Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
16:15
زيورخ
سيون
18:30
بازل
يانج بويز
18:00
فنرباهتشة
سيفاس سبور
18:00
جوزتيبي
غنتشلر بيرليغي
18:15
بيلينينسيس
موريرينسي
19:15
انتهت
أستون فيلا
مانشستر يونايتد
20:00
ريال مدريد
ديبورتيفو ألافيس
14:00
ليفربول
بيرنلي
19:15
انتهت
برايتون
ليفربول
17:00
انتهت
بورنموث
توتنام هوتسبر
17:30
ريال بلد الوليد
برشلونة
20:00
انتهت
برشلونة
إسبانيول
17:30
ريال سوسيداد
غرناطة
19:00
برايتون
مانشستر سيتي
17:00
انتهت
إيفرتون
ساوثامبتون
17:00
انتهت
مانشستر سيتي
نيوكاسل يونايتد
20:30
باسوش فيريرا
سبورتينج براجا
18:00
انتهت
بشكتاش
قاسم باشا
18:15
سبورتنج لشبونة
سانت كلارا
16:30
شيفيلد يونايتد
تشيلسي
17:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
ولفرهامبتون
16:00
فيتوريا غيمارايش
جل فيسنتي
15:30
انتهت
تشايكور ريزه سبور
قيصري سبور
17:00
انتهت
وست هام يونايتد
بيرنلي
19:45
يوفنتوس
أتالانتا
15:30
انتهت
طرابزون سبور
أنطاليا سبور
20:00
أتليتكو مدريد
ريال بيتيس
18:00
انتهت
غازي عنتاب سبور
قونيا سبور
15:30
انتهت
سيفاس سبور
مالاطيا سبور
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
إنتر ميلان
11:30
نورويتش سيتي
وست هام يونايتد
18:45
انتهت
جوزتيبي
أنقرة جوتشو
17:30
انتهت
سبال
أودينيزي
11:30
واتفورد
نيوكاسل يونايتد
20:00
انتهت
أتليتك بلباو
إشبيلية
17:30
بريشيا
روما
18:45
انتهت
ألانياسبور
جالاتا سراي
19:45
انتهت
أتالانتا
سامبدوريا
15:15
لاتسيو
ساسولو
17:30
انتهت
مايوركا
ليفانتي
17:30
انتهت
إيبار
ليجانيس
15:00
أوساسونا
سيلتا فيجو
19:45
انتهت
بولونيا
ساسولو
19:45
انتهت
روما
بارما
16:00
انتهت
ريو أفي
بورتيمونينسي
19:45
انتهت
تورينو
بريشيا
20:30
انتهت
فاماليساو
بنفيكا
18:15
انتهت
تونديلا
بورتو
17:30
انتهت
جنوى
نابولي
17:30
انتهت
فيورنتينا
كالياري
18:30
انتهت
خيتافي
فياريال
18:30
انتهت
لوجانو
سانت جالن
18:30
انتهت
ريال بيتيس
أوساسونا
18:00
انتهت
بوافيستا
ماريتيمو
20:15
انتهت
ديسبورتيفو أفيش
فيتوريا سيتوبال
18:30
انتهت
سيون
بازل
18:30
انتهت
سيرفيتي
لوزيرن
16:15
انتهت
يانج بويز
ثون
بين انتفاضة كابيلو ورييس وانتقام إيتو.. ريال مدريد في ضيافة مايوركا

بين انتفاضة كابيلو ورييس وانتقام إيتو.. ريال مدريد في ضيافة مايوركا

يستضيف فريق ريال مايوركا السبت نظيره ريال مدريد لحساب الجولة التاسعة من الليجا، إذ يحمل هذا اللقاء ذكريات رائعة للأبيض منها الفوز بنسخة مهمة للبطولة المحلية

أحمد عزالدين
أحمد عزالدين
تم النشر

تعود عجلة كرة القدم من جديد للسير مع عودة الدوريات الأوروبية بعد انتهاء فترة التوقف الدولي، إذ يستضيف فريق ريال مدريد نظيره ريال مايوركا، غدا السبت، لحساب الجولة التاسعة من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، بملعب إيبيروستار معقل الفريق الأحمر.

الأبيض يدخل اللقاء متصدرا للبطولة المحلية برصيد 18 نقطة من دون أي خسارة تذكر، فيما يمتلك أصحاب الأرض 8 نقاط بالمركز الثامن عشر، لكن ذلك لا يعني تفوق الملكي، فكرة القدم لا تعرف تلك الأمور، حيث يعاني الضيف على صعيد الإصابات بطريقة مخيفة تتمثل في غياب لاعبين كبار، وهم على سبيل المثال وليس الحصر، لوكا مودريتش – جاريث بيل – توني كروس والعديد مما يجعل الوضع غير مطمئن.

فمباراة الفريقين لها أرقام رائعة، كذلك لقطات أروع، لذلك السطور التالية ستسرد الأحداث التي يحتفظ بها التاريخ.

إيتو.. حيث الانتقام

انضم الأسد الكاميروني صامويل إيتو في عام 1996 لريال مدريد الإسباني وهو لم يصل إلى كامل عامه الخامس عشر تقريبا، ليبدأ مسيرته الكروية مع الفريق الثاني للأبيض، ليكون موعده مع الفريق الأول بعد موسم واحد، حيث قرر الملكي إعارته لصفوف فريق ليجانيس، حينها كان الأخير ينشط بالدرجة الثانية، لكن ظهور صامويل كان عاديا، ففي 28 مباراة سجل 3 أهداف فقط، حينها عاد للأبيض مع بداية موسم 1999 ليعار مرة أخرى إلى إسبانيول ولا يقدم شيئًا يذكر، حتى عاد للملكي مرة ثانية ليجد زحاما كبيرا في المقدمة الأمر الذي جعل خروجه من جديد شيئا طبيعيا، إذ إن الملكي لن يضحي بلاعبين مثل مورينتيس، راؤول، وأنيلكا لمشاركة إيتو حينها.


الإعارة تلك المرة كانت مختلفة، إذ قرر نادي ريال مايوركا استعارة اللاعب لمدة ستة أشهر مع خيار الشراء في يناير عام 2000، وبالفعل أتم الفريق الأحمر الصفقة بمبلغ وصل إلى 5 ملايين يورو، وفي موسمه الأول احتل مايوركا المركز الثالث بالبطولة المحلية خلف كلاً من ريال مدريد وديبورتيفو لاكورونيا وتأهل إلى دوري أبطال أوروبا، حينها كان زئير الأسد قويا، إذ لعب إيتو دورا محوريا في هذا التأهل بفضل تسجيله 11 هدفا.


إيتو لخص انتقامه لريال مدريد في أمور قليلة، إذ استطاع زيارة شباك الملكي في 7 مناسبات مع مايوركا ناهيك عن أهدافه الأخرى مع برشلونة، كذلك وصوله إلى مركز الهداف التاريخي للنادي برصيد 67 هدفا في 154 مباراة، وفوزه بكأس الملك بعد عبور ريال مدريد بربع النهائي بمجموع 5-1 للمواجهتين.

دوري فابيو كابيلو.. والراحل رييس

كان لمايوركا ذكرى رائعة بالنسبة لعشاق ريال مدريد بالطبع مع الفوز ببطولة الدوري خلال نسخة موسم 2006-2007 رفقة المدرب الإيطالي فابيو كابيلو، فالمباراة كانت الأخيرة بالموسم، وجاء المشهد رائعا بالرغم من تسجيل الضيوف مبكرا، إلا أن دهاء المدرب ولمسات الراحل أنطونيو رييس منحا الأبيض البطولة المفضلة.


كان اللقب رقم 30 للأبيض في تاريخه والأول منذ عام 2003 والثاني بقيادة مدربه الايطالي فابيو كابيللو بعد موسم 1996-1997، إذ أنهى الميرنجي الموسم في الصدارة برصيد 76 نقطة بفارق المواجهات المباشرة أمام غريمه التقليدي برشلونة حامل اللقب في العامين الماضيين، وكان للمدير الفني دور كبير في الفوز بالمباراة خصوصا عبر التبديل الذي قام به بإشراك أنطونيو رييس بدلا من لاعب الوسط الإنجليزي ديفيد بيكهام فكان الراحل نقطة التحول غير العادية في المباراة، إذ سجل هدف التعادل مباشرة بعد نزوله أرضية الملعب وأضاف الهدف الثالث، كما ساهم المالي مامادو ديارا بالفوز بتسجيله الهدف الثاني.

لغة التاريخ.. الزعامة بيضاء

التقى الفريقان من قبل في 64 مباراة بمختلف البطولات، فاز الأبيض في 38 لقاء، فيما كان الانتصار لمايوركا 14 مرة، وتعادلا في 12 أخرى، لاعبو الأبيض سجلوا 129 هدفا، فيما كان للأحمر 64 فقط، فيما يعتبر راؤول جونزاليس وجونزالو هيجواين هدافي المواجهة برصيد 9 أهداف.

يكفي القول إن آخر 5 مباريات جمعت الفريقين استطاع الأبيض تسجيل 17 هدفا فيما كان للأحمر 4 أهداف فقط، إذ يعود أخر انتصار لمايوركا بموسم 2008-2009 ببطولة الدوري وكانت النتيجة 3-1.

اخبار ذات صلة