برشلونة يواصل انتصاراته.. وميسي يسجل هدفه الـ400 في «الليجا»

حقق فريق برشلونة فوزًا مهمًا في الدوري الإسباني على ضيفه إيبار بثلاثة أهداف للاشيء مبتعدًا في صدارة جدول ترتيب البطولة برصيد 43 نقطة

0
%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%8A%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%87..%20%D9%88%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%8A%D8%B3%D8%AC%D9%84%20%D9%87%D8%AF%D9%81%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D9%80400%20%D9%81%D9%8A%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7%C2%BB

واصل فريق برشلونة، انتصاراته المدوية في بطولة الدوري الإسباني بعد فوزه على ضيفه إيبار بثلاثية نظيفة في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء اليوم ضمن الجولة التاسعة عشرة من البطولة.

ونجح برشلونة في تأكيد تفوقه الكامل على إيبار الذي خسر جميع مبارياته التسع التي خاضها أمام الفريق الكتالوني منذ صعوده للدوري الممتاز في موسم 2014-2015.

وشهدت المباراة رقماً قياسياً جديداً للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بعدما سجل خلال المباراة هدفه رقم 400 في بطولة الدوري الإسباني.

وبشكل عام، يدين برشلونة في فوزه اليوم لنجميه لويس سواريز وميسي اللذين سجلا الأهداف الثلاثة.

وحافظ برشلونة على موقعه في صدارة جدول ترتيب الدوري برصيد 43 نقطة، بفارق 5 نقاط عن أتلتيكو مدريد الثاني الذي فاز على ليفانتي بهدف وحيد، وفارق 10 نقاط عن إشبيلية الثالث الذي سقط أمام أتلتيك بلباو، بثنائية نظيفة على أرض ملعب الأخير.

تفاصيل المباراة

شهدت مباراة اليوم عودة النجوم ميسي وسواريز والكرواتي إيفان راكيتيتش وجيرار بيكيه وجوردي ألبا، لقائمة الفريق الكتالوني، كما بقي البرازيلي فيليبي كوتينيو الذي سجل الهدف الوحيد في مباراة الخميس، أساسيا على حساب الفرنسي عثمان دمبيلي.

وبعد معاناته بعض الشيء في الدقائق الأولى من اللقاء، وجد برشلونة طريقه للشباك في الدقيقة 19 عبر سواريز الذي وصلته الكرة بعد لعبة جماعية رائعة على الجهة اليسرى لمنطقة الجزاء عبر كوتينيو، فسددها بحنكة في الزاوية الأرضية البعيدة لمرمى أسيير رييسغو.

ورغم الأفضلية الواضحة، عجز النادي الكتالوني عن الوصول الى شباك ضيفه لما تبقى من الشوط الأول الذي انتهى بمطالبة رجال أرنستو فالفيردي بركلة جزاء على كوتينيو، لكن الحكم طالب بمواصلة اللعب.

ومع بداية الشوط الثاني، عزز ميسي رقمه كأفضل هدّاف في تاريخ الدوري الإسباني بتسجيله هدفه الـ400 بعد تمريرة من سواريز، رافعا رصيده الى 17 هدفاً هذا الموسم في صدارة ترتيب الهدافين.

وأصبح ميسي ثاني لاعب فقط بين لاعبي البطولات الأوروبية الخمس الكبرى يصل إلى 400 هدف بعد غريمه السابق في ريال مدريد ونجم يوفنتوس الإيطالي حاليا البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سجل 409 أهداف، لكن البرتغالي خاض 63 مباراة أكثر من الأرجنتيني في المواسم التي أمضاها مع مانشستر يونايتد الإنجليزي (84 هدفا) وريال (311)، وصولا ليوفنتوس الذي سجل له 14 هدفا في "سيري آ" هذا الموسم.

وأضاف سواريز هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث، موجها الضربة القاضية للضيوف بتسديدة من زاوية صعبة بعد رمية جانبية من سيرجيو روبرتو (59).

ولم تشهد الدقائق التالية أي جديد لتنتهي المباراة بفوز فريق برشلونة بثلاثية نظيفة.

.