تقارير: سيناريوهان داخل برشلونة بشأن الموسم الحالي.. أحدهما كارثي

قبل توقف المسابقات بسبب فيروس كورونا، كان برشلونة يتصدر جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 58 نقطة، وبفارق نقطتين فقط عن غريمه التقليدي ريال مدريد صاحب المركز الثاني.

0
%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%3A%20%D8%B3%D9%8A%D9%86%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D9%88%D9%87%D8%A7%D9%86%20%D8%AF%D8%A7%D8%AE%D9%84%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%A7%D9%84%D9%8A..%20%D8%A3%D8%AD%D8%AF%D9%87%D9%85%D8%A7%20%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%AB%D9%8A

كشفت تقارير صحفية، اليوم الأحد، عن تقارير داخلي في نادي برشلونة وضع السيناريوهات المتوقعة بشأن مصير منافسات كرة القدم هذا الموسم في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد «كوفيد 19».

ووفقًا لما نشرته صحيفة «La Vanguardia»، فإن برشلونة توقع سيناريوهين بشأن مباريات كرة القدم المعلقة في الفترة الحالية، وضمن التصور الأسوأ سيغلق ملعب كامب نو حتى فبراير 2021، وهو خبر مروع بالنسبة ناد بحاجة إلى الإيرادات، ليس فقط من شركاء الرعاية، ولكن أيضًا من المبالغ المالية التي يحققها نظير بيع التذاكر سواء في المباريات أو من الجماهير التي تزور النادي في مختلف الأوقات كسائحين.

اقرأ أيضًا: بعد قرار الحكومة الإسبانية.. تعرف على إجمالى تخفيضات رواتب لاعبي برشلونة

وفقًا لمعلومات «La Vanguardia»، يفترض السيناريو الأسوأ الموجود في تلك الوثيقة الداخلية أنه لن يتم لعب المزيد من المباريات هذا الموسم وأن المرحلة التالية ستبدأ في سبتمبر 2015، لكن كامب نو لن يفتح أبوابه للجمهور في مباراة رسمية حتى فبراير 2021.

في السيناريو المتفائل الذي يتوقعه برشلونة، سينتهي الموسم بمباريات خلف أبوبا مغلقة سواء في الدوري الإسباني أو دوري أبطال أوروبا، وسيبدأ موسم 2020-21 في 15 سبتمبر (كما هو الحال في السيناريو المتفائل) وسيفتح كامب نو أبوابه في 15 نوفمبر.

مهما حدث، من الواضح أن برشلونة سيضطر إلى إعادة اختراع نفسه في المواسم القادمة، حيث أن مصدر دخل بملايين الدولارات مثل السياحة سوف ينخفض​، على الأقل في عام 2020، وهو بالطبع ما سيهدد القوة الاقتصادية للنادي.

وقبل توقف المسابقات بسبب فيروس كورونا، كان برشلونة يتصدر جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 58 نقطة، وبفارق نقطتين فقط عن غريمه التقليدي ريال مدريد صاحب المركز الثاني.

.