تقييم آس| تألق فالفيردي.. وإبداع إيدين هازارد الأول

مباراة قوية جمعت بين فريقي ريال مدريد وغرناطة منذ قليل على عشب ملعب «سانتياجو بيرنابيو» ضمن منافسات الدوري الإسباني انتهت بفوز صاحب الأرض بأربعة أهداف لهدفين.

%D8%AA%D9%82%D9%8A%D9%8A%D9%85%20%D8%A2%D8%B3%7C%20%D8%AA%D8%A3%D9%84%D9%82%20%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B1%D8%AF%D9%8A..%20%D9%88%D8%A5%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D8%B9%20%D8%A5%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%86%20%D9%87%D8%A7%D8%B2%D8%A7%D8%B1%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84

استضاف فريق ريال مدريد منذ قليل فريق غرناطة على عشب ملعب «سانتياجو بيرنابيو» لخوض ثامن جولات النسخة الحالية من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني لينتهي اللقاء بفوز صاحب الأرض بأربعة أهداف لهدفين.

وقدم لاعبو ريال مدريد مباراة قوية للغاية، واستطاع الجناح البلجيكي إيدن هازارد تسجيل أولى أهدافه الرسمية مع «المرينجي»، وإليكم أبرز ما قدمه اللاعبون وتقييم أداء كل منهم:

أريولا

بعد تعرض البلجيكي تيبو كورتوا للإصابة في المباراة السابقة التي جمعت ريال مدريد بكلوب بروج البلجيكي ضمن منافسات ثاني جولات دوري أبطال أوروبا لم يجد زين الدين زيدان خيارًا آخر سوى الدفع بمواطنه ألفونس أريولا بمركز حراسة المرمى، وتسببت ثقته الزائدة في ارتكاب خطأ واحتساب ركلة جزاء لصالح الفريق الخصم لتنتهي بهدف في الدقيقة 69، وفي الدقيقة 77 تلقت شباكه الهدف الثاني ولم يكن يستطيع تفادي هذا الهدف، وقبل 6 دقائق على نهاية المباراة مرر كرة خاطئة لصالح ألفارو أودريوزولا أدت إلى غضب الجماهير وإطلاق صافرات استهجان تجاهه.

أودريوزولا

استطاع ظهير ريال مدريد تقديم أداء جيد على المستوى الهجومي، إذ مرر هو الكرة الحاسمة التي أسفرت عن تسجيل الهدف الرابع بأقدام الكولومبي خاميس رودريجيز، وأما بالنسبة إلى الجانب الدفاعي فلم يعان أيضًا من مشكلات من جهته طيلة المباراة.

فاران

استطاع المدافع الفرنسي رافاييل فاران تقديم أداء جيد على المستوى الدفاعي بمساعدة زميله الإسباني ألفارو أودريوزولا، كما كان أحد عناصر الخط الدفاعي الأساسية التي أسهمت في التقدم بالكرة إلى الخطوط الأمامية.

راموس

لم يعان قائد ريال مدريد سيرجيو راموس من مشكلات دفاعية في لقاء اليوم، وكان قادرًا على تسجيل الهدف الرابع لفريقه في الدقيقة 74 إثر كرة رأسية رائعة سددها على مرمى الخصم.

اقرأ أيضًا: 3 منها لإيدن هازارد.. 4 أرقام لافتة من فوز ريال مدريد على غرناطة

كارفاخال

قدم ظهير ريال مدريد أداءً رائعًا للغاية، ليس على المستوى الدفاعي فقط وإنما على المستوى الهجومي أيضًا، إذ وطئت قدماه ملعب الخصم في العديد من المناسبات وكان قريبًا من هز شباك غرناطة في الدقيقة 11 و26، وفي الدقيقة 54 حصل على بطاقة صفراء.

فالفيردي

قدم الأوروجوياني الشاب فيديريكو فالفيردي أداءً كبيرًا على مستوى خط الوسط وساعد زملائه في الشق الهجومي، واستطاع اليوم تمرير كرة الهدف الثاني الحاسمة، ويبدو أن فالفيردي ينقصه فقط المشاركة بشكلٍ أكبر وسيصبح أحد أعمدة الفريق الأساسية.

كاسيميرو

على الرغم من مشاركة لاعب الوسط كاسيميرو في 780 دقيقة من إجمالي الـ 910 دقيقة التي خاضها فريقه؛ إلا أنه لم يكل إلى الآن ودخل مباراة اليوم بقوة، وفي الدقيقة 43 حصل على بطاقة صفراء.

كروس

شارك لاعب الوسط الألماني في تشكيلة الفريق الأساسية أمام غرناطة، وفي الدقيقة 26 مرر كرة رائعة لكارفاخال كانت قريبة من التحول إلى هدف لصالح «المرينجي».

وبعد مرور 33 دقيقة فقط من عمر المباراة أحس الألماني بآلام عضلية ولهذا غادر ملعب المباراة ومنح مركزه لصالح الكرواتي لوكا مودريتش.

بيل

قدم الويلزي جاريث بيل أداءً مميزًا للغاية على المستوى الدفاعي والهجومي، وفي الدقيقة الثانية من زمن المباراة كان سببًا رئيسيًا أولى أهداف فريقه، إذ مرر الكرة إلى زميله كريم بنزيما ليسدد الأخير كرة قوية سكنت شباك الخصم، وفي الدقيقة 82 غادر ملعب اللقاء ليدخل الكولومبي خاميس رودريجيز بدلًا منه.

بنزيما

سجل المهاجم الفرنسي كريم بنزيما أولى أهداف فريقه في الدقيقة الثانية من عمر المباراة ليبرهن بشكلٍ مستمر على أنه مهاجم متميز قادر على تحويل أنصاف الفرص إلى أهداف، وفي الدقيقة 82 كان قريبًا من تسجيل ثاني أهدافه في اللقاء، ولكن حارس غرناطة منعه من تحقيقه.

هازارد

تمكن الجناح البلجيكي إيدن هازارد من تسجيل أولى أهدافه الرسمية مع ريال مدريد اليوم في اللحظات الأخيرة من عمر الشوط الأول، وهو بالتأكيد ما سيزيد من حماسه وثقته بنفسه وسيسكت الأفواه التي انتقدت اللاعب مؤخرًا بسبب الأداء السيء الذي ظهر عليه خلال الأسابيع القليلة الماضية، وفي الدقيقة 61 مرر أول كرة حاسمة له مع ريال مدريد لتتحول إلى هدف رائع بأقدام لوكا مودريتش.

وفي الدقيقة 69 قرر زيدان سحب هازارد من ملعب اللقاء ودفع بالإسباني إيسكو بدلًا منه.

اقرأ أيضًا: أول تصريح من إيدن هازارد عقب تسجيله أول هدف مع ريال مدريد

مودريتش

شارك لوكا في مباراة اليوم كبديل بدلًا من توني كروس الذي أحس بآلام عضلية، وفي الدقيقة 61 من زمن المباراة سدد كرة قوية للغاية سكنت شباك الفريق الضيف.

إيسكو

دخل إيسكو ملعب اللقاء في الدقيقة 69 بدلًا من هازارد، وتُعد مباراة اليوم أولى مشاركات إيسكو في الموسم الحالي، إذ تعرض لإصابة منذ 42 يومًا أبعدته عن المشاركة رفقة زملائه، ولم يتمكن اللاعب من تقديم أي شيء يُذكر سوى تمريرة سهلة على مرمى الخصم.

خاميس

دفع زيدان بلاعب الوسط الكولومبي في الدقيقة 82 بدلًا من بيل، واستطاع خاميس تسجيل رابع أهداف فريقه في اللحظات الأخيرة من المباراة.

وبعد هدفه اليوم احتفل اللاعب بشكلٍ جنوني عن طريق خلع قميصه، وهو ما يُشير إلى أن اللاعب يود أن يحقق انتصارات كبيرة رفقة «الملكي».

.