بيكيه يهاجم بارتوميو قبل الكلاسيكو.. ويؤكد: يجب اطلاق إسم ميسي على «كامب نو»

جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة يشعل الأجواء قبل لقاء الكلاسيكو، ويشن هجومًا ضد جوسيب ماريا بارتوميو رئيس البارسا، ويدافع عن زميله ليونيل ميسي، قائد النادي الكتالوني.

0
%D8%A8%D9%8A%D9%83%D9%8A%D9%87%20%D9%8A%D9%87%D8%A7%D8%AC%D9%85%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%88%D9%85%D9%8A%D9%88%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D9%83%D9%88..%20%D9%88%D9%8A%D8%A4%D9%83%D8%AF%3A%20%D9%8A%D8%AC%D8%A8%20%D8%A7%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82%20%D8%A5%D8%B3%D9%85%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%C2%AB%D9%83%D8%A7%D9%85%D8%A8%20%D9%86%D9%88%C2%BB

عاد جيرارد بيكيه، مدافع برشلونةلإشعال الأجواء قبل لقاء الكلاسيكو، بعد اختفاءه خلال هذا الصيف منذ الهزيمة المذلة أمام بايرن ميونخ (8-2) وبدون أي نشاط على التواصل الاجتماعي والتزامه بالصمت في قضية ليونيل ميسي، قائد البلوجرانا.

وأجرى بيكيه مقابلة جريئة، في بعض الأحيان متناقضة مع صحيفة «لا بانجوارديا» الإسبانية، ووصف علاقته مع جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس النادي الكتالوني بكونها «ودية» ليعود بعد ذلك ويوجه أسهم الانتقادات ضد رئيسه، قائلاً: «إنه لأمر وحشي أن ينفق النادي كل هذه الأموال لانتقادنا»، في إشارة منه إلى قضية التواصل الاجتماعي وتعاقد البارسا مع شركة لتشويه أساطير برشلونة وانتقاد اللاعبين.

وأكد بيكيه أن تواجد ماسفير، مستشار الرئيس وصاحب فكرة (بارسا جيت) حتى الآن يعتبر أمر مؤلم، قائلاً: «ما زال يعمل حتى الآن في النادي، وهذا أمر مؤلم للغاية».

وهاجم بيكيه إدارة النادي لأزمة تخفيض الرواتب، مضيفًا: «طرق معاملة النادي كانت سيئة للغاية، ونحن في خلاف كلي».

وكشف بيكيه سبب تجديده لبرشلونة، قائلاً: «لأن البارسا منحني كل شيء، لهذا أنا في خدمته دائمًا».

اقرأ أيضًا: بقيادة ميسي.. خطاب شديد اللهجة من قادة برشلونة إلى بارتوميو

ودافع بيكيه عن إرنستو فالفيردي بعد طريقة إقالته من تدريب البارسا، قائلاً: «لا يبدو لي منطقيًا الإطاحة بالمدرب في منتصف الموسم وكان متصدرًا، وفاز في المباراتين السابقتين».

وتحدث بيكيه عن القنبلة التي فجرها ليونيل ميسي في قلعة «كامب نو»، وهاجم النادي لطريقة تعامله مع الأمر، مضيفًا: «طلبت من ليو أن يصمد، والكامب نو يجب أن يحمل اسمه، وميسي يستحق كل شيء».

وأكد بيكيه أنه كان بعيدًا عن ميسي خلال فترة البورو فاكس الشهير وطلب الرحيل من البارسا، قائلاً: «لم يكن لدي اتصالات كثيرة معه خلال تلك الأيام، وكان موضوع شخصي للغاية، وأتذكر أنني بعثت له رسالة (تذكر أنه عام واحد فقط وبعد ذلك ستأتي أشخاص جديدة). اللاعب الذي يقضي 16 عامًا في النادي، أنت مجبر على الوصول معه لاتفاق، كيف يمكن لأفضل لاعب في التاريخ أن يستيقظ يومًا ما ويبعث بورو فاكس لأنه يشعر بعدم استماع أحد إليه، هذا أمر صادم والملعب الجديد يجب أن يحمل اسمه».

وتابع بيكيه حديثه: «اتفاجأ من عدم تواجد أشخاص في النادي مثل جوارديولا وتشافي وبويول أو فالديس، يجب أن تحتفظ بها دائمًا هنا، ويكونوا جزءًا من التاريخ».

اقرأ أيضًا: أرقام ميسي في الكلاسيكو قبل مباراة برشلونة وريال مدريد

وعلق بيكيه على مسألة قوة غرفة الملابس، قائلاً: «إذا كان اللاعبون يمتلكون هذا القوة، هذا يرجع لأن هناك أشخاص آخرون لم يرغبوا في ممارسة سلطتهم».

واختتم مدافع برشلونة جيرارد بيكيه حديثه بالتطريق إلى مباراة الكلاسيكو، قائلاً: «متفائل بدرجة معتدلة بشأن الكلاسيكو ضد ريال مدريد».

.