بعد حسم الكلاسيكو.. مهمة أسهل لريال مدريد من برشلونة بجدول الليجا

ريال مدريد حقق فوزا ثمينا أمام غريمه التقليدي برشلونة على ملعب سانتياجو برنابيو بهدفين نظيفين في إطار الجولة السادسة والعشرين من الدوري الإسباني

%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AD%D8%B3%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D9%83%D9%88..%20%D9%85%D9%87%D9%85%D8%A9%20%D8%A3%D8%B3%D9%87%D9%84%20%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A8%D8%AC%D8%AF%D9%88%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7

تركت مباراة كلاسيكو الأرض فريق ريال مدريد في وضعية أفضل من غريمه التقليدي فريق برشلونة في بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، فالأمر لا يتعلق فقط باستعادة الصدارة بفارق نقطة واحدة (بالإضافة إلى التفوق في عدد الأهداف في المواجهات المباشرة)، بل أيضا بجدول مبارياته المتبقية الذي سيكون أكثر ملائمة وأقل تعقيدا من المواجهات التي تنتظر الفريق الكتالوني.

ينتظر رجال المدرب الإسباني كيكي سيتين مواجهتين صعبتين: أمام أتلتيكو مدريد (يوم 26 أبريل في الجولة الـ 33 من الليجا على ملعب كامب نو)، وزيارة فريق إشبيلية (يوم 5 أبريل في الجولة الـ 30) على ملعبه المعقد «خوان سانشيز بيزخوان».

وخلال تلك الجولتين الـ 30 و33 ينتظر ريال مدريد المواجهتين الأهم المتبقيتين له في الدوري هذا الموسم 2019-2020: أمام خيتافي في سانتياجو برنابيو، وزيارة ملعب أنويتا لمواجهة ريال سوسيداد، على التوالي.

وتعتبر مباراة ريال سوسيداد هي المواجهة الوحيدة بالنسبة لريال مدريد خارج ملعبه أمام أحد الأندية السبعة الأولى في ترتيب الليجا، على الرغم من أن لديه أيضا مواجهة معقدة أمام أتلتيك بلباو على ملعب «سان ماميس».

وبالتالي، فإن مواجهة أتلتيك بلباو وريال سوسيداد، هما مباراتان أمام الفرق السبعة الأولى التي تنافس على لقب الليجا خارج ملعب سانتياجو برنابيو، بينما المباريات الأخرى ستكون أمام كل من: ريال مايوركا، ليجانيس، فياريال، ديبورتيفو ألافيس وإسبانيول.

اقرأ أيضا: «ملعونون.. متخاذلون ومهزومون» كلمات رددها لاعبو برشلونة عقب الخسارة

مباريات ريال مدريد وبرشلونة المتبقية

كلا الفريقين تتبقى له 6 مباريات على ملعبه و6 مباريات خارج أرضه. ويستضيف ريال مدريد في «سانتياجو برنابيو» كلًا من: إيبار، فالنسيا، ريال مايوركا، خيتافي، ديبورتيفو ألافيس وفياريال، بينما يحل ريال مدريد ضيفا على كل من: ريال بيتيس، ريال سوسيداد، إسبانيول، أتلتيك بلباو، غرناطة وليجانيس.

أما بالنسبة لبرشلونة، فيستضيف ملعب «كامب نو»: ريال سوسيداد، ليجانيس، أتلتيك بلباو، أتلتيكو مدريد، إسبانيول وأوساسونا، بينما يحل البلوجرانا ضيفا على كل من: ريال مايوركا، إشبيلية، سيلتا فيجو، فياريال، بلد الوليد وديبورتيفو ألافيس.

البطل سيتم تحديده خلال شهر

تقويم المباريات هو ما سيحدد وجهة البطل هذا الموسم فيما تبقى من الليجا، حيث سيتم خوض الجولات الستة المقبلة خلال شهر ونصف (من 7 مارس حتى 22 أبريل)، وسيكون هناك توقفان خلالهما: الأول في الأسبوع الأخير من شهر مارس بتوقف دولي للمنتخبات والثاني أيام 18 و19 أبريل الذي سيشهد مواجهات بطولة كأس ملك إسبانيا.

بينما الجولات الستة الأخيرة سيتم انكماش مدتها ليتم خوضها في شهر واحد (من 26 أبريل حتى 24 مايو)، بحيث ينهي كلا الفريقين مباراتيهما الأخيرتين خارج ملعبهما: (ليجانيس – ريال مدريد) و(ديبورتيفو ألافيس – برشلونة).

.