بنزيما على أعتاب تحد جديد مع ريال مدريد

اللاعب الفرنسي كريم بنزيما استطاع تسجيل 10 أهداف خلال 18 مباراة في هذا الموسم ولديه تحد جديد بعد رحيل رونالدو عن ريال مدريد

0
%D8%A8%D9%86%D8%B2%D9%8A%D9%85%D8%A7%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A3%D8%B9%D8%AA%D8%A7%D8%A8%20%D8%AA%D8%AD%D8%AF%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D8%B9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

حقق ريال مدريد نتائج جيدة مع مدربه الجديد سانتياجو سولاري، واستطاع الفوز في الأربع مباريات التي خاضها مع الفريق حتى الآن، برصيد 15 هدفًا لصالحه، واستقبلت شباكه هدفين فقط، وبعد رحيل رونالدو عن الفريق الملكي إلى يوفنتوس الإيطالي، افتقر الفريق إلى تسجيل الأهداف ولكنه كان يثق في الثلاثي الهجومي بيل وبنزيما وأسينسيو، وحتى هذه اللحظة اللاعب الذي أكد هذه الثقة كان اللاعب الفرنسي كريم بنزيما.

استطاع الفرنسي تسجيل 10 أهداف خلال 18 مباراة في هذا الموسم، بينما سجل الويلزي جاريث بيل 5 أهداف في 15 مباراة، وأسينسيو هدفين في 18 مباراة، بينما كان رونالدو وحده يسجل في الموسم الواحد قرابة 50 هدفًا وأحرز 450 هدفًا خلال 9 مواسم مع الريال، وكانت فكرة الفريق الأبيض هي اتحاد هذا الثلاثي من أجل تعويض غياب رونالدو وتسجيل 40-50 هدفًا، ولكن حتى هذه اللحظة لم يصلوا إلى هذا الرقم، على الرغم من صحوة بنزيما الأخيرة.

بدأ بنزيما هذا الموسم بقوة كبيرة، حيث سجل 5 أهداف خلال المباريات الأربع الأولى، ولكن بعد ذلك غاب عن هز الشباك، ولم ير المرمى في أول جولتين في دوري أبطال أوروبا، أيضًا ظل قرابة 8 مباريات في الليجا بدون تسجيل أي هدف، ولكن في المباريات الأخيرة مع تغيير المدرب كانت جيدة، حيث أحرز 5 أهداف خلال 6 مباريات، بينها 3 أهداف في آخر مباراتين، والتحدي الآن هو الاستمرار على هذا الأداء والوصول إلى 3 مباريات، تحديدًا في مباراة اليوم أمام إيبار، ضمن مباريات الجولة الثالثة عشرة من عمر الليجا الإسبانية.

اقرأ أيضًا: سولاري ولاعبو ريال مدريد.. بين الاستفادة والتضرر

وبالنسبة لأي مهاجم لفريق بحجم ريال مدريد، لا تعتبر 3 مباريات شيئًا كبيرًا، ولكن المؤكد أن بنزيما منذ عامين لم يسجل في 3 مباريات متتالية، تحديدًا منذ ديسمبر 2016، عندما سجل هدفين أمام بوروسيا دورتموند في «التشامبيونزليج»، وهدف أمام كلوب أمريكا في بطولة كأس العالم للأندية.

ويجب على بنزيما إنجاز هذا التحدي والعودة لهز الشباك في 3 مباريات متتالية، لكسب المزيد من ثقة النادي الملكي وتزين غلته التهديفية في عدم حضور البرتغالي رونالدو.

وفي هذا السياق كان بنزيما عبر عن شعوره بالمسؤولية بعد رحيل رونالدو عن صفوف «المرينجي» خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية، قائلا: «دائمًا ما أشعر بمسؤولية أكثر من ذلك بقليل، وذلك لأنه في السابق كان لدينا كريستيانو، والآن هو ليس موجودًا لتسجيل الأهداف، ولهذا فإن المسؤولية تقع على عاتقي، أشعر بأنني متحمس جدًا وجاهز لهذا».

جدير بالذكر، أن بنزيما استطاع صنع 3 أهداف وحقق 10 أهداف خلال 18 مباراة، وشارك في قرابة 912 دقيقة في الدوري الإسباني، ووصل إلى 302 دقيقة في بطولة «التشامبيونزليج» ولعب 45 دقيقة في كأس ملك إسبانيا وفي بطولة السوبر الأوروبي لعب قرابة 120 دقيقة بإجمالي 1.379 دقيقة خلال هذا الموسم.

.