تحدي إيسكو وخاميس رودريجيز.. والمستفيد زيدان

عاد ثنائي ريال مدريد إيسكو وخاميس روريجيز من فترة التوقف الدولي بهدف وحيد خلال مباريات الموسم الحالي والتي ستنتطلق غدًا السبت أمام مايوركا في الجولة التاسعة من الليجا.

0
%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D9%8A%20%D8%A5%D9%8A%D8%B3%D9%83%D9%88%20%D9%88%D8%AE%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%B3%20%D8%B1%D9%88%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%B2..%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%81%D9%8A%D8%AF%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86

يمتلك خاميس رودريجيز علاقة جيدة مع الإسباني إيسكو، وبعد انتهاء فترة التوقف الدولي، سيعود الثنائي لتدريبات ريال مدريد بهدف وحيد وهو إقناع المدرب الفرنسي زين الدين زيدان بحجز مقعد في مركز لاعب الوسط المهاجم.

علاقة الثنائي دائمًا تسير في مسار جيد على الرغم من منافستهما على نفس المركز داخل تشكيلة المرينجي، وهو الوجود خلف المهاجمين.

ومنذ بداية الموسم الحالي، شارك إيسكو وخاميس سويًا في مباراة بلد الوليد والتي انتهت بهدف لمثله، واستطاع الكولومبي تقديم أداء أفضل من الإسباني، ولكنه بعد هذه المباراة تعرض إيسكو لإصابة وغاب عن المباريات الخمسة التالية في الدوري الإسباني بالإضافة إلى مباراة دوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان.

واستطاع رودريجيز في فترة غياب إيسكو إظهار معدنه الأصلي تحديدًا في مباراتي ليفانتي وإشبيلية ثم أثره بعد ذلك في مباراة الريال أمام أوساسونا وأتلتيكو مدريد وغرناطة.

وفي المباراة الأخيرة عاد إيسكو للمباراة ولعبا سويًا في الدقائق الأخيرة، والتي شهدت ظهورا قويا من رودريجو مسجلاً الهدف الرابع على الرغم من مشاركته فقط لمدة 7 دقائق.

اقرأ أيضًا: بوادر أزمة بين الاتحاد البرازيلي وريال مدريد بسبب فينيسيوس ورودريجو

ويمكننا القول إن خاميس يتفوق على إيسكو نظرًا لامتلاكه هدفًا وصناعة هدف آخر خلال هذا الموسم، على عكس الإسباني الذي لم ينجح في هز الشباك نظرًا لإصاباته، ولكن يعلم إيسكو جيدًا كيفية كسب هذه المعركة مثلما حدث في موسم 2016-2017، حينها شارك الثنائي معًا منذ بداية الموسم، واستطاع لاعب ملقا السابق تقديم أداءً قوي وأن يصبح لاعبًا مهمًا وحيويًا في ثنائية التشامبيونزليج، وتفوق أيضًا على الويلزي جاريث بيل الذي جلس على دكة البدلاء خلال نهائي كارديف أمام يوفنتوس، نظرًا لتغيير زيدان خطته من 4-3-3 إلى 4-4-2، لتحقيق الاستغلال الأمثل من قدرات إيسكو، بالإضافة إلى غياب خاميس رودريجيز عن هذا النهائي وعدم دخول القائمة.

ولا يوجد شك أن كلا اللاعبين يسعيان إلى حجز مقعد وأيضًا لديهم القدرة على تغيير خطط زيدان، الذي يعتمد حتى الآن على رسم 4-3-3 التي تصعب دخول رودريجيز ولا سيما إيسكو في التشكيلة.

وتتمثل آمال الثنائي الكولومبي والإسباني في تقرير زيدان الاعتماد على رسم 4-2-3-1 الذي بدأ به الموسم الحالي، لهذا علينا الانتظار حتى المعركة الأولى غدًا السبت أمام مايوركا ضمن منافسات الجولة التاسعة من بطولة الدوري الإسباني.

.