الدقيقة 63.

كريم بنزيما: يكرر كثيرا أن المهاجم رأس الحربة ليست وظيفته فقط تسجيل الأهداف بل صناعتها أيضا، ومنح كاسيميرو تمريرة بالكعب رائعة للغاية جاء منها الهدف الأول. فالعمل الذي قدمه بنزيما يستحق منح فريقه الصدارة، كما أنه كان على وشك التسجيل في لقطة بهلوانية.

إيدين هازارد: أقل تركيزا في مركز الجناح وأكثر تركيزا في العمق، وتعرض طوال المباراة لتلقي الأخطاء والصراع على الكرات. فلعبه في الظهر مهم، وكان قادرا على كسر الجفاف التهديفي بتسديدة رائعة تصدي لها دييجو لوبيز، ثم خرج في الدقيقة 63 ودخل بدلا منه فينيسيوس.

فينيسيوس جونيور: جعله زيدان يفترض أن إسبانيول سيشن الهجوم ويغادر الأماكن، لكن الأمر لم يكن كذلك وأن كرة القدم المسيطرة في مدريد ليست الأفضل بالنسبة له. وتلقي البطاقة الصفراء بسبب تدخل عنيف.

رودريجو جويس: على الجبهة اليمنى حاول الاندماج مع فالفيردي وكاسيميرو، وتمت رؤيته أكثر بكثير من فينيسيوس.

اخبار ذات صلة