برشلونة يمدد تعاقده مع «راكوتين» حتى يونيو 2022

تستمر شركة خدمات الإنترنت اليابانية راكوتين في كونها الراعي الأساسي لبرشلونة الإسباني وكذلك راعي عالمي للابتكار والترفيه للنادي،

0
%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%8A%D9%85%D8%AF%D8%AF%20%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%82%D8%AF%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%C2%AB%D8%B1%D8%A7%D9%83%D9%88%D8%AA%D9%8A%D9%86%C2%BB%20%D8%AD%D8%AA%D9%89%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88%202022

أعلن نادي برشلونةوشركة راكوتين «Rakuten» متعددة الجنسيات، اليوم الجمعة تمديد التعاقد بينهما لمدة عام آخر حتى يونيو 2022، وذلك دون إعلان أرقام معينة، إلا أنها ستكون أقل من الاتفاق الحالي.


وبهذه الطريقة، يقوم كلا الطرفين بتنفيذ الخيار المنصوص عليه في الاتفاقية الأصلية، لتستمر شركة خدمات الإنترنت اليابانية في كونها الراعي الأساسي للفريق، وكذلك راعي عالمي للابتكار والترفيه للنادي، وسيستمر شعارها على قميص الفريق الأول.


ووقع الاتفاقية فريق إدارة جوسيب ماريا بارتوميو، في بداية أكتوبر الماضي، ووفقا لمصادر من داخل نادي برشلونة، لم يتم الإعلان عن الصفقة حتى اليوم بناء على طلب صريح من راكوتين.


وفي إطار تجديد هذا العقد، يفكر الطرفان في تحسين الخطط الموضوعة «بهدف تكييفها مع الواقع الجديد المستمد» من وباء كورونا المستجد «كوفيد - 19».


ويرجع أول اتفاق بين الطرفين إلى يونيو 2016، وكان مخططا له في البداية أن يستمر لمدة أربع سنوات فقط، ويتلقى برشلونة بموجبه حوالي 55 مليون يورو عن كل عام، بالإضافة إلى حوافز إضافية على أساس الألقاب قد تصل إلى 11 مليون أخرى.



وعلى الجانب الآخر أشارت بعض التقارير صحفية إسبانية أن نادي برشلونة سوف يطرح خمس لاعبين للبيع في الانتقالات الشتوية المقبلة التي تنطلق في يناير وذلك بسبب الأزمة الاقتصادية الناجمة من تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19».


واللاعبون هم «عثمان ديمبيلي وصامويل أومتيتي ومارتن برايثوايت وكارليس آلينا وجونيور فيربو»، برشلونة يعاني حالياً من مشاكل مالية كبيرة، ويحتاج إلى خفض فاتورة الرواتب الضخمة بنحو 171 مليون جنيه إسترليني وستكون إحدى الطرق لحل تلك الأزمة هو بيع الخماسي أو حتى خروجهم للإعارة للتخلص من رواتبهم.


.