Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
زيدان مضطر لعملية «إعادة تدوير» في ريال مدريد بوجود خاميس وبيل

رغم الصفقات الجديدة.. زيدان يلجأ لعملية «إعادة تدوير» بوجود بيل وخاميس

مرت سنوات منذ أن اعتمد المدرب زيدان على الويلزي جاريث بيل والكولومبي خاميس رودريجيز في تشكيلة واحدة مثلما حدث أمس في مباراة ريال مدريد أمام البلد الوليد

أحمد منجود
أحمد منجود
تم النشر

لم يستطع فريق ريال مدريد الإسباني الفوز على نظيره بلد الوليد في المواجهة التي جمعت بينهما أمس على ملعب «سانتياجو برنابيو»، وهي المباراة التي انتهت بتعادل كلا الفريقين بهدف لكل منهما، وشهدت المباراة العديد من التغييرات في خطة زيدان بسبب الإصابات، ليعتمد زيدان على سياسة «إعادة التدوير»، في وجود نجمين بحجم الويلزي جاريث بيل وخاميس رودريجيز.

قام المدير الفني لكتيبة الميرينجي بالاعتماد في تشكيلته الأساسية في مواجهة أمس على الجناج بيل ولاعب خط الوسط خاميس، وهو الأمر الذي لم يحدث منذ 16 من شهر أبريل عام 2016 في مواجهة الفريق الملكي حينئذ أمام فريق خيتافي الإسباني وهي المباراة التي فاز فيها كتيبة الملكي بخمسة أهداف أحرزها كريم بنزيما وجاريث بيل وخاميس رودريجيز وإيسكو وكريستيانو رونالدو، وكانت هذه المباراة هي الأخيرة منذ سنوات التي يجتمع فيها بيل وخاميس في تشكيلة واحدة.

وكانت الأنباء والتقارير قد أفادت في الآونة الأخيرة بأن المدرب زيدان مصر تماما على رحيل خاميس وبيل، إلا أن مباراة أمس أكبر دليل على أن زيدان في طريقه للعفو عن كلا اللاعبين بيل وخاميس، كما أنه أيضا مضطر للاعتماد عليهما في الفترة المقبلة بعدما قام بالاستغناء عن بعض من نجوم الريال المتألقين مثل داني سيبايوس وماركوس يورينتي في وسط الملعب.

اقرأ أيضا: خاميس رودريجيز يكشف مشاعره بعد العودة إلى ريال مدريد

ومن هنا، يظهر أن المدرب الفرنسي مضطر للجوء إلى عملية «إعادة تدوير» داخل فريقه والاعتماد على من كان قد قرر الاستغناء عنهم من قبل، خاصة أن إدارة النادي لم تستطع تلبية رغبته بضم نجم خط الوسط الفرنسي، بول بوجبا، من نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، كما أن المفاوضات بين الملكي ونادي نابولي بشأن اللاعب الكولومبي خاميس قد وصلت إلى طريق مسدود، وسوق الانتقالات الصيفية على وشك أن يغلق أبوابه، ما يعني أن وجود لاعب خط وسط مثل خاميس بات أمرا ضروريا، خاصة بعدما تبخر اهتمام نادي أتلتيكو مدريد بضمه.

اخبار ذات صلة