تصريحات أربيلوا تثير سخرية وسائل التواصل بعد إقصاء ريال مدريد

انتهى موسم ريال مدريد مبكرًا، في شهر مارس وقبل شهر يونيو آخر لقاءات بطولة دوري أبطال أوروبا، أو انتهاء الدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا.

0
%D8%AA%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%AD%D8%A7%D8%AA%20%D8%A3%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D9%84%D9%88%D8%A7%20%D8%AA%D8%AB%D9%8A%D8%B1%20%D8%B3%D8%AE%D8%B1%D9%8A%D8%A9%20%D9%88%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A5%D9%82%D8%B5%D8%A7%D8%A1%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

انتشرت موجة كبيرة من السخرية من ألفارو أربيلوا، مدافع نادي ريال مدريد الإسباني السابق، عبر مواقع التواصل الإجتماعي على الإنترنت بسبب تصريحاته التي كان قد صرح بها خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وكان لاعب النادي الملكي السابق ألفارو أربيلوا قد ظهر في لقاء عبر برنامج «الشيرينجيتو دي خوجونيس» الشهير والذي تبثه قناة «ميجا» الإسبانية، خلال الأسابيع القليلة الماضية وبالتحديد بعد مباراة الذهاب التي جمعت فريق ريال مدريد أمام أياكس أمستردام الهولندي على ملعب «يوهان كرويف آرينا» في بطولة دوري أبطال أوروبا والتي انتهت بفوز «الميرينجي» بهدفين مقابل هدف يوم 13 فبراير الماضي.

وخلال حواره في البرنامج، قام أربيلوا بتصريح جريء أكد فيه قدرة ناديه السابق ريال مدريد على الفوز كل الألقاب التي ينافس عليها وهي دوري الدرجة الأولى الإسباني وكأس ملك إسبانيا ودوري أبطال أوروبا وهذا بالرغم من بدايته المتذبذبة منذ بداية الموسم الجاري.

وصرح بكل ثقة، قائلا: «ريال مدريد قادر هذا الموسم على الفوز بلقب الليجا وأيضا كأس الملك بالإضافة إلى الشامبيونز».

واتخذت بعض الجماهير والصحف ومستخدمي «السوشيال ميديا» صورة أربيلوا وتصريحاته للسخرية منه عقب خروج ريال مدريد نظريا من المنافسة على جميع البطولات هذا الموسم بعد خوضه أسبوعا مأساويا فقد خلاله كل الحظوظ لتزين شكل موسمه الجاري.

أقرأ أيضًا.. بالفيديو.. الجماهير تودع سولاري خارج البيرنابيو بهتاف «استقِل»

ويعتبر موسمًا كارثيًا قدمه فريق ريال مدريد، بدأ بخروجه من بطولة كأس ملك إسبانيا على يد غريمه التقليدي فريق برشلونة، ثم الابتعاد عن سباق المنافسة على لقب الدوري الإسباني، بعد الهزيمة أيضا على يد الفريق الكتالوني ليصبح الفارق بين الأخير متصدر جدول الترتيب والفريق الملكي 12 نقطة، وانتهى بخروج الفريق المهين من دوري أبطال أوروبا على يد فريق أياكس أمستردام الهولندي.

وتكبد فريق ريال مدريد خسارة بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد، وذلك في المباراة التي جمعته أمام نظيره أياكس الهولندي، على ملعب سانتياجو بيرنابيو بالعاصمة مدريد، بالأمس الثلاثاء، لحساب إياب الدور ثمن النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ليودع بذلك البطولة عقب ثلاثة نسخ تواليا استطاع فيها الحسم والظفر باللقب، إذ كان آخر خروج للأبيض من دور الستة عشر، خلال نسخة عام 2009-2010 أمام فريق أولمبيك ليون الفرنسي.

أقرأ أيضًا.. ريال مدريد.. نهاية مرحلة

وافتتح اللاعب الدولي المغربي حكيم زياش هدف فريقه الأول مع حلول الدقيقة 7 بطريقة رائعة للغاية داخل مربع العمليات إثر تمريرة من اللاعب الصربي دوشان تاديتش بعد هجمة مرتدة جاءت من خطأ دفاعي واضح للألماني توني كروس، فيما سجل البرازيلي دافيد نيريس الهدف الثاني بالدقيقة 18.

لكن الصربي دوسان تاديتش سجل هدف فريقه الثالث في لقطة أثارت الجدل بعد عبور الكرة خط التماس، وذلك بعد تسديدة قوية من على حافة مربع العمليات في الدقيقة 62، من ثم قلص اللاعب الإسباني ماركو أسينسيو النتيجة لفريقه بهدف في الدقيقة 70، لكن اللاعب لاسه شوني اطلق رصاصة الرحمة من هدف رائع أثر ضربة حرة مباشرة مع حلول الدقيقة 72.

.