تبرع جديد من ميسي لمكافحة فيروس كورونا في الأرجنتين

هذا ليس التبرع الأول من ليونيل ميسي لصاحب الكرة الذهبية (6 مرات)، بل إنه قدم تبرعات كبيرة لمستشفيات بلاده في وقت سابق لمواجهة وباء فيروس كورونا (كوفيد-19).

0
%D8%AA%D8%A8%D8%B1%D8%B9%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%84%D9%85%D9%83%D8%A7%D9%81%D8%AD%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AC%D9%86%D8%AA%D9%8A%D9%86

تبرع نجم وقائد برشلونة والمنتخب الأرجنتيني، ليونيل ميسي، بنصف مليون يورو لمستشفيات بلاده لشراء معدات وقائية لكل العاملين في القطاع الصحي من أجل مواجهة تفشي فيروس كورونا التاجي المستجد «كوفيد 19».

وانضم ميسي بهذا لحملة «معا من أجل صحة الأرجنتين» بدعم من مؤسسة (Garrahan).

وأكدت المديرة التنفيذية للمؤسسة، سيلفيا كساب، في بيان «نشعر بالامتنان الشديد لهذا التقدير لعملنا، والذي يسمح باستمرار التزامنا تجاه الصحة العامة في الأرجنتين».

ويهدف التبرع الذي قدمه ميسي من خلال المؤسسة التي تحمل اسمه إلى «شراء معدات الوقاية اللازمة للعاملين في القطاع الصحي لمواجهة تفشي» الوباء.

اقرأ أيضًا: تفاصيل جديدة في إصابة يوفيتش.. هل اللاعب ضحية إهماله؟

وبالفعل تم شراء أجهزة تنفس اصطناعي، وشاشات طبية، ومضخات تسريب، وأجهزة كمبيوتر، وتسليمها لمستشفيات منطقة سانتا بالعاصمة بوينوس آيرس.

يذكر أن هذا ليس التبرع الأول لصاحب الكرة الذهبية (6 مرات)، بل إنه قدم تبرعات كبيرة لمستشفيات بلاده في وقت سابق لمواجهة وباء (كوفيد-19).

وكان فريق برشلونة قد عاد للتدريبات لأول مرة منذ نحو شهرين بإجراء أول تدريب فردي ضمن خطة من أربع مراحل لاستئناف النشاط عقب تخفيف إجراءات العزل العام بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وخضع كافة لاعبي برشلونة لاختبار فيروس كورونا يوم الأربعاء الماضي، وكان القائد ميسي بين الذين تدربوا يوم الجمعة في مركز جوان جامبر إذ ركض وأجرى بعض التدريبات الفردية بالكرة.

.