بعد 9 سنوات مع فريق الشباب.. برشلونة يطيح بمساعد فيكتور فالديز

أعلن برشلونة الإسباني الإثنين عن إقالة فيكتور فالديز من تدريب فريق الشباب بالنادي بعد مشكلة بين حارسه السابق والهولندي باتريك كلويفرت.

0
%D8%A8%D8%B9%D8%AF%209%20%D8%B3%D9%86%D9%88%D8%A7%D8%AA%20%D9%85%D8%B9%20%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A8%D8%A7%D8%A8..%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%8A%D8%B7%D9%8A%D8%AD%20%D8%A8%D9%85%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%B1%20%D9%81%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%8A%D8%B2

حملة الإطاحات تتواصل في برشلونة على صعيد قطاع الناشئين بالنادي الكتالوني، في أعقاب الأزمة التي نشبت في الأيام الأخيرة بين الهولندي باتريك كلويفرت، مدير ملف كرة القدم في الفئات الشبابية، وفيكتور فالديز، حارس مرمى نادي برشلونة الإسباني السابق، والذي تولى منذ نحو شهرين ونصف تدريب فريق الشباب أ بالنادي.

وكانت أولى نتائج هذه الأزمة الإطاحة بفيكتور فالديز، من على رأس الإدارة الفنية لفريق الشباب، حيث أعلن برشلونة ذلك في بيان رسمي أمس الإثنين.

وكشفت إذاعة «كادينا سير» الكتالونية اليوم الثلاثاء، أن المدرب الثاني لفريق الشباب ومساعد فيكتور فالديز، كويم رامون، تمت إقالته بدوره من تدريب الفريق.

اقرأ أيضاً: برشلونة يقيل فالديز بعد 80 يومًا من توليه قيادة فريق الشباب

تفاصيل إقالة مساعد فيكتور فالديز من تدريب شباب برشلونة

وأوضحت الإذاعة الكتالونية الشهيرة أن إقالة رامون تأتي بعد 9 سنوات من العمل له داخل قطاع الناشئين بالنادي، مشيرة إلى أن القرار يأتي من مجلس إدارة نادي برشلونة.

وعلقت الصحيفة من جديد على أن إقالة فيكتور فالديز، بعد 80 يوما فقط مع الفريق، «لا رجعة فيها» في ظل المشكلات التي اندلعت بينه وبين كلويفرت وجوردي رورا، قبل ثلاثة أيام فقط من قرار الإقالة.

ولاحت بوادر إقالة فالديز، عندما قررت إدارة النادي عدم مرافقته للاعبين في المباراة الأخيرة التي خاضها الفريق، وفي اليوم التالي أصدر النادي بيانًا رسميًا على موقعه الرسمي والحساب الرسمي لأكاديمية «لا ماسيا» على «تويتر» أعلن فيه عن إقالة فيكتور فالديز من منصبه وتعيين فرانك أرتيجا بدلًا منه.

اقرأ أيضاً: أصدقاء الأمس.. نقاش حاد مع كلايفرت قد يطيح بفالديز من برشلونة

ويبدو أن الإدارة اجتمعت بالفعل ورأت أن الحارس لم يستطع الانسجام مع النادي، كما رأى المسؤولون أن ما حدث بينه وبين كلويفرت لا يمكن إصلاحه، بالإضافة إلى حياده عن فلسفة النادي وطرق لعب فرقه في الفئات العمرية المختلفة، ولم تكن هذه الأسباب الوحيدة التي أطاحت بفالديز، فقد انتقد الحارس الإسباني أيضًا إدارة برشلونة بشكلٍ علني بسبب عدم خوض مباريات فريقه على ملعب يوهان كرويف، وهو ما أوغل صدر المسؤولين ضده.

.