تسريب عقد ميسي الخرافي مع برشلونة.. قيمته أكثر من نصف مليار يورو

كشفت تقارير صحفية في الساعات الماضية النقاب عن عقد ميسي الأخير مع نادي برشلونة الذي تجاوز في قيمته نصف مليار يورو على مدار 3 سنوات.

0
اخر تحديث:
%D8%AA%D8%B3%D8%B1%D9%8A%D8%A8%20%D8%B9%D9%82%D8%AF%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B1%D8%A7%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B9%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9..%20%D9%82%D9%8A%D9%85%D8%AA%D9%87%20%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1%20%D9%85%D9%86%20%D9%86%D8%B5%D9%81%20%D9%85%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%88%0A

شهور قليلة باتت تفصل الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة الإسباني، ومنتخب التانجو الأول لكرة القدم، عن النادي الكتالوني، حيث يرحل عنه في الصيف المقبل، وفقاً لتأكيدات الكثير من وسائل الإعلام العالمية، إلى وجهة جديدة لم يتم الكشف عنها حتى الآن.

وينتهي عقد ميسي مع برشلونة بنهاية الموسم الجاري في شهر يونيو المقبل، وحتى الآن لم يقم اللاعب بتمديد تعاقده مع ناديه في ظل رغبته في الرحيل عن النادي بعد نحو 17 سنة في قميص الفريق الكتالوني، صنع خلالها أعظم الإنجازات وقاد النادي للكثير من البطولات محلياً وقارياً، كما عانق المجد الكبير عبر الكثير من الألقاب الشخصية.

ويحتل برشلونة حالياً المركز الثالث في جدول ترتيب بطولة الدوري الإسباني، كما تأهل لدور الـ 16 في بطولة دوري أبطال أوروبا.

وكان عقد ميسي الأخير مع برشلونة، والذي ينتهي في يونيو المقبل، قد وقعه في صيف موسم 2017/2018، وكشفت تقارير صحفية في الساعات الأخيرة النقاب عن قيمة وتفاصيل هذا العقد، الذي يعد الأغلى في تاريخ الرياضة بوجه عام وليس كرة القدم فقط.

ويعاني برشلونة منذ فترة من أزمة مالية طاحنة، زاد من حدتها فيروس كورونا المستجد والتأثير الكبير الذي تركه على عالم الرياضة في العالم كله، وهو ما حال بين إبرام الفريق لصفقات من العيار الثقيل في الفترة الأخيرة، وكان يقف حائلاً أمام الجهاز الفني في ضم أسماء بعينها، نظراً للمقابل المادي الذي تطلبه أنديتها مقابل الاستغناء عنهم.

وفجرّت صحيفة «الموندو» تفاصيل عقد ميسي الحالي مع برشلونة، موضحة أنه كلف خزينة النادي ما مجموعه أكثر من نصف مليار يورو، وتحديداً 555 مليوناً و237 ألفا و619 يورو.






وأوضحت الصحيفة، بنود هذا العقد، موضحة أن هذه القيمة المالية الإجمالية الخرافية، تتضمن راتب ميسي الثابت، بالإضافة إلى حقوق الصورة، وسلسلة من المكافآت غير المنشورة التي تبلغ قيمتها ملايين، وبدلات، ومجموعة من المتغيرات تحدد على أساس عوامل أخرى مختلفة.

وطبقا لـ «الموندو» ، التي لديها صورة من العقد، الذي تم توقيعه بين برشلونة عبر رئيسه السابق جوسيب ماريا باتوميو وميسي، في 25 نوفمبر 2017، فإن صافي القيمة عقب احتساب الضرائب وكذلك خصومات الضمان الاجتماعي، ستصل إلى أكثر من نصف هذا المبلغ، أي تقريباً نحو 297 مليون يورو.

ووفقاً لتفاصيل العقد هناك 138 مليون يورو في الموسم قيمة العقد، وراتب سنوي 61 مليون يورو، و11 مليون يورو يتلقاها ميسي (33 سنة) سنوياً مقابل حقوق الاستفادة من صورته، ونحو 78 مليون يورو مكافأة ولاء، فضلاً عن مكافأت تستند إلى نتائج الفريق في الدوري الإسباني ودوري الأبطال.

وكتب شبكة «rmc» الفرنسية تعليقاً على هذا الأمر، أنه لولا الأزمة المالية الطاحنة غير المسبوقة التي يعاني منها برشلونة، ربما لم يكن عقد ميسي الخرافي هذا قد ظهر، وربما استطاع النادي الصمود لفترة جديدة مع هذه النفقات الكبيرة، ولكن الذي لا شك فيه أن ميسي أحد أسباب هذه الأزمة الطاحنة.

ورغم كل هذه الأموال، فقد كان ميسي أيقونة برشلونة وقاد الفريق للتتويج بأربعة ألقاب في بطولة دوري أبطال أوروبا، اخرها سنة سنة 2015، ولكنه لم ينجح في البطولة القارية منذ تتويج 2015، وخرج الفريق من البطولة في الموسم الماضي بفضيحة تاريخية أمام بايرن ميونخ الألماني بالخسارة بنتيجة 8-2 في ربع النهائي.

في كل الأحوال، فإن الواقع يقول أنه بعد هذا العقد الخرافي الذي كلف خزائن برشلونة مبلغاً غير مسبوق لتمديد عقد أي رياضي، سيرحل ميسي مجاناً في الصيف المقبل، رغم وعود بعض المرشحين لرئاسة النادي حالياً مثل خوان لابورتا، بإثناء اللاعب عن الرحيل.







.