تقارير: فاران يرغب في الانضمام إلى باريس سان جيرمان

أفادت تقارير صحفية أن الفرنسي الدولي رافاييل فاران نجم دفاع فريق ريال مدريد الإسباني يرغب في الرحيل إلى صفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

0
اخر تحديث:
%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%3A%20%D9%81%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D9%86%20%D9%8A%D8%B1%D8%BA%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%B6%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86

تلقى المسؤولون في نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي الذين يستهدفون التعاقد مع الفرنسي الدولي رافاييل فاران نجم دفاع فريق ريال مدريد الإسباني ضربة موجعة بعد أن أفادت تقارير صحفية بأن اللاعب قد أبدى بالفعل رغبة في الانضمام إلى صفوف باريس سان جيرمان الفرنسي في الميركاتو الصيفي المقبل.

ولطالما اقترن اسم فاران بالانتقال إلى صفوف مانشستر يونايتد، لكن يبدو أنهم يواجهون الآن تهديدا خطيرا من باريس سان جيرمان الذي يزاحمهم بقوة على خطف اللاعب.

ويسعى النرويجي أولي جونار سولسكاير المدير الفني لـ مانشستر يونايتد بقوة للتعاقد مع قلب دفاع من طراز عالمي، ليشكل ثنائيا مع الإنجليزي الدولي هاري ماجواير في خط دفاع يونايتد في الموسم المقبل.

لكني يعاني مانشستر يونايتد في خط الدفاع في ظل إصابة هاري ماجواير في أربطة الكاحل نهاية الموسم المنقضي، وعدم قدرة كل من فيكتور ليندلوف وإريك بايلي وأكسل توانزيبي تعويض غيابه.

ولطالما كان رافاييل فاران هدفا حيويا لـ مانشستر يونايتد، الذي حاول مرتين من قبل الحصول على توقيعه.

وقاد السير أليكس فيرجسون المدير الفني الأسطوري لـ مانشستر يونايتد التعاقد مع فاران من فريق لينس الفرنسي في عام 2011 عندما كان عمره 18 عاما لكن المدير الفني لفريق ريال مدريد جوزيه مورينيو آنذاك تدخل وحسم صفقة الفرنسي لصالح ريال مدريد.

كانت صحيفة مانشستر إيفينينج نيوز الإنجليزية قد أوردت في أبريل الماضي ما يفيد بأن يونايتد سيحصل على توقيع فاران في صفقة حرة.

ومع ذلك، قد لا يتحقق حلم الشياطين الحمر بعدما أورد موقع إل كونفيدينسيال الإسباني، أن فاران يفضل العودة إلى وطنه والانضمام إلى باريس سان جيرمان.

وأوضح الموقع أن فاران لن يقبل عرض ريال مدريد الجديد، مضيفا أنه حاسم جدا في قراره بالرحيل عن لوس بلانكوس هذا الصيف.

وإذا أراد فاران الرحيل بالفعل، سيطلب ريال يريد 51.5 مليون جنيه إسترليني (60 مليون يورو) مقابل الاستغناء عنه.


.