بعد وصول ميليتاو.. من يكون الضحية في دفاع ريال مدريد؟

المدرب الفرنسي زين الدين زيدان لم ينتظر كثيرا للدخول في صلب الموضوع، انتدب إيدير ميليتاو من بورتو البرتغالي وترك الباب مفتوحًا أمام التكهنات المتعلقة بمستقبل مدافعي ريال مدريد.

0
%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D9%88%D8%B5%D9%88%D9%84%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D9%88..%20%D9%85%D9%86%20%D9%8A%D9%83%D9%88%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B6%D8%AD%D9%8A%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%81%D8%A7%D8%B9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D8%9F

لم ينتظر الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد كثيرًا كي يدخل في الموضوع، فقد أعلن الفريق الملكي التعاقد اليوم مع مدافع بورتو البرتغالي، إيدير ميليتاو.


اقرأ أيضًا: ميليتاو «بيبي الجديد».. المدافع الأغلى في تاريخ ريال مدريد

ميليتاو الذي ينشط في مركز قلب الدفاع، أتى بعد إعلان ريال مدريد التعاقد الرسمي مع زيدان بـ3 أيام فحسب، وهو ما يوحي أنه كان أحد المطالب العاجلة للمدرب الفرنسي.

وأثار انتداب ميليتاو العديد من التساؤلات حول الأربعة الذين يشغلون مركز قلب الدفاع في ريال مدريد في الوقت الحالي، وهل من الممكن أن يكون انتداب ميليتاو عائقًا أمام بقاء أي منهم في صفوف ريال مدريد أم لا؟

سيرجيو راموس

البداية من القائد، سيرجيو راموس، والذي لا يبدو مركزه قابلًا للمساس، خصوصًا مع تأكيدات زين الدين زيدان على دوره في ريال مدريد وتشديده عليه، ومنحه الثقة فور عودته.
اقرأ أيضًا: الكشف عن أول مكالمة هاتفية بين زيدان وراموس بعد العودة

رافاييل فاران

أما المدافع الفرنسي رافاييل فاران، فهو رهان زين الدين زيدان منذ أتى إلى ريال مدريد في 2013 شابًا يافعًا، حينها كان زيدان مساعدًا لأنشيلوتي وجلب فاران بترشيح منه، ولم يخذله الفرنسي الشاب الذي صار من أهم مدافعي العالم.

فاران أيضًا يحظى بثقة كبيرة من زيزو، لا يمكن التخيل أنه سيفرط فيها وهو الساعي للاعب مثل هذا، لا يزال صغيرًا في السن، ولكنه يتمتع بأكبر قدر من الخبرة الناتجة عن فوزه ببطولات لا حصر لها مع الميرنجي، وبالتحديد بعد تتويجه بكأس العالم مع المنتخب الفرنسي.

خيسوس فاييخو

أما خيسوس فاييخو، فقد كان رهانًا آخر لزيدان، لكنه لم يبد التألق المطلوب مع ريال مدريد، حتى بعد رحيل زيدان، وهذا ما يجعله كبش فداء محتملًا لوصول ميليتاو إلى قلعة سانتياجو بيرنابيو.

ناتشو فيرنانديز

أيضًا ناتشو فيرنانديز، تطور بشكل لافت تحت إمرة زين الدين زيدان، وأصبح يشغل أكثر من مكان في دفاع مدريد، لكن مستواه في المباريات التي شارك بها هذا العام لا تبشر بخير، وقد يكون كبشًا لوصول ميليتاو أيضًا، لو لم يسع زيزو إلى الاستفادة من قدراته المتعددة ولعبه في أكثر من مركز.

إذا، فاييخو يبدو الأقرب لمغادرة ريال مدريد بعد وصول ميليتاو، يليه ناتشو فيرنانديز، فيما لا يحتمل أن يضحى زين الدين زيدان بأي من رافاييل فاران وسيرجيو راموس، الموسم المقبل سيجيب عن كل التساؤلات.

.