بلدية مدريد تتعهد باستمرار لعب أتلتيكو على ملعبه الجديد

أتلتيكو مدريد كان يخوض مبارياته في الماضي على ملعب فيسنتي كالديرون

0
%D8%A8%D9%84%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%AA%D8%AA%D8%B9%D9%87%D8%AF%20%D8%A8%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%85%D9%84%D8%B9%D8%A8%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF

أعلنت بلدية العاصمة الإسبانية مدريد، اليوم الثلاثاء، أنها ستطعن على حكم قضائي يحول دون مواصلة فريق أتلتيكو مدريد للعب على ملعبه الجديد، واندا متروبوليتانو.

وأوضحت البلدية في بيان مقتضب صدر اليوم أن المحكمة العليا في مدريد أصدرت حكما من الدرجة الأولى، لذا يجوز الطعن عليه.

وتابعت: «يوجد واقع مادي يتمثل في أن نادي أتلتيكو مدريد يخوض مبارياته حاليا على الملعب الجديد، ونحن سنعمل من أجل استمرار ذلك».

وأكد البيان أن فريق «الروخيبلانكوس» لن يعاود اللعب على ملعبه السابق، فيسنتي كالديرون.

وسادت حالة من الطمأنينة والهدوء بعدما أعلن النادي أيضًا أنه يعتزم الطعن على الحكم الذي رفع بواسطة رابطة مشجعين تسمى «إشارات الدخان» تأسست في 2002 من أجل الحفاظ على القيم التاريخية للأتلتي.

وقضت المحكمة ببطلان تعديل خطة الإصلاح الحضري لملعب واندا متروبوليتانو.

وتتعلق الدعوى المرفوعة ضد بلدية مدريد وحكومة إقليم العاصمة الإسبانية ونادي أتلتيكو بمنطقة التنسيق العمراني الخاص بالحديقة الأولمبية بالقطاع الغربي وملعب دي لا بينيتا في سان بلاس-كانيليخاس، بالعاصمة الإسبانية.

وأقرت المحكمة ببطلان التعديل الذي على أساسه تم إقامة الملعب الجديد جراء ستة أسباب منها؛ التصنيف الخاطئ للأراضي بموجب قوانين الأرض المعمول بها في إقليم مدريد وتعارض الأنظمة العامة مع المصلحة الخاصة.

.